الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الوساطة التركية تعكس سعي أنقرة إلى تعزيز دورها في الشرق الأوسط

تم نشره في الخميس 22 أيار / مايو 2008. 03:00 مـساءً
الوساطة التركية تعكس سعي أنقرة إلى تعزيز دورها في الشرق الأوسط

 

 
يعكس وجود وساطة تركية بين اسرائيل وسوريا كشفت عنها الاطراف أمس ، رغبة انقرة في لعب دور متزايد في تسوية النزاعات في الشرق الاوسط.

واهتمام تركيا بتسوية هذا النزاع ليس جديدا.

فانقرة تقترح منذ فترة طويلة تنظيم مؤتمر اقليمي من اجل تسوية الخلافات بين اسرائيل والفلسطينيين.

واحيا وصول حزب العدالة والتنمية المنبثق عن التيار الاسلامي الى السلطة في 2002 هذا الاهتمام بالمنطقة.

وزار احمد داوود اوغلو المستشار الرئيسي للرئيس الوزراء رجب طيب اردوغان وهو برتبة سفير ، سوريا واسرائيل والاراضي الفلسطينية وعواصم عربية مرات عدة في محاولة لتمهيد الطريق ودراسة مدى توفر شروط التفاوض.

ويعكس هذا الاستاذ الجامعي الذي يوصف بانه من "العثمانيين الجدد" ارادة الحكومة التركية في التزام اكبر في الشرق الاوسط الذي كان في الماضي جزء من الامبراطورية العثمانية.

وفي السنوات الاخيرة ، ابدت تركيا اهتماما اكبر بالمنطقة ، بدون ان تتخلى عن علاقاتها المميزة باسرائيل.

ورغم احتمال اثارة حفيظة واشنطن ، نسجت تركيا علاقات جديدة مع دمشق بعد طرد الزعيم الكري الانفصالي عبد الله اوجلان وكذلك مع ايران.

وقد استقبلت الرئيس السوري بشار الاسد بحفاوة بينما يتبادل رئيسا الوزراء الايراني والتركي الزيارات.

وتجمع الدول قضية تثير اهتمامها المشترك وهي افشال التطلعات الانفصالية للاكراد.

لكن تركيا تريد ايضا ان تلعب دورا يتناسب مع وزنها الاقتصادي وقوة جيشها وماضيها العريق.

وفي هذا الاطار ، وقبيل مؤتمر انابوليس ، دعت الرئيسين الاسرائيلي شيمون بيريز والفلسطيني محمود عباس للتحدث امام البرلمان التركي.

وقال حسين بقجي الاستاذ في جامعة الشرق الاوسط في انقرة إن "سعي انقرة لاستخدام نفوذها والثقة التي تتمتع بها لدى سوريا واسرائيل لتقريب مواقفهما امر واقعي جدا".

الا ان هذا الخبير في قضايا الشرق الاوسط لم يعبر عن تفاؤل كبير في مستقبل هذه المفاوضات.

وقال ان "كل الاطراف (لوساطة) اختبرت حتى الآن ولم يسفر الامر عن شيء".

وتتسم تركيا الدولة المسلمة والعلمانية ذات النظام الديموقراطي طابعا استثنائيا في المنطقة وتعتزم الاستفادة من هذا الموقع الفريد.

وقال سامي كوهين كاتب الافتتاحية في صحيفة ميلييت لشبكة التلفزيون التركية "ان تي في" ان "هذه المفاوضات مهمة جدا لمصداقية تركيا ودورها في المنطقة".

واشار الى انه لولا الثقة التي بنتها انقرة لدى البلدين لما جرت المفاوضات.

«ا ف ب»

Date : 22-05-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش