الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عشرات آلاف السوريين يتظاهرون في دمشق احتجاجا على الغارة الأمريكية

تم نشره في الجمعة 31 تشرين الأول / أكتوبر 2008. 02:00 مـساءً
عشرات آلاف السوريين يتظاهرون في دمشق احتجاجا على الغارة الأمريكية

 

دمشق - واشنطن - وكالات الأنباء

تجمع عشرات الآلاف من المتظاهرين أمس في وسط العاصمة السورية وهم يرددون هتافات ضد الولايات المتحدة احتجاجا على العدوان الاميركي على الاراضي السورية في البوكمال الحدودية مع العراق. وردد المتظاهرون الذين رفعوا الاعلام السورية هتافات من بينها "بدنا نحكي على المكشوف اميركي ما بدنا نشوف" و"يا اميركا لمي جيوشك بكرة الشعب العربي والسوري يدوسك" و"بالروح بالدم نفديك يا بشار".

وشارك في التظاهرة طلاب المدارس والجامعات والعمال والموظفون. وانتهت المسيرة بعد ساعتين من الاعتصام في وسط العاصمة دون ان تقترب من السفارة الاميركية.

ورفع المتظاهرون لافتات تندد بالولايات المتحدة منها "لا للارهاب والاجرام الاميركي" و"قتل المدنيين في البوكمال ديموقراطية اميركا".

واعلنت سفارة الولايات المتحدة في دمشق انها اغلقت ابوابها أمس تحسبا للتظاهرة. وقالت في بيان نشر على موقعها على الانترنت انه "بسبب مخاوف امنية متزايدة ، تغلق سفارة الولايات المتحدة ابوابها الخميس 30 تشرين الاول 2008". ودعا البيان الرعايا الاميركيين الى تجنب منطقة المظاهرات .

وقد مر بضعة شبان بسياراتهم امام السفارة الاميركية رافعين صور الرئيس الاسد ومنددين بالهجوم الاميركي ، بينما مر عشرة طلاب جامعيين امام السفارة وهم يهتفون "ما منستسلم ما منخاف ما منهاب الاميركان" و"اميركا ام الارهاب اسألوا عنها ببغداد".

ويقوم عشرات من عناصر مكافحة الشغب والشرطة المدنية بحراسة مبنى السفارة الاميركية المقفلة ، بينما تمركزت قرب المبنى سيارات اسعاف واطفاء تحسبا لاي طارىء.

من ناحيته قال وزير الاعلام السوري محسن بلال ان بلاده تنتظر "اعتذارا وتعويضا" لاهالي الضحايا الذي سقطوا في الغارة الاميركية.

وقال بلال لاذاعة "مونت كارلو الدولية" "ما زلنا بانتظار توضيحات من هذه الادارة الاميركية للعدوان الذي ارتكبته ، وطلبنا منهم الاعتذار والتعويض لاهالي الضحايا وحتى هذه اللحظة لم يصلنا جواب عن تلك الطلبات".

وفي واشنطن أعلنت وزارة الخارجية الاميركية انها تقوم بدرس ردها على سوريا بعد طلب اقفال المركز الثقافي الاميركي والمدرسة الاميركية في دمشق.

واوضح المتحدث باسم وزارة الخارجية الاميركية روبرت وود ان القائمة بالاعمال الاميركية مورا كونيلي قد استدعيت الاربعاء الى وزارة الخارجية السورية حيث ابلغها رئيس البروتوكول "شفهيا" الطلب السوري "الاقفال الفوري للمركز الثقافي الاميركي". واضاف في تصريح ان "الحكومة السورية طلبت ايضا اقفال المدرسة الاميركية في السادس من تشرين الثاني". وقال المتحدث "لن نقدم تفاصيل اضافية على تفاصيل المراسلات الدبلوماسية. اننا ندرس ردنا".

التاريخ : 31-10-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش