الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تشيني : سنبقى في العراق حتى لو تعب الآخرون

تم نشره في الأربعاء 19 آذار / مارس 2008. 02:00 مـساءً
تشيني : سنبقى في العراق حتى لو تعب الآخرون

 

قاعدة بلد الجوية - العراق - وكالات الانباء

قال نائب الرئيس الامريكي ديك تشيني امس ان الولايات المتحدة تعتزم استكمال المهمة في العراق ولن تسمح بأن يصبح هذا البلد نقطة انطلاق لشن مزيد من الهجما ت الارهابية على الامريكيين.

وقال تشيني امام نحو 3000 جندي امريكي في قاعدة بلد الجوية التي تبعد 70 كيلومترا شمالي بغداد "جميع الامريكيين يمكنهم ان يثقوا في اننا نعتزم استكمال المهمة حتى لا يتعين على جيل اخر من الامريكيين ان يعود الى هنا ليقوم بها من جديد "مضيفا "سنبقى في العراق حتى لو تعب الاخرون من بذل الجهود".

والحرب في العراق التي تدخل عامها السادس هذا الاسبوع لا تتمتع بشعبية في الولايات المتحدة وأسهمت في تدهور شعبية الرئيس الامريكي جورج بوش. والعراق قضية مهمة في انتخابات الرئاسة الامريكية.

ووصف تشيني الذي يزور العراق لتقييم النجاحات التي حققها ارسال قوات امريكية اضافية الغزو الذي قادته الولايات المتحدة للعراق في عام 2003 بأنه "مسعى ناجح" ووعد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بدعم الولايات المتحدة الراسخ.

وقال تشيني وهو من مهندسي الغزو في عام 2003 للجنود في بلد "ليس لدينا نية للتخلي عن اصدقائنا أو السماح لهذا البلد الذي تبلغ مساحته 170 الف كيلومتر مربع ان يصبح نقطة انطلاق لشن مزيد من الهجمات ضد الامريكيين ".

وسافر تشيني جوا الى اربيل عاصمة اقليم كردستان الذي يتمتع بحكم ذاتي واجرى محادثات مع الزعيم الكردي مسعود بارزاني الذي يعرقل نوابه الاكراد في البرلمان تمرير قانون بشأن اقتسام موارد العراق النفطية الهائلة.

وقال تشيني "نحن بالتأكيد نعول على قيادة الرئيس البرزاني لمساعدتنا في التوصل الى علاقة استراتيجية جديدة بين الولايات المتحدة والعراق وتمرير بنود اساسية في التشريع الوطني في الاشهر القادمة ". من جهته ، قال بارزاني في ختام اللقاء ، ان الاكراد "جزء من الحل وليسوا جزءا من المشكلة كما انهم عامل استقرار وسلام".واضاف "اود ايضا سيادة نائب الرئيس ان اؤكد التزامنا بالدستور العراقي كما سنستمر في لعب دور ايجابي ". وقال تشيني ان واشنطن واكراد العراق كانوا يقيمون "صداقة خاصة" اثناء فترة حظر طيران النظام السابق من التحليق فوق المناطق الكردية الخارجة عن سيطرة الرئيس السابق صدام حسين منذ العام ,1991

وأمضى تشيني الليل مع زوجته لين في عربة مقطورة في بلدة بلد وهي من أكبر القواعد الجوية الامريكية في العراق. وفي الساعات الاولى حدث اطلاق قذائف مورتر وصواريخ استمر عدة ساعات. وقالت ميجان ميتشيل وهي متحدثة باسم تشيني للصحفيين الذين يرافقونه ان القوات الامريكية في القاعدة شنت هجوما وقائيا ضد المناطق التي يعتقد ان "العدو موجود بها".

وقال تشيني الذي تناول الافطار مع الجنود الامريكيين للصحفيين انه لم يبلغه أحد عن سبب الضوضاء. وقال "لم يأت أحد مسرعا ليوقظني ". وتقع القاعدة الجوية في بلد في وسط محافظة صلاح الدين وهي من اربع محافظات شمالية شنت فيها القوات الامريكية والعراقية سلسلة هجمات استهدفت مقاتلي تنظيم القاعدة السني في العراق.

التاريخ : 19-03-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش