الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

معظم ضيوف الرحمن ينهون رمي الجمرات ويتأهبون لتوديع مكة المكرمة

تم نشره في الأربعاء 10 كانون الأول / ديسمبر 2008. 02:00 مـساءً
معظم ضيوف الرحمن ينهون رمي الجمرات ويتأهبون لتوديع مكة المكرمة

 

منى - ا ف ب- ينهي معظم حجاج بين الله الحرام الاربعاء نسك رمي الجمرات في مشعر منى الذي لم يشهد حتى الان اي حوادث تذكر فيما يتوجه المتعجلون منهم الى الحرم المكي لاداء طواف الوداع قبل مغادرة مكة المكرمة.

وقد بدا المتعجلون من الحجاج التوجه الاربعاء الى مكة المكرمة لاداء طواف الوداع ببيت الله الحرام وتوديع مكة المكرمة بعد اقتناء هدايا وتذكارات منها اغلاها في اعين الحجاج ماء زمزم.

واستعدت المدينة المنورة لاستقبال زوارها من حجاج بيت الله الحرام الذين يتوقع ان تتوافد اعداد كبيرة منهم عليها ابتداء من المساء لزيارة المسجد النبوي الشريف والصلاة فيه.

وتبعد المدينة المنورة 430 كلم عن مكة المكرمة.

في الاثناء استمر الحجاج في ثاني ايام التشريق في رمي الجمرات الثلاث مبتدئين بالجمرة الصغرى ثم الوسطى فالكبرى (جمرة العقبة) بعد ان رموا في يوم عيد الاضحى جمرة العقبة فقط.

ويمثل رمي الجمرات تذكيرا برفض غواية الشيطان الذي كان حاول بلا جدوى اغواء النبي ابراهيم وابنه النبي اسماعيل وامه هاجر في هذه الاماكن.

ولم يشهد نسك رمي الجمرات حتى الان اي حوادث تذكر حيث ساهمت عملية تطوير جسر الجمرات الجديد الذي تم الانتهاء من مرحلته الثالثة هذا العام في استيعاب الحشود الهائلة من الحجيج ومنع حدوث حوادث تدافع مميتة كما حصل في مواسم سابقة.

وكان اخر هذه الحوادث سجل في كانون الثاني/يناير 2006 عندما قتل 364 شخصا في عملية تدافع خلال رمي الجمرات فيما قتل 251 عام 2004 و1426 شخصا عام 1990.

كما كان لقرار قوات امن الحج منع الافتراش في منطقة جسر الجمرات دور كبير في تيسير حركة تفويج الحجاج من خلال مسارات متعددة بحيث لا يحدث تداخل بينهم.

واعلن خالد الفيصل امير منطقة مكة الاربعاء ان موسم الحج هذا العام "شهد انسابية كبيرة في رمي الجمرات". واضاف في مؤتمر صحافي "سندرس مع وزارة الحج جميع السلبيات لتفاديها مستقبلا".

واشار الى ان حملة "لا حج بدون تصريح" التي اطلقها "نجحت نجاحا واضحا (..) ونتوقع ان يكون التحكم افضل العام القادم" موضحا ان الاماكن المخصصة لحجاج الداخل من سعوديين ومقيمين هي ل220 الف حاج فقط.

ومن جانبه اعلن وزير الصحة السعودي حمد المانع خلو موسم حج هذا العام من الامراض الوبائية والمحجرية.

واشار في مؤتمر صحافي الى ان السلطات الصحية اتخذت اجراءات حازمة للوقاية من الامراض وخاصة مرض الكوليرا المنتشر في دول افريقية.

كما اشار الى ان وزارته فرضت اشتراطات صحية للحد من حالات التسمم التي شهد هذا الموسم العديد منها اخرها الاثنين مع اصابة 121 من حجاج الداخل بالتسمم في احدى مخيمات منى معظمهم غادروا المستشفيات.

واوضح المتحدث باسم وزارة الصحة خالد مرغلاني ان حالة التسمم هذه نتجت عن تناول وجبة عشاء فاسدة.

وكان العاهل السعودي عبد الله بن عبد العزيز استقبل الثلاثاء كبار الشخصيات ورؤساء بعثات الحج في الحفل السنوي الذي اقامه في منى مشددا على ضرورة "تعزيز الاعتدال والوسطية" وعلى اهمية الحوار بين الاديان.

واكد العاهل السعودي بالمناسبة ان "الارهاب الذي يهدد العالم وينسب الى المسلمين وحدهم سببه افعال المتطرفين الذين لا يمثلون غير انفسهم وان لبسوا ثوب الاسلام وهو منهم برىء".

ومن ابرز الشخصيات التي حضرت الحفل الرئيس السوداني عمر حسن البشير والرئيس الفلسطيني محمود عباس والرئيس الشيشاني رمضان قديروف والامين العام لجامعة الدول العربية عمرو موسى.

وقد اعلنت مصلحة الاحصاءات العامة والمعلومات الاثنين رسميا ان اجمالي عدد حجاج هذا العام بلغ مليونين و408 الف و849 حاجا منهم مليون و729 الفا من حجاج الخارج و841 الفا من الداخل من السعوديين والمقيمين في المملكة.

الا ان العدد الاجمالي يمكن حسب تقديرات صحافية ان يزيد عن ثلاثة ملايين مع وجود الالاف من الحجاج المخالفين الذين امتلا بهم وادي منى الذي افترشوا شوارعه وارصفته وحتى الجبال المحيطة به وذلك رغم الاجراءات المتخذة لمنعهم.



التاريخ : 10-12-2008

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش