الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دعوات لاقتحامات جماعية للأقصى

تم نشره في الجمعة 27 أيار / مايو 2016. 08:00 صباحاً

 فلسطين المحتلة - اقتحمت مجموعة من المستوطنين المتطرفين، أمس، باحات المسجد الأقصى المبارك- الحرم القدسي الشريف، وسط حراسة مشددة من شرطة وقوات الاحتلال الاسرائيلي المدججة بالسلاح.

وقالت دائرة الاوقاف الاسلامية بالقدس في بيان ان قوات الاحتلال قامت بحراسة المستوطنين المقتحمين من جهة باب المغاربة بالمسجد الأقصى، وأن حراس الاقصى والمصلين والمرابطين في الأقصى قاموا بالتصدي للمستوطنين.

فيما أخطرت قوات الاحتلال اصحاب سبعة منازل بالهدم، أمس، في المنطقة الشرقية لبلدة دوما جنوب مدينة نابلس شمالي الضفة الغربية.

وافاد غسان دغلس مسؤول ملف الاستيطان في شمال الضفة الغربية في بيان له ان مجموع الإخطارات بالهدم وصلت الى عشرة في أقل من أربع وعشرين ساعة، لشق شارع استيطاني يبدأ من مفترق مستوطنة شيلو بين نابلس ورام الله ليصل إلى شارع الون بالقرب من اريحا.



وشن سلاح الجو الاسرائيلي فجر أمس غارتين على موقعين لكتائب القسام، الجناح العسكري لحركة حماس، في قطاع غزة من دون اصابات، وفق مصدر أمني وشهود عيان.

واكد المصدر الامني ان «طائرات الاحتلال الحربية استهدفت بصاروخين موقع الحشاشين التابع لكتائب القسام في منطقة غرب رفح (جنوب) ما اسفر عن وقوع اضرار من دون ان تسجل اصابات».واضاف المصدر ان غارة اخرى نفذها الطيران الحربي و»استهدفت موقعا للقسام في منقطة غرب مخيم النصيرات» وسط القطاع دون اصابات.وذكر شهود عيان ان اضرارا كبيرة لحقت في موقع القسام العسكري.

واوضح الشهود انه تم اخلاء المواقع العسكرية للقسام والفصائل تحسبا لقصف جوي اسرائيلي بعد اطلاق مسلحين صاروخين من قطاع غزة على البلدات الاسرائيلية المتاخمة للقطاع الاربعاء الماضي.وتبنت جماعة سلفية متشددة تطلق على نفسها «اجناد بيت المقدس» هذه الهجمات.

من جهة ثانية ارتفع عدد اليهود القادمين إلى فلسطين المحتلة خلال العام الماضي بما نسبته 16%، مقارنة بعدد الذين قدموا خلال العام الذي سبقه.

ونقلت صحيفة «إسرائيل هيوم»، العبرية في عددها أمس عن بيانات الإحصاء المركزي الإسرائيلي، أن «عدد اليهود الجدد في إسرائيل ارتفع إلى 28 ألفاً العام الماضي».

وأوضحت الصحيفة الاسرائيلية أن 53% من القادمين الجدد من دول الاتحاد السوفيتي السابق، و24% من فرنسا، و9% من الولايات المتحدة الأميركية.

وفي آخر التطورات الدولية حول مساعي تحقيق السلام، عقد مجلس الأمن الدولي الليلة قبل الماضية جلستة الشهرية بشأن القضية الفلسطينية حيث استمع الى احاطة من المبعوث الأممي الخاص المعني بعملية السلام للشرق الأوسط، نيكولاي ملادينوف.

وقال ملادينوف انه مع العلم ان «الرغبة في المضي قدما نحو السلام موجودة بشكل واضح، لكن إذا ظلت آفاق السلام بعيدة المنال فان إطالة أمد المأزق الحالي تستنزف أي تفاؤل متبق للتوصل إلى حل لاحتلال دام 50 عاما تقريبا». وقال ان «ما ينقصُ بشكل كبير هو الإرادة السياسية والقيادة الجريئة لجعل التقدم حقيقي». وأضاف انه «خلال أيام، سيجتمع عدد من الدول والأمين العام في باريس للتأكيد على التزامهم بحل الدولتين المتفاوض عليه، ولمناقشة كيفية تأييدهم للطرفين - بطريقة بناءة - في جهودهما لتحقيق هذا الهدف».

وشدد على ان كل تلك الجهود، مع أهميتها، لا يمكن فصلها عن الواقع الصارخ في الميدان الذي يؤثر على حياة الفلسطينيين والإسرائيليين على حد سواء، مؤكدا أن الاجتماع «في صميم عمل اللجنة الرباعية المؤلفة من الاتحاد الأوروبي وروسيا والولايات المتحدة والأمم المتحدة، التي تواصل العمل مع الطرفين والمنطقة لتوفير الظروف اللازمة لاستئناف مفاوضات ذات مغزى». ومن المقرر أن تصدر الرباعية تقريرها خلال أيام ويشمل العقبات التي تعترض حل الدولتين والسبيل نحو المضي قدما.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش