الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مناورات عسكرية ايرانية في الخليج ومضيق هرمز

تم نشره في الخميس 22 نيسان / أبريل 2010. 03:00 مـساءً
مناورات عسكرية ايرانية في الخليج ومضيق هرمز

 

 
عواصم - وكالات الانباء

ندد الزعيم الايراني آية الله خامنئي امس "بالتهديدات النووية" الامريكية ضد ايران ، في حين اعلن الحرس الثوري عن اجراء مناورات حربية في مضيق هرمز الاستراتيجي والخليج العربي اليوم يختبر خلالها صواريخ قصيرة ومتوسطة المدى.

وقال خامنئي امام تجمع للممرضات الايرانيات "على المجتمع الدولي الا يسمح للرئيس الاميركي باراك اوباما بالافلات بالتهديدات النووية. ولن نسمح لامريكا بتجديد هيمنتها الجهنمية على ايران باستخدام مثل هذه التهديدات". فيما صرح البريجادير جنرال حسين سلامي ان "الحفاظ على الامن في الخليج ومضيق هرمز بوصفهما الطريقين الرئيسيين للاقتصاد والطاقة في العالم هو الهدف الاساسي من المناورات الحربية. هذه المناورات الحربية ليست تهديدا لاي دولة صديقة".

من جانبه اعلن نائب القائد العام للحرس الثوري العميد البحري حسين سلامي بأن وحدات من البحرية التابعة له ستبدأ اليوم مناورة عسكرية في مياه الخليج ومضيق هرمز تحمل اسم "النبي الاعظم 5".

ونقلت وكالة أنباء الجمهورية الاسلامية الايرانية (إيرنا) عن العميد سلامي قوله في مؤتمر امس ان هذه المناورة التي تستغرق 3 أيام وتجري في 4 مراحل وتشارك فيها وحدات من القوات البحرية والبرية والجوية للحرس الثوري تهدف إلى تعزيز الامن والاستقرار في مياه الخليج ومضيق هرمز.

وأعرب العميد سلامي عن أمله في أن تشارك الدول المطلة علي الخليج في مثل هذه المناورات ، مشددا على أن المناورة تحمل رسالة صداقة وسلام إلى دول مجلس التعاون الخليجي. وقال المتحدث باسم مناورة "النبي الاعظم 5" العميد علي رضا تنسيري أن القوات المشاركة في المناورة ستستخدم وتختبر أنواع الصواريخ القصيرة والمتوسطة المدي التي تطلق من الساحل نحو البحر ومن البحر نحو أهداف داخل البحر إضافة إلى أنظمة صاروخية وأجهزة متطورة.

الى ذلك ، نفى وزير الدفاع الجنرال احمد وحيدي امس ان تكون بلاده تريد انتاج صواريخ بالستية عابرة للقارات قادرة على اصابة الولايات المتحدة. وقال "لا نملك مثل هذا البرنامج. هذا جزء من الحرب النفسية التي يطلقها الاعداء".

وكان وحيدي يرد على سؤال حول تقرير لوزارة الدفاع الاميركية مفاده ان ايران قد تتمكن من تطوير صاروخ بعيد المدى قادر على بلوغ الولايات المتحدة في ,2015

نوويا ، رحبت الدبلوماسية الاميركية امس الاول بجهود تركيا لايجاد حل مع طهران حول برنامجها النووي ، لكنها ابدت مجددا شكوكها في فرص نجاح هذه المبادرة.

وعلق المتحدث باسم الخارجية الاميركية فيليب كراولي "لاداء دور وساطة ، ينبغي وجود بلد هو ايران يرغب فعلا في اقامة حوار جدي ، وهذا غير متوافر منذ اشهر".

واعلن وزير الخارجية التركي احمد داود اوغلو امس الاول ان بلاده "مستعدة للتحرك كوسيط" للمساعدة في حل القضية النووية الايرانية. فيما اكد كراولي ان الولايات المتحدة تقر "بالتأكيد" بان حليفها التركي "يمكنه اداء دور بناء" و"تشجع" المبادرات في هذا الاتجاه. لكنه شدد على ان ايران "لم تسع في اي شكل من الاشكال ، سواء مع الولايات المتحدة او مع مجموعة الدول الست او مع تركيا ، الى البحث عن حل واقعي وبناء".

وتحدث اوغلو في تصريحات نشرت امس عن احراز تقدم في محادثاته التي اجراها في طهران. وقال "نعم" لقد احرزت المحادثات التي اجراها الثلاثاء في ايران تقدما ، "والاهم هو ان الايرانيين منفتحون جدا" ، مضيفا "يمكن ان نذهب بعيدا ، وانا متفائل جدا".

Date : 22-04-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش