الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

روسيا وجورجيا أمام «العدل الدولية» لاتهامات بـ «التطهير العرقي»

تم نشره في الثلاثاء 14 أيلول / سبتمبر 2010. 03:00 مـساءً
روسيا وجورجيا أمام «العدل الدولية» لاتهامات بـ «التطهير العرقي»

 

 
لاهاي - وكالات الانباء

مثلت روسيا وجورجيا امس أمام محكمة العدل الدولية للنظر فيما اذا كانت هذه المحكمة جهة اختصاص في اتهامات من جانب جورجيا لروسيا بانتهاك حقوق الانسان على أراضيها.

وهذه الجلسة هي الاحدث في قضية تعود الى اب عام 2008 عندما قدمت جورجيا شكوى لمحكمة العدل الدولية زاعمة حدوث انتهاكات من جانب روسيا داخل أراضيها للمعاهدة الدولية للقضاء على كل أشكال التمييز العنصري.

وزعمت جورجيا في شكواها حدوث انتهاكات لبنود مختلفة من المعاهدة على مدى 18 عاما في منطقتي أوسيتيا الجنوبية وأبخازيا . ورفعت القضية بينما كان البلدان يخوضان حربا قصيرة حول أوسيتيا الجنوبية لكن جورجيا نفت أن يكون للقضية صلة مباشرة بالصراع.

وتتهم جورجيا روسيا بشن حملة من "التطهير العرقي" وتقول ان مواطنيها في المناطق الخاضعة لسيطرة موسكو تعرضوا للترهيب والعنف ما تسبب بتشريد نحو 150 الفا منهم.

ودعت روسيا محكمة العدل الدولية الى رفض الشكوى التي تقدمت بها جورجيا وتتهمها فيها بممارسة "التطهير العرقي" في ابخازيا واوسيتيا الجنوبية مؤكدة ان تبليسي هي التي تسببت باشعال حرب ,2008

وقال كيريل غيفورغيان مدير القسم القانوني في وزارة الخارجية الروسية لمحكمة العدل الدولية في لاهاي ان "الدول المتقدمة بالشكوى (جورجيا) سعت وبشكل غير مشروع مطلقا الى فرض حلها الخاص للمشاكل الاقليمية عن طريق استخدام القوة العسكرية الوحشية" ، مضيفا ان روسيا تعتقد ان جورجيا تبنت نهجا في ظل حكم الرئيس ميخائيل ساكاشفيلي يقضي "بحل المشاكل مع اوسيتيا الجنوبية وابخازيا بالقوة المسلحة" ، وتابع قائلا ان "تلك المحاولات بلغت ذروتها بشن جورجيا هجوما مسلحا واسعا ضد سكان اوسيتيا الجنوبية ووحدات حفظ السلام في انتهاك لالتزاماتها بموجب القانون الدولي".

وصدت القوات الروسية هجوما من القوات الجورجية على أوسيتيا الجنوبية في اب عام 2008 مما أوقع خسائر كبيرة في الجيش الجورجي. واعترفت موسكو منذ ذلك الحين بالمنطقتين باعتبارهما بلدان مستقلان رغم أنه لم تقم أي دولة أخرى تقريبا بمثل هذه الخطوة.

وفي تشرين الاول عام 2008 أصدرت المحكمة حكما مبدئيا يأمر كلا من موسكو وتفليس بالاحجام عن ارتكاب أي تمييز عنصري أو تأييده في المناطق المتنازع عليها أو على الاراضي الجورجية المجاورة.

Date : 14-09-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش