الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

منظمة أميركية تطلق حملة لمواجهة عداء الإسلام

تم نشره في الأربعاء 1 أيلول / سبتمبر 2010. 03:00 مـساءً
منظمة أميركية تطلق حملة لمواجهة عداء الإسلام

 

 
واشنطن - وكالات الانباء

اطلقت منظمة إسلامية اميركية حملة تهدف إلى زيادة الوعي الاجتماعي لمواجهة الشعور المتنامي بالعداء للمسلمين ، فيما اظهر استطلاع للرأي ان اكثر من نصف ناخبي ولاية نيويورك التي باتت في قلب الجدل يؤيدون مشروع مركز بيت قرطبة الاسلامي المقرر بناؤه قرب موقع مركز التجارة العالمي الذي شهد اكبر هجمات في تاريخ الولايات المتحدة في 11 ايلول ,2001 وقامت منظمة تسمى "عقيدتي ، صوتي" بإنشاء موقع على الانترنت يروج للدعوة إلى الحوار مع الهدف فيما بعد إلى بث إعلانات في شبكات التليفزيون الكبرى بحسب منظمي الحملة. وجاء في مشهد فيديو مدته دقيقة واحدة مسجل على الموقع الالكتروني "في الاسابيع الاخيرة يخبرك الكثير من الناس بما يجب أن تظنه عن المسلمين. هم يقولون انه ينبغي عليك أن تنظر إليهم بعين الخوف والشك والكراهية". ويظهر في هذا المشهد رجال ونساء مسلمون من عدة أجناس ومهن ويرتدون أزياء مختلفة ويتحدثون بالانجليزية والاسبانية وحتى بلغة الاشارة.

وقال حسن أحمد وهو محام وأحد منسقي المبادرة أمام مؤتمر صحفي في واشنطن "نحن قلقون كمسلمين أمريكيين إزاء تنامي الشعور بالعداء تجاهنا والذي نسمعه عبر موجات الاثير". وبحسب أحمد يسمح الموقع الالكتروني للمواطنين بتسجيل مشاهد فيديو وبثها على الانترنت بمبادرة شخصية منهم. وهو يسعى لتشجيع "الحوار المثمر" لمساعدة المسلمين الامريكيين على بناء الجسور في علاقاتهم مع الامريكيين من مختلف الديانات ولتعزيز التفاهم.

والاسبوع الماضي كشف مجلس العلاقات الاسلامية الامريكية النقاب عن مرجع يساعد المسلمين الامريكيين على طرح ديانتهم بطريقة إيجابية ولمساعدتهم على التعامل مع الاحداث المحتملة في المساجد.

واظهر استطلاع للرأي امس ان ناخبي نيويورك يناقضون انفسهم بشأن المركز الاسلامي المقرر بناؤه قرب موقع مركز التجارة العالمي حيث قالت الاغلبية ان المسلمين لديهم الحق في بناء مسجد لكن يجب ان يجبروا على نقله. ويعتقد %54 ممن استطلعت اراؤهم ان للمسلمين الحق في بناء المركز والمسجد قرب موقع مركز التجارة العالمي بسبب حرية الدين في الولايات المتحدة لكن نسبة مماثلة تبلغ %53 قالت انه يجب حرمانهم من هذا الحق بسبب حساسية اقارب من قتلوا في هجمات 11 ايلول عام ,2001

واستطلع المسح الذي اجرته جامعة كوينيبياك اراء 1497 ناخبا مسجلا بولاية نيويورك في الفترة بين 23 29و من اب في ذروة الجدل الذي استغله الجمهوريون الذين يعارضون اقامة المسجد لتحقيق مكاسب على الديمقراطيين قبيل انتخابات التجديد النصفي للكونجرس في الثاني من تشرين الثاني المقبل. وبالاستطلاع هامش خطأ يبلغ 2,5 نقطة مئوية بالزيادة او النقصان.

وتبنى %45 رأيا جيدا في الاسلام مقابل %31 يرون عكس ذلك وقال %54 ان التيار السائد للاسلام مسالم مقارنة مع %24 قالوا انه يشجع على العنف. وقال %54 ان المسلمين لهم حق البناء ورفض ذلك %40 في حين رأى %53 انه يجب حرمانهم من هذا الحق مع معارضة %39 لهذا الطرح. لكن نسبة اكبر تبلغ %71 قالت ان المنظمة التي تقف وراء بناء المسجد يجب ان تنتقل الى مكان اخر طواعية بسبب معارضة الناجين من هجمات 11 ايلول فيما عارض ذلك 21%. وابلغ %71 ايضا الاستطلاع ان وزير العدل في الولاية يجب ان يحقق في تمويل المسجد بينما عارض ذلك 22%.



Date : 01-09-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش