الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نجاد يشكك في الرواية الرسمية لهجمات 11 أيلول

تم نشره في الثلاثاء 7 أيلول / سبتمبر 2010. 03:00 مـساءً
نجاد يشكك في الرواية الرسمية لهجمات 11 أيلول

 

 
الدوحة - وكالات الانباء

شكك الرئيس الايراني محمود احمدي نجاد امس في الرواية الرسمية لهجمات 11 ايلول في 2001 في نيويورك ، معتبرا انها كانت ذريعة لاجتياح افغانستان ومقتل عشرات الالاف كما اتهم الغرب بزرع الشقاق بين ضفتي الخليج. في الوقت الذي جدد وعيده لإسرائيل بتدميرها ككيان سياسي في حال قررت مهاجمة بلاده. وقال نجاد في لقاء خاص مع عدد من السفراء قبيل مغادرته العاصمة القطرية حيث اجرى محادثات مع امير البلاد الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني "حصل شيء ما في نيويورك ولا احد يعلم حتى الآن من الذين كانوا الفعلة الحقيقيين لهذا العمل". واضاف "لم يسمح لاحد ، لاي اشخاص مستقلين ، بأن يحاولوا ان يحددوا الفاعلين".

واعتبر احمدي نجاد انه بعد هذه الهجمات "قالوا ان ارهابيين كانوا مختبئين في افغانستان وحرك الحلف الاطلسي كل قدراته وهاجم افغانستان". واضاف "يقولون ان ألفي شخص قتلوا في برجي مركز التجارة العالمي.. وفي افغانستان قتل حتى الان أكثر من 110 آلاف شخص".

وسبق ان وصف الرئيس الايراني الرواية الاميركية لهجمات 11 أيلول بأنها "كذبة" ، بالرغم من التبني المتكرر للهجمات من قبل زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن الذي يعتقد انه مختبئ في المنطقة الحدودية بين افغانستان وباكستان. الى ذلك ، قال احمدي نجاد ان "القوى الاستعمارية تحاول ان تخلق التوترات بين دول" منطقة الخليج "بهدف خلق شقاق بينها" ، اي بين ايران دول مجلس التعاون الخليجي. واضاف ان هذه القوى "تستمر في بث حملات البروباغاندا والحروب النفسية للتفرقة بين دول المنطقة ولايجاد فرص لتجارة السلاح الخاصة بهم".

واعتبر الرئيس الايراني ان هذه القوى ، اي الولايات المتحدة والغرب ، "لن تفلح" ، مجددا الدعوة الى التقارب بين بلاده ودول الخليج.

من جهة اخرى ، كرر احمدي نجاد دعوته لقيام "نظام عالمي جديد قائم على العدل والمحبة والصداقة" ، ولا يقوم على هيمنة الدول الكبرى ، على حد تعبيره. واذ رأى ان النظام العالمي الحالي يتجه نحو نهايته ، قال ان النظام الجديد يجب ان يكون مزيجا من "القيم الالهية والقيم الانسانية".

كما جدد وعيده لإسرائيل بالقول ان أي هجوم على بلاده سيؤدي الى تدمير الكيان الصهويني. وأضاف في اشارة لهجوم محتمل من جانب اسرائيل او الولايات المتحدة "اي تحرك ضدنا سيؤدي الى ازالة النظام الصهيوني من الجغرافيا السياسية للمنطقة". ونقلت وكالة انباء الجمهورية الاسلامية الايرانية تصريحات أحمدي نجاد التي أدلى بها بالفارسية.

وتعتبر اسرائيل التي تعتبر الدولة الوحيدة بالشرق الاوسط التي تمتلك سلاحا نوويا ، البرنامج النووي الايراني تهديدا لوجودها. ولم تستبعد اللجوء لاجراء عسكري لمنع ايران من صنع قنبلة نووية. وفرضت الامم المتحدة عقوبات على طهران لاجبارها على وقف هذا النشاط المثير للجدل بيد أن ايران تؤكد أن برنامجها للاغراض السلمية فحسب.



Date : 07-09-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش