الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

واشنطن تطالب بمعاقبة بيونغيانع.. وبكين تدعو للحوار

تم نشره في الأربعاء 1 كانون الأول / ديسمبر 2010. 02:00 مـساءً
واشنطن تطالب بمعاقبة بيونغيانع.. وبكين تدعو للحوار

 

عواصم - وكالات الانباء

اكدت كوريا الشمالية امس انها تملك "الافا عدة من اجهزة الطرد المركزي" بعد اسبوع على قصفها بالمدفعية جزيرة كورية جنوبية فيما واصلت الصين مساعيها من اجل عقد اجتماع طارىء للدول الست المعنية بمحادثات نزع الاسلحة النووية لبيونغ يانغ.

وقالت وسيلة اعلام رسمية ان كوريا الشمالية ان "عدة الاف من اجهزة الطرد المركزي" تعمل على تخصيب اليورانيوم في مصنع جديد قالت انه ينتج الطاقة لاغراض سلمية. ونقلت وكالة الانباء الكورية الجنوبية عن افتتاحية نشرت في صحيفة رودونغ سينمون التابعة للحزب الشيوعي الكوري الشمالي "نقوم حاليا ببناء مفاعل يعمل بالمياه الخفيفة ... ونستخدم نظاما متطورا لتخصيب اليورانيوم عبر الاف عدة من اجهزة الطرد المركزي". ونقلت الوكالة ايضا ان "تطوير (برنامجنا) للطاقة النووية المستخدم لاغراض مدنية ولتلبية الطلب على الكهرباء ، سيكون اكثر نشاطا".

ويقول محللون ان كشف كوريا الشمالية عن منشآت نووية وقصفها المدفعي يبدو انهما نسقا للضغط على واشنطن وسيول من اجل استئناف الحوار والمساعدات وكذلك تعزيز موقع كيم جون اون نجل الزعيم الكوري الشمالي الذي يتوقع ان يخلفه في السلطة.

ولليوم الثالث على التوالي تقوم بحريتا الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية بمناورات جنوبالحدود . وقالت وكالة "يونهاب" إن طائرات حربية حديثة انطلقت من على ظهر حاملة الطائرات الأمريكية التي تعمل بالطاقة النووية للمشاركة في المناورات العسكرية حيث جرى نشر حوالي عشر سفن حربية 7300و جندي من الدولتين المتحالفتين.

وندد الاعلام الرسمي الكوري الشمالي بالمناورات البحرية ، وقالت صحيفة مينجو شوصان الناطقة باسم الحكومة "لدينا قوة ردع كاملة للقضاء على اعدائنا على الفور" ، مضيفة "اذا تجرأ الاعداء الاميركيون والكوريون الجنوبيون على اطلاق قذيفة واحدة على اراضينا او مياهنا فسيدفعون الثمن".

وقد اثار رفض الصين ادانة القصف الكوري الشمالي علنا موجة استياء في كوريا الجنوبية. كما ان دعوتها لاجراء محادثات لانهاء الازمة لم تلق ردودا ايجابية حتى الان من الولايات المتحدة واليابان وكوريا الجنوبية. وقال المتحدث باسم الخارجية الصينية هونغ لي "نظرا للظروف الراهنة من الضروري والمهم اعادة اطلاق الحوار والمشاورات في اسرع وقت ممكن". واضاف "نعتقد ان الاطراف المعنية ستاخذ اقتراحنا بجدية وسترد بايجابية".

لكن البيت الابيض قال ان مثل هذه المحادثات ستكون بمثابة "علاقات عامة" اذا لم تغير بيونغ يانغ سلوكها. وقال المتحدث روبرت غيبس ان "الكوريين الشماليين يجب ان يظهروا جدية في انهاء سلوكهم العدواني". وحثت الولايات المتحدة مجلس الامن الدولي على فرض عقوبات إضافية على كوريا الشمالية . وشددت السفيرة الامريكية لدى الامم المتحدة سوزان رايس على الحاجة إلى فرض الامم المتحدة عقوبات أكثر صرامة على الدولة الشيوعية قائلة إن تخصيب كوريا الشمالية لليورانيوم هو انتهاك لقرار الامم المتحدة. كذلك تحفظ وزير الخارجية الياباني على الاقتراح الصيني ، وقال سيجي مايهارا لصحيفة وول ستريت جورنال "من غير المقبول بالنسبة الينا ان نجري محادثات سداسية لمجرد ان كوريا الشمالية مارست عدوانيتها". واضاف "يجب ان نرى اولا بعض الجهد الصادق من كوريا الشمالية بخصوص برنامجها لتخصيب اليورانيوم والحادث الاخير". وقال الرئيس الكوري الجنوبي لي ميونغ باك خلال اجتماع حكومي امس "يجب ان نعترف بان كوريا الجنوبية تواجه اكثر مجموعة عدائية في العالم". ووصل حوالي 100 من قدامى عناصر البحرية الكورية الجنوبية امس الى جزيرة يونغبيونغ وتوعدوا بالدفاع عنها. ونصبوا يافطة تقول "اعدموا كيم جونغ ايل وجونغ - اون" في اشارة الى الزعيم الكوري الشمالي ونجله الذي يتوقع ان يخلفه في السلطة.

التاريخ : 01-12-2010

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش