الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ساكسو بنك يتوقع استمرار ارتفاع اسعار النفط عام 2017

تم نشره في الأربعاء 1 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً

عمان - الدستور - اسلام العمري

كشفت أحدث التقارير التي أصدرها ’ساكسو بنك‘، البنك الرائد والمتخصص في التداول والاستثمار على المنتجات والأدوات المتعددة عبر الإنترنت، عن توقعاته باستمرار ارتفاع أسعار النفط لتتراوح بين 50 - 55 دولاراً للبرميل بحلول نهاية العام، وجاءت هذه التوقعات على لسان أولي هانسن، رئيس استراتيجيات السلع لدى «ساكسو بنك»، خلال لقاء صحفي اول امس.

وأشار هانسن إلى تأثيرات الرياح المعاكسة مثل زيادة المعروض على قوة التوجه التصاعدي الراهن للأسعار؛ وقال: «تعتبر عتبة الـ 50 دولاراً للبرميل خطاً في الرمال، فيما لا تبدو السوق مستعدة لتجاوزه الآن نظراً لما قد ينجم عنه من زيادة في الإنتاج لدى الدول المنتجة ذات التكلفة العالية.



وبين انه ومع الوقت، ينبغي أن تتخطى الأسعار هذا المستوى النفسي ولكن ذلك لن يتم حتى نهاية الربع الأخير من العام الحالي 2016، وهذا من شأنه بالتأكيد تعزيز الدعم للاقتصادات القائمة على النفط، ولكن على المدى القصير، ارتفعت مخاطر التعرض لنكسة جراء التلاشي الأخير لتأثير انقطاع الإمدادات».

واضاف هانسن»يتمثل الدافع وراء الارتفاع الأخير للأسعار في انقطاع الإمدادات الرئيسية بكندا ونيجيريا، وقبل بضع سنوات، كان من المحتمل أن تؤدي مثل هذه الاضطرابات إلى ارتفاع بمعدل لا يقل عن 25% في أسعار النفط، وفي الحقيقة، يعتبر الارتفاع الذي لم يتخط نسبة 10% دليلاً على تراكم الإمدادات العالمية التي أصبحت بحاجة للتخفيض قبل مواصلة انتعاش الأسعار مجدداً».

وكان الارتفاع الكبير في أسعار النفط منذ الانخفاض المضاعف في يناير بمثابة مفاجأة للسوق، وخاصة من حيث التوقيت، واعتباراً من يناير، شهدت الأسواق توجهات بطيئة نحو الانتعاش فيما ساعدت الانقطاعات الأخيرة للإمدادات الرئيسية في إعادة التوازن للسوق، وقبيل مبادرة ’أوبك‘ لعقد اجتماع جديد لها في يونيو، يتزايد الاهتمام مجدداً بمعرفة ما إذا كان سيتم اتخاذ أي إجراءات خاصة بالإنتاج.

وقال هانسن لا أتوقع الكثير من اجتماع ’أوبك‘ فالمنظمة ليست بحاجة لاتخاذ أي قرار رئيسي في هذا الاجتماع نظراً لانتعاش السوق إبان اجتماع الدوحة، وبدلاً من ذلك، سيمثل الاجتماع فرصة متميزة لاسترداد سمعة المنظمة ومناقشة أوضاع السوق وإرسال رسالة موحدة بهذا الصدد».

وأشار هانسن إلى عزمه التركيز على خطاب خالد الفالح، وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية السعودي الجديد، تجاه إيران، وقال متسائلاً: «هل ستتسم عباراته بالتشدد كما كانت الحال في اجتماع الدوحة، وما الذي سيعنيه ذلك بالنسبة لمستقبل ’أوبك‘ باعتبارها المنظمة المعنية بالأمر».

وعن المعدن الاصفر قال تشهد أسواق المعادن الثمينة انتعاشاً قوياً في هذا العام وصلت نسبته إلى 22% حتى الآن، فيما رسخ المعدن الأصفر من مستويات تداوله منذ فبراير لتتراوح اليوم بين 1205 دولار للأونصة إلى 1305 دولار للأونصة، مشيرا  إلى أن الذهب لا يزال الاستثمار البديل الأكثر شعبية، ولكنه خاضع لتأثيرات أداء الدولار الأمريكي إلى حد بعيد.

 وقال  يعتبر ضعف الدولار إلى جانب الديون السيادية التي تقدر قيمتها بمليارات الدولارات، والتي تم تداولها بعائد سلبي، اثنان من الدوافع الرئيسية وراء الأداء القوي الذي شهدناه في هذا العام حتى الآن، وفيما تعدل السوق الآن من تموضعها بناء على وتيرة محتملة أكثر قوة من رفع أسعار الفائدة الأمريكية، نجح الدولار الأمريكي في استرداد شيء من توازنه فيما أطلق أول تحدي قوي أمام الذهب وعزز من توقعات المضاربين على ارتفاع الأسعار بين المستثمرين.

 واضاف لقد شهدنا في هذا الشهر، وحتى الآن، طلباً متزايداً من المستثمرين على الذهب بالرغم من ضعف الأسعار، ولا يمكن استبعاد بعض التقلبات في أسعار الذهب، وخاصة في حال ازدادت قوة الدولار الأمريكي، ولكننا نعتقد بأنها ستتخطى عتبة 1305 دولار للأونصة مع الوقت مستهدفة 1380 دولاراً للأونصة، وقد يمثل مزيد من ضعف الدولار الأمريكي تحدياً لدعم أسعار الذهب، وسيدفعه للانخفاض إلى ما دون 1205 دولار للأونصة».ويعتبر ’ساكسو بنك‘ الراعي الرئيسي للدورة الحادية عشرة من معرض وجوائز فوركس الأردن، والتي تستقطب أكثر من 2000 مستثمر ومتداول يودون دراسة الفرص المتاحة والكامنة في الأسواق المالية بالتفصيل، وخاصة مع تزايد احتمالات زيادة الطلب على معلومات الفوركس في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا.وتتوفر منصات ’ساكسو‘ التكنولوجية- الحائزة على العديد من الجوائز- بأكثر من 20 لغة، وهي تشكّل العمود الفقري التقني لما يزيد عن 100 مؤسسة مالية حول العالم، كما تقدّم المجموعة خدمات مصرفية تقليدية عن طريق بنكها ’ساكسو بريفاتبنك‘ في أسواق محددة.

ويعمل اليوم لدى مجموعة ’ساكسو‘  التي تأسست عام 1992 وتتخذ من العاصمة الدنماركية» كوبنهاغن «مقراً لها 1500 موظف في 25 مكتباً موزعاً على أنحاء مختلفة من القارّات الخمس.



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش