الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الفايز الهاشميون عنوان للتضحية والفداء من أجل الوطن وقضايا الأمة

تم نشره في الخميس 2 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً

عمان- الدستور- نيفين عبد الهادي

أكد رئيس مجلس الأعيان فيصل الفايز أنه في ظل انتشار الإرهاب وتنظيماته المختلفة فقد وقف جلالة الملك عبد الله الثاني بقوة ضدها ،وأعلن الحرب عليها وحمل راية الدفاع عن الإسلام دين المحبة والوسطية والاعتدال.

جاء ذلك، خلال حفل إطلاق البرنامج التلفزيوني (الهاشميون رسل السلام) الذي أعدته جريدة الرأي ومؤسسة «إعلاميون محترفون»، بحضور رئيس الوزراء الأسبق العين معروف البخيت، وعدد من المسؤولين والسفراء المعتمدين لدى المملكة.

وقال الفايز نحمد الله أن منّ علينا بقيادة هاشمية حكيمة كرّست جهدها على الدوام من أجل العمل على نشر ثقافة العيش المشترك والمحبة والمواءمة، وتعزيز القيم الإنسانية النبيلة.



وشدد الفايز على أن قادتنا الهاشميون كانوا عبر تاريخهم المشرّف عنوانا للتضحية والفداء من أجل الوطن وقضايا أمتنا العربية وفي مقدمتها القضية الفلسطينية، مؤكدا أنهم من أطلقوا أول ثورة للعرب ثورة نادت بالحرية والعدالة والإسقلال لكافة شعوبنا العربية والتخلص من الاستعمار وهيمنة الأجنبي.

ولفت الفايز إلى أنه لأجل تحقيق الوحدة العربية التي تحلم لتحقيقها شعوبنا العربية صاحبة الشرعية الدينية والتارخية وقد تصدت بقوة الى خطاب الكراهية وثقافة الكره والتطرف والإرهاب والغلو فكان نهجها على الدوام الدعوة لأخوة انسانية والعمل على تعظيم الجوامع المشتركة بين البشر وتجاوز الإختلافات بين الأجناس والأعراف والأجيال.

فيما أكد أمين عمان الكبرى عقل بلتاجي على أهمية الثورة العربية الكبرى في تغيير تاريخ الأمة، مبينا أنها شكّلت حالة عربية مختلفة لنهضة أمة، مشيرا إلى ضرورة التعامل مع الدين الإسلامي وليس الرجوع للدين.

ولفت بلتاجي إلى أهمية البرنامج وأنه يشكّل نقطة هامة تحكي مرحلة تاريخية أيضا هامة للمنطقة بأسرها، فمن الجميل أن تؤرخ لمثل هذه الأحداث بصورة ينقلها أصحاب فكر واعلاميون وفنانون.

من جانبه، أكد رئيس جامعة الزرقاء الخاصة الدكتور محمود الوادي على ما ينعم به الأردن من أمن وسلام بفضل قيادته الحكيمة، مستعرضا تاريخ الهاشمين في صناعة الوطن بدءا من الثورة العربية الكبرى ورفع لواء الحرية والعدالة.

وطالب الوادي أن يكون جميع المواطنين حماة للوطن وحراسا عليه، فمنجزاتنا يجب أن نسعى جميعا للحفاظ عليها وصونها ، هذه مهمة وطنية علينا جميعا القيام بها.

رئيس مجلس إدارة صحيفة الرأي رمضان الرواشده استعرض تفاصيل البرنامج، مشيرا إلى أنه ايمانا منا بدور الاعلام والاعلاميين المتزايد لتنوير واقعنا وتوحيد صفنا، جاء إعداد هذا البرنامج الذي يحمل اسم «الهاشميون رسل السلام» والذي يقع في (13) حلقة تلفزيونية، وهو ليس كأي برنامج إنما وثيقة تاريخية يشارك بها ضيوف الحلقات من «مفكرين وسياسيين، ودبلوماسين واعلاميين وفنانين» جميعهم وثقوا للمرحلة وقدموا نخبوية آرائهم وتطلعاتهم وخلاصة تجاربهم من خلال مساحات متنوعة تثري المضمون.

وقال الرواشده صورنا على مدى أشهر وتحملنا الكثير من الصعاب، وتضمن عملنا التصوير والبحث والاستقصاء والعلميات الفنية، لنصل إلى المادة الاعلامية بمواصفات خاصة في العمل التلفزيوني، لنقدمه اهداء للوطن بهذه المناسبات الوطنية التي نحتفل بها ولجلالة الملك. وأوضح الرواشده أنه تم استضافة (100) شخصية تحدثوا حول ثلاثة محاور أولها جهود جلالة الملك في الدفاع عن الوسطية في الدين، وثانيها محاربة جلالة الملك للإرهاب والتطرف، وثالثها الوصاية الهاشمية على المقدسات الإسلامية والمسيحية في القدس الشريف، وسيتم عرضه على (13) محطة فضائية.  فيما تقدّم بكلمة الأشقاء العرب خلال الحفل رجل الأعمال العراقي الشيخ حاتم الخوّام مستعرضا دور الهاشمين في نهضة الأمة العربية، لافتا إلى الدور العظيم الذي يقوم به جلالة الملك عبد الله الثاني اليوم في تعزيز الأمن والسلام في المنطقة، وتوحيد الصف العربي وبث رسالة الوسطية. وقال الخوّام انه في هذه الأيام المعدودة من تاريخ أمتنا المجيدة، نستذكر فضل المنقذ الأعظم الشريف الحسين بن علي الذي ضحى بكل ما يملك في سبيل أمته والوفاء لها وأرضها، ووحدتها، نحتفل بتاريخ نستظل جميعا اليوم بعظمته.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش