الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

إدخال البهجة والسرور إلى قلوب أفراد المجتمع هو غايتنا

تم نشره في الجمعة 3 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً

  الدستور- عبد الرحمن الجيوسي

أيام قليلة تفصلنا عن استقبال شهر رمضان هذا الشهر الفضيل سيحل ضيفا عزيزا على الأمة الإسلامية والعربية برمتها هذا الشهر الكريم الذي يحمل الكثير من المعاني والدلالات من خير, وتسامح, وسلام, وصور للتكافل الاجتماعي, والإحساس بالآخرين من فقراء ومحتاجين .

إن ارتقاءنا بأفكارنا وتحكمنا بسلوكياتنا وتعاملنا مع الآخرين بمستوى يرقى بأخلاقنا الإسلامية يجسد معاني رمضان الذي سمي بشهر الأخلاق و العبادات, ومن هنا فإننا سنجد الخير الكثير وستزول من بيننا المشاحنة والكراهية والبغضاء ليحل محلها الصفاء والحب والمحبة للجميع ودون استثناء.

بعض أفراد المجتمع المحلي انطلقوا بمبادرات خيرية تهدف إلى إدخال البهجة والسرور على قلوبنا  فباتت حارات عمان لا تخلوا من مظاهر الزينة التي أصبحت رمزا يدل على شهر الرحمة.

محيي الدين المغربي صاحب مبادرة «استقبل الشهر بزينتها», يقول إن من اقل الواجبات الملقاة على عاتقنا كشباب فرض طابع جميل على أحياء عمان لاستقبال شهر رمضان من خلال تزيين الحارات السكنية بقناديل و أحبال للزينة وبمساهمه من أهالي الحي نفسه لإشراكهم بعملية الاحتفال باستقبال الشهر الكريم وانخراطهم مع بعضهم ليشكلوا جسداً واحداً متحابين متسامحين متآخين فيما بينهم.

العشرينية آية عبد النبي وعلى الرغم من أنها لم تكن مهتمة بزينة رمضان لكنها تشعر بالفرحة لرؤيتها الشوارع مزينة بأشكال متنوعة من الزينة فقد قررت شراء بعض منها لتهديها لعائلتها فتلك أحب الهدايا لقلوب من هم مستعدون لاستقبال شهر رمضان وتقول شهر رمضان من أحب الشهور على قلبي لما فيه من طقوس روحانية جميلة والأيام التي تسبق هذا الشهر من تجهيزات وزينة للشوارع كلها أشياء تدخل على قلوبنا البهجة والطمأنينة.

روزان شقيرات بدأت قبل أيام بتعليق أشكال مميزة من زينة رمضان على نوافذ وشرفات مدخل بيتها تعبيراً عن فرحتها الكبيرة باستقبالها لهذا الشهر الفضيل فهي تحب كل عام أن تجدد الفوانيس والأهلة بألوان زاهية تضيء مكان بيتها تعبيراً عن البهجة لها ولأفراد عائلتها.

أخصائي علم الاجتماع د. حسين الخزاعي يقول إن علامة الفرح والسرور والبهجة التي تضيفها الزينة الرمضانية على استقبال شهر رمضان الكريم يشير إلى أن هذه الطقوس هي رسالة دينية اجتماعية تربوية تظهر محبة الناس لهذا الشهر ما يجعل الأمر يبدو وكأن هناك اتفاقاً اجتماعياً بين أفراد المجتمع يوحدهم من خلال استقبالهم لهذا الشهر بمظاهر الفرح والبهجة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش