الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاردنيون يشاركون باحتفالية النهضة في حدائق الحسين

تم نشره في السبت 4 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً

 عمان - توافد الاف الاردنيين من جميع مناطق ومحافظات المملكة الى حدائق الحسين صباح امس الجمعة للمشاركة في احتفال النهضة الذي تنظمه العاصمة عمان بمناسبة الذكرى المئوية للثورة العربية الكبرى التي اعلنها الشريف الحسين بن علي - طيب الله ثراه - في حزيران 1916.



 وقال عدد من المشاركين لوكالة الانباء الاردنية (بترا) ان الامم والشعوب الحية تعتز دائما بماضيها مستذكرة ما قدمته من تضحيات في سبيل الحرية والعيش الكريم ليكون ذلك الماضي نبراسا يهتدى به في حاضر الامة لتعزيز مسيرة الخير والعطاء الوطني وتحقيق المزيد من الانجازات والمكتسبات وصونها والبناء عليها وليبقى ذلك الماضي حيا في عقول وضمائر ابنائها على الدوام وبذوره الخيرة متجذرةً في نفوس الاجيال ليزهر عطاءً متجددا وينابيع تتدفق بالحياة والمستقبل الواعد المشرق الذي يفوح منه نجيع تضحيات أبنائها الزكية.

واضافوا ان الاردنيين من شتى اصولهم ومنابتهم واحرار العرب يحتفلون بمئوية الثورة العربية الكبرى التي تصادف هذا العام والامة تمر بمنعطف خطير لا يخفى على احد وسط اقليم ملتهب تشتد فيه الرياح العاتية التي اجبرت الكثير من دول المنطقة على تغيرات جرت الكثير من الكوارث عليها، غير ان الاردن والذي حافظ ويحافظ على امنه واستقراره في مثل هذه الظروف اصبح وما يزال الموئل الذي ينشده كل طالب للامن والاستقرار وذلك بفضل الامن والاستقرار الذي ينعم به بفضل جهود القوات المسلحة الاردنية - الجيش العربي وجهود كافة منتسبي الاجهزة الامنية والاردنيين جميعا من شتى اصولهم ومنابتهم وانتمائهم وولائهم لوطنهم وقيادتهم الهاشمية الحكيمة والتي ما كانت يوما الا النصير للحق والعدل والمدافع عن قضايا الامة وحقوقها العادلة.

وقال علي ابو حمور انه جاء وجميع افراد عائلته من محافظة البلقاء منذ ساعات صباح امس الجمعة للمشاركة بهذه الاحتفالية المهيبة والعزيزة على قلوب الاردنيين جميعا والتي تمثل دلالة عظيمة في نفوس ابناء الوطن والامة العربية بمعانيها الجليلة والتي تمثلت مسيرة نهضة خيرة شاملة عمت اثارها حياة كريمة وفضلى في شتى مجالات الحياة وبجميع ارجاء الوطن العربي وخاصة في الاردن الذي شهد ولا يزال نهضة مستمرة بفضل قيادته الهاشمية الحكيمة والتي هي وريثة مبادىء الثورة العربية الكبرى.

وقال علي محمود الشيباني مدرس في احدى المدارس الحكومية انه جاء للمشاركة بهذا الاحتفال تعبيرا عن حبه واعتزازه بالاعياد الوطنية التي تحتفل بها المملكة ومنها الاحتفال بمئوية الثورة العربية الكبرى التي فجرها الشريف الحسين بن علي رحمه الله فجر ابلج انار ظلمة الليل العربي انذاك وجعله شمسا مشرقة لا تزال تضيء ايامنا حرية وحياة آمنة مستقرة رسخها الاحرار من بني هاشم ويحمل مسيرتها جلالة الملك عبد الله الثاني وما هذه الاحتفالات الا تعبير من جميع الاردنيين من شتى اصولهم ومنابتهم عن حبهم وولائهم لقائد المسيرة.

وقال خليل محمود العبادي وهو احد متقاعدي القوات المسلحة الاردنية اننا نستذكر وبهذه المناسبات الغالية بطولات القوات المسلحة الاردنية - الجيش العربي وريثة فكر ومبادئ الثورة العربية الكبرى في الشجاعة والاقدام والاخلاص وصون مقدرات الامة، حيث قدم الكثير من التضحيات في معارك البطولة والشرف التي خاضها نشامى القوات المسلحة -الجيش العربي على روابي فلسطين واسوار القدس وفي معركة الكرامة التي كسر فيها الجندي الاردني بصموده مقولة الجيش الذي لا يقهر والحق بالعدو افدح الخسائر وأرجع للامة الكرامة .

واكد سامي العجوري ان هذه الاحتفالات تأتي تعبيرا صادقا وراسخا عن ابهى صور التلاحم الذي قل نظيره والذي يتجسد وباستمرار بين الشعب والجند والقائد وهو العنوان الرئيس والابرز لتحقيق المزيد من الانجاز والحفاظ على الامن والاستقرار في ظل ما تمر به المنطقة من ظروف صعبة، داعيا وبهذه المناسبات الوطنية الغالية ان يحفظ الله الاردن آمناً ومستقراً بقيادة جلالة الملك عبد الله الثاني وان يعيد هذه المناسبة وقد تحققت آمال الشعب الاردنـي والامتين العربية والاسلامية بالخير والسؤدد والازدهار.

  ويشهد معرض مديرية الامن العام المشارك في الاحتفال إقبالا ملحوظا من قبل المواطنين ومن كافة الاعمار للاطلاع على احدث الاجهزة المتطورة والتكنولوجيا الحديثة المستخدمة في الامن العام للحفاظ على ارواح المواطنين وممتلكاتهم.

ونظمت مديرية الامن العام بهذه المناسبة العزيزة والغالية على قلوب الاردنيين جميعا معرضا ضم اجنحة تضمنت معروضات تبين اوجه الخدمة التي تقدمها مديرية الامن العام للمواطنين الاردنيين ولزوار المملكة بهدف اطلاعهم على الواجبات والمهامات التي تقوم بها مرتباتها من الناحية الادارية والخدماتية للمواطنين والتي تتمثل فيها التكاملية مع كافة اجهزة الدولة للحفاظ على ارواح المواطنين وممتلكاتهم.

وضم معرض الامن العام جناحا لقوات البادية الملكية التابعة للامن العام عرضت فيه الكثير من الادوات والمهام المستخدمة في واجباتها والتي لها علاقة مباشرة بالثورة العربية الكبرى والتي تأسست مع وصول جلالة الملك المؤسس المغفور له باذن الله عبد الله الاول الى معان حيث شرع بتشكيل قوة لحفظ الامن مؤلفة من قوة الهجانة وقوة الدرك وكتيبة الفرسان والكتيبة النظامية وكذلك ابراز التطورات الكثيرة التي شملت الخدمات التي تقدمها قوات البادية الملكية وتفاعلها مع الواجبات الملقاة على عاتقها ومنها الواجبات الشرطية ومكافحة التهريب والتسلل عبر الحدود وغيرها الكثير من الواجبات الامنية والتفاعل مع المجتمع المحلي في البادية الاردنية.

وضم جناح ادارة مكافحة المخدرات الكثير من المعدات، اضافة الى نشاطات توعوية لابراز المهام والواجبات التي تقوم بها ادارة مكافحة المخدرات في مكافحة هذه الافة الخطيرة وانتشارها والتي تشكل تهديدا على حياة المواطن وامنه، والتوعية بالاثار الخطيرة التي تشكلها آفة المخدرات على صحة المواطن الاردني وامنه والتاكيد على ضرورة تعاون المواطن وافراد المجتمع مع ادارة مكافحة المخدرات لمكافحتها.

واشتمل المعرض على جناح خاص لمراكز الاصلاح وتأهيل النزلاء ودوره في تاهيل نزلائه اثناء فترات محكوميتهم واعادتهم الى المجتمع افرادا فاعلين يساهمون في تنميته وتقدمه، حيث تضمن الجناح عرض الكثير من المنتوجات من صنع ايدي نزلاء مراكز الاصلاح والتاهيل.

وعرضت في معرض الامن العام العديد من الاليات المستخدمة في مديرية الامن العام ومنها مركبات النجدة والمجهزة باحدث معدات التكنولوجيا الحديثة، ومركبات ادارة السير المركزية والتجهيزات العديدة التي ادخلت الى الخدمة حديثا بهدف المساهمة الفاعلة في تنظيم حركة السير، وكذلك عرض عدد من المروحيات العامودية والتي تمثل مدى الحرص على مواكبة التطورات التكنولوجية وادخالها الى الامن العام ليبقى جهازا فاعلا يرقى الى مستوى طموح الوطن والمواطن والقائد.

وحلقت في سماء حدائق الحسين طائرة تابعة للملكية الاردنية كتب عليها شعار النهضة رافقتها طائرات صقور الاردن الملكية نفذت العديد من العروض الجوية التي اظهرت دقة ومهارة عالية لاقت استحسان الجميع.

وتنوعت الألوان الشعبية التي قدمتها الفرق الأردنية المختلفة على مدار اليوم والتي أخذت مكانها في حدائق الحسين وحملت فرقة الهيل للفنون الشعبية الحشود إلى أصالة المناسبة والتي ما تزال راسخة في الذاكرة وخدمة لحفظ الموروث الأردني في الوقت الذي كانت صقور الاردن تقدم عرضا جويا.

وقدم يعرب سميرات وفرقته فقرة فنية تضمنت لوحات فلكلورية مستوحاة من تراث الاردن العريق والفلكلور الشعبي الأصيل، من خلال تطوير الدبكات والأغاني كما حولت فقرة اسئلة واجوبة التي قدمتها احدى المؤسسات الاعلامية على المسرح الرئيسي الى ساحة شعبية ملأها الغناء والدبكة والرقص.

وقدمت فرقة الجاز الاردنية وايمتي شير وفرقة الراقصين للفن الشعبي فقرات فنية وتراثية ودبكات اردنية نالت إعجاب الحضور بالاضافة الى اجمل الاستعراضات المتنوعة مع العروض العسكرية المميزة والمواكب الاستعراضية الاستثنائية والاستعراض الثابت للامن العام والقوات المسلحة والفعاليات الترفيهية مثل القفز بالحبال ولعب كرات الطلاء والرماية بالسهم وكرة القدم بالفقاعة .

كما عرضت فعاليات العاب الكرنفال والطائرات الورقية والمشي على العصي واستعراض بالدراجات الهوائية تخللها حفل دبكات شعبية منوعة في حين عكست فرقة اتوستراد الفنية لوحات فلكلورية عكست أصالة التراث بالاضافة الى عروض كوميدية مع امجد حجازين وعدي خليفة وفقرة للفنان هاني متواسي .

وعرضت الفرق العديد من الألوان الفلكلورية بمشاركة نخبة من الفنانين الاردنيين إلى جانب الرقصات والدبكات المتنوعة والتي تتضمن اللباس التراثي والشعبي الأردني وأغاني وطنية وتراثية ورقصات شعبية.

كما التقى جمهور الاحتفالات مع قوات الامن العام والجيش والدفاع المدني والتقطوا الصور التذكارية مع اليات الدفاع المدني والجيش .(بترا)



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش