الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مسيرة للاجئي الزعتري تثمن جهود الاردن في مساعدتهم

تم نشره في السبت 8 أيلول / سبتمبر 2012. 03:00 مـساءً
مسيرة للاجئي الزعتري تثمن جهود الاردن في مساعدتهم

 

عمان، المفرق- الدستور- حمدان الحاج، غازي القظام السرحان، ماجد القرعان

شارك ما يزيد على 400 لاجئ سوري في مخيم الزعتري في مسيرة هتفوا خلالها بحياة جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين والحكومة الاردنية والشعب الاردني على مواقفهم من الشعب السوري وما يقدمونه من مساعدات وخدمات للاجئين السوريين في مخيم الزعتري.

وافاد مدير المخيم محمود العموش ان اللاجئين عبروا في المسيرة عن امتنانهم وشكرهم الكبير للاردن على ما يقدمه من مساعدات وجهود كبيرة لهم.

ولفت العموش الى ان المشاركين بالمسيرة انطلقوا من الجهة الجنوبية وانتهت على البوابة الرئيسية للمخيم، حيث صافح المشاركون مرتبات الامن العام والدرك.

واضاف العموش ان اللاجئين ارادوا من خلال المسيرة ارسال رسالة بان هنالك تحسنا في مستوى الخدمات التي تقدم لهم وعلى سرعة استجابة الكوادر العاملة بالمخيم لمطالبهم، مشيرا الى ان كوادر الهيئة الخيرية الهاشمية رافقوا اللاجئين بالمسيرة.

إلى ذلك، أشاد ممثل المفوضية العليا لشؤون اللاجئين اندرو هاربر بالدور الذي يقوم به الاردن لاغاثة اللاجئين السوريين ومساعدتهم في العيش بكرامة، واصفا ذلك بالعمل الكبير الذي يستحق التقدير من المجتمع الدولي على قلة وشح موارد الاردن في كافة المجالات.

واضاف هاربر في تصريح خاص لـ»الدستور» ان مائتين وخمسين سوريا وصلوا الى الاراضي الاردنية الليلة قبل الماضية وهو عدد متواضع مقارنة مع الاعداد الاخرى التي كانت تصل خلال الاسابيع الماضية، مبينا ان عددا من هؤلاء اللاجئين رووا له ان اشتداد القتال بين الجيشين النظامي والحر هو الذي ادى الى عدم تمكن بقية السوريين من العبور الى الاردن وان كثيرين من الفارين من جحيم النظام السوري ينتظرون الوصول الى الاردن بعد هدوء المواجهات حيث وصف هؤلاء الاوضاع في سوريا بالصعبة جدا.

وقال ان ما يقوم به الاردن من تعريف بما يقوم به على الصعيد الانساني سوف يجلب المساعدات للاجئين حيث ان ازدياد الضيوف المؤثرين في القرارات الدولية الذين يزورون مخيمات اللجوء يسرع في تعاطف القوى المانحة في دفع المساعدات المالية والعينية الى هؤلاء اللاجئين، مشيرا الى «اننا بانتظار مزيد من المساعدات العاجلة لهؤلاء اللاجئين اضافة الى الاعداد الاخرى التي ستصل لاحقا».

وفي إطار الاستجابة الطارئة لتوفير التعليم للاطفال السوريين النازحين الى المملكة، قدم الاتحاد الأوروبي دعما مقداره 5.4 مليون يورو سيتم صرفه بادارة مشتركة لدعم مشروع اليونسيف.

في سياق آخر، أدان رئيس المجلس الوطني الفلسطيني سليم الزعنون واستنكر بشدة المجازر البشعة والمستمرة بحق اللاجئين الفلسطينيين في مخيم اليرموك في سوريا التي كان آخرها ما تعرض له المخيم الخميس من قصف همجي بمدافع الهاون الأمر الذي أدى إلى استشهاد ما يزيد عن ثمانية مواطنين فلسطينيين وجرح أكثر من عشرين آخرين.

ودعا الزعنون أطراف النزاع في سوريا إلى النأي بالمخيمات الفلسطينية وتجنيبها ويلات الصراع والحرب وعدم الزج بها في أتون الصراع الدائر هناك، آملاً عودة الاستقرار والامان للشعب السوري الشقيق.

وناشد الزعنون المنظمات الدولية الانسانية وعلى رأسها الأمم المتحدة توفير الحماية للاجئين الفلسطينيين في مخيماتهم وتأمين متطلباتهم من الغذاء والدواء.

التاريخ : 08-09-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش