الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الاحتلال يقصف خان يونس ويمنع اصلاح خط الكهرباء الرئيسي في غزة

تم نشره في الأربعاء 31 تشرين الأول / أكتوبر 2012. 03:00 مـساءً
الاحتلال يقصف خان يونس ويمنع اصلاح خط الكهرباء الرئيسي في غزة

 

عواصم - وكالات الانباء

قصفت طائرات الاحتلال الإسرائيلي امس منطقة الفراحين شرقي خان يونس جنوب قطاع غزة. وقالت مصادر فلسطينية ان طائرات الاحتلال من نوع أباتشي فتحت النار على المنطقة ولم يبلغ عن وقوع اصابات. من جهة اخرى، قالت شركة توزيع الكهرباء بقطاع غزة إن جيش الاحتلال ما يزال يمنع الطواقم الفنية المختصة من دخول المنطقة الحدودية شمال القطاع لإصلاح خط الكهرباء الرئيسي الذي يمد مناطق واسعة جدا في القطاع بحوالي 12 ميغاوات تأتي من الشركة الإسرائيلية.

وأشارت الشركة في بيان صحافي إلى أن الخط معطل منذ حوالي أسبوعين عند نقطه حدودية، محذرة من استمرار فقدان هذه الكمية من الكهرباء نتيجة توقف هذه الخطوط خاصة مع محدودية إنتاج محطة التوليد في الظروف الراهنة. وناشدت الشركة الهيئات والمؤسسات الدولية والأممية التي تستند إلى قوانين حقوق الإنسان بالتدخل السريع لدى سلطات الاحتلال للسماح بإعادة تشغيل الخطوط المتعطلة تجنبا لتدهور الأوضاع الإنسانية والخدمات العامة في القطاع.

على صعيد منفصل، اعلنت منظمات غير حكومية في تقرير نشر امس ان المستهلكين الاوروبيين يشترون سلعا ومن دون ان يعلموا انها تنتج في المستوطنات الاسرائيلية ودعوا الاتحاد الاوروبي الى منع استيراد هذه السلع. ووضعت هذا التقرير 22 منظمة غير حكومية من بينها الفدرالية الدولية لرابطات حقوق الانسان وسي سي اف دي-ارض التضامن (فرنسا) وكريستشان ايد وكنيسة السويد. وجاء التقرير بعنوان «السلام بالتنزيلات: كيف يعزز الاتحاد الاوروبي المستوطنات الاسرائيلية غير الشرعية». وحسب هذا التقرير، ففي وقت يدعم فيه الاتحاد الاوروبي قيام دولة فلسطينية ويندد بحزم بالاستيطان ويمنح سنويا مئات ملايين اليورو كمساعدة للفلسطينيين، يستورد سلعا من المستوطنات الاسرائيلية اكثر بـ15 مرة من السلع المستوردة من الاراضي الفلسطينية: 230 مليون يورو سنويا مقابل 15 مليونا.

يشار الى ان الاتحاد الاوروبي واسرائيل وقعا عام 2005 اتفاقا يتيح التفريق من بين السلع المصدرة الى الاتحاد الاوروبي تلك المنتجة في المستوطنات. ولكن حسب المنظمات غير الحكومية فان معظم دول الاتحاد الاوروبي ومن بينها فرنسا لا تعتمد ملصقات صحيحة وهي «تترك المستهلكين في جهل حيال المصدر الحقيقي» لهذه السلع. وحدهما المملكة المتحدة والدنمارك طلبتا من الموزعين وضع ملصقات «الضفة الغربية - انتاج مستوطنة اسرائيلية» او «انتاج فلسطيني».

ومن بين السلع المنتجة في المستوطنات هناك التمور والعنب والحمضيات وكذلك مستحضرات التجميل «اهافا» او اثاث البلاستيك «كيتير» للحدائق.

وقال هانس فان دي بروك، المفوض الاوروبي السابق للعلاقات الخارجية «اذا كانت اوروبا تحرص على الابقاء على حل الدولتين فيجب ان تتحرك بدون تأخير وان تأخذ الاشياء على محمل الجد».

الى ذلك، يزور وفد بحريني برئاسة نجل العاهل البحريني قطاع غزة الخميس لافتتاح مشروعات تعليمية تدعمها المنامة وتتبع لوكالة الامم المتحدث لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا). وقال مصدر فلسطيني طالبا عدم ذكر اسمه ان «مسؤولين من المؤسسة الخيرية الملكية البحرينية سيصلون الى غزة الخميس المقبل لافتتاح مشروعات خيرية عديدة خاصة مدارس تابعة للانروا» بنيت في منطقة تل الهوى غرب مدينة غزة بتمويل من المؤسسة البحرينية.

واضاف ان نجل عاهل البحرين «الشيخ ناصر بن حمد بن عيسى سيصل الى غزة على رأس الوفد البحريني بصفته الرئيس الفخري للمؤسسة الخيرية». من جهته، قال طاهر النونو المتحدث باسم الحكومة المقالة ان «شخصيات عربية رفيعة المستوى» لم يسمها ستزور غزة «قريبا» وستلتقي اسماعيل هنية رئيس الحكومة المقالة.

التاريخ : 31-10-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش