الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الملك : البابا شنودة كرّس حياته لدعم قيم التسامح والدفاع عن السلام

تم نشره في الاثنين 19 آذار / مارس 2012. 02:00 مـساءً
الملك : البابا شنودة كرّس حياته لدعم قيم التسامح والدفاع عن السلام

 

عمان - بترا، القاهرة - وكالات الانباء

أجرى جلالة الملك عبدالله الثاني اتصالا هاتفيا مع سيادة المشير محمد حسين طنطاوي رئيس المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية اعرب فيه عن اصدق مشاعر التعزية والمواساة بوفاة قداسة البابا شنودة الثالث، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، الذي عمل بإخلاص من أجل ترسيخ القيم النبيلة للكنيسة القبطية.

وكان جلالة الملك بعث برقية تعزية الى المشير طنطاوي بوفاة البابا شنودة قال فيها «إننا إذ نفتقد برحيل قداسته شخصية مؤثرة وصاحب رؤية ثاقبة، لنستذكر دوره التاريخي وحياته التي كرسها لدعم قيم التسامح والحوار وتعزيز حقوق الإنسان والدفاع عن السلام والحرية والمحبة، والتقريب بين أتباع الديانات السماوية، والدفاع عن قضايا أمته». وأعرب جلالة الملك، باسمه وباسم شعب المملكة الأردنية الهاشمية وحكومتها، عن أصدق مشاعر التعزية والمواساة بهذا المصاب الأليم، سائلا الله العلي القدير، أن يلهم المشير طنطاوي وذوي الفقيد، جميل الصبر وحسن العزاء، ويجنب الشعب المصري الشقيق كل مكروه.

الى ذلك، بدأت الكنيسة القبطية الأرثوذكسية في مصر استعداداتها لإقامة قداس جنازة شنودة الثالث بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية الذي توفي أمس الاول عن عمر ناهز 88 عاما بينما تجري ترتيبات لاختيار خليفته في وقت توالت فيه ردود فعل واسعة أعرب خلالها سياسيون ورجال دين عن حزنهم العميق.

وأعلن الأب أنجلوس إسحق، وهو راعي كنيسة، أن بابا مؤقتا سيقع عليه الاختيار إلى أن يختار الخليفة الجديد. وقال إنه «من المبكر جدا معرفة ما سيحدث مستقبلا لكن المعروف أن أقدم أسقف في المجمع المقدس سيختار كقائم مقام إلى أن يختار بابا جديد من بين المجالس الملية في المحافظات».

وذكر أن جثمان البابا سيبقى مسجى في نعش لإلقاء نظرة الوداع عليه لمدة ثلاثة أيام بشرط موافقة الأطباء.

كما كشف المستشار الإعلامي للكنيسة الإنجيلية القس إكرام لمعي أن المجلس الملي للأقباط الأرثوذكس سيرشح ثلاثة أساقفة بالانتخاب المباشر لخلافة قداسة البابا شنودة. وقال لمعي إنه «في حال وفاة البابا يجتمع المجلس الملي الأرثوذكسي الذي يتكون من جميع الأساقفة، ويقوم المجلس بترشيح ثلاثة أساقفة بالانتخاب المباشر لخلافة قداسة البابا شنودة». وأوضح أن المرشحين «ستكتب أسماؤهم في ثلاث ورقات توضع على المذبح، وبعد الصلاة في المذبح يقوم أحد الأطفال باختيار ورقة لتحديد اسم البابا الجديد، وتعتمد هذه الطريقة حتى يكون هناك تدخل إلهي في اختيار قداسة البابا الجديد».الى ذلك نعت بطريركية القدس قداسة بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وسائر بلاد المهجر البابا شنودة.

وقال البطريرك ثيوفيلوس الثالث بطريرك القدس وسائر أعمال فلسطين والأردن ان البشرية فقدت اليوم أحد رموز المؤسسة الكنسية المشرقية وأحد قادة النضال الانساني ضد الظلم. كما نعت جامعة الدول العربية قداسة البابا شنودة الثالث بابا الاسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية وقالت في بيان اصدره امينها العام نبيل العربي ان البابا شنودة كان «رمزا دينيا كبيرا وقامة مصرية ووطنية عظيمة حملت هموم المصريين والعرب جميعا وعاش بايمانه العميق مدافعا عن الوحدة الوطنية وعن القضايا العربية وعن روح التسامح والمحبة والحوار بين أتباع الديانات السماوية». بدوره أعرب الرئيس الأمريكي باراك أوباما عن تعازيه في وفاة البابا شنودة الثالث ووصفه بالزعيم المحبوب للمسيحيين، والمدافع عن التسامح والحوار الديني. وقال الازهر في بيان ان مصر «فقدت أحد كبار رجالاتها المرموقين في ظروف دقيقة بالغة الحساسية واضاف البيان ان الأزهر بكل مؤسساته «يذكر للراحل الكبير مواقفه الوطنية الكبرى» و»يذكر بكل الاكبار والتقدير موقفه من قضية القدس الشريف وفلسطين العربية وصلابته في الدفاع عنها وعن تاريخها ومقدساتها».

التاريخ : 19-03-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش