الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عشرات القتلى والجرحى بانفجارات في ريف حماة

تم نشره في الأربعاء 12 كانون الأول / ديسمبر 2012. 03:00 مـساءً
عشرات القتلى والجرحى بانفجارات في ريف حماة

 

عواصم - وكالات الأنباء

حاول مقاتلون معارضون أمس اقتحام مدرسة تدريب عسكرية شمال حلب يحاصرونها منذ اسبوعين، غداة سيطرتهم على قاعدة الشيخ سليمان العسكرية المهمة في ريف حلب الغربي، في وقت وضعت فيه الولايات المتحدة جبهة النصرة السورية الاسلامية المتشددة والتي يشتبه في أن لها صلة بتنظيم القاعدة في قائمتها للمنظمات الارهابية الاجنبية.

واعلنت الامم المتحدة أمس ارتفاع عدد اللاجئين السوريين منذ بدء الحركة الاحتجاجية ضد نظام الرئيس بشار الاسد في منتصف آذار 2011 والتي تحولت الى نزاع دام، الى نصف مليون لاجىء غالبيتهم الساحقة استقرت في الدول المجاورة لسوريا.

على الارض، افاد المرصد السوري لحقوق الانسان أمس عن اشتباكات عنيفة في محيط مدرسة المشاة عند مدخل حلب الشمالي بين القوات النظامية ومقاتلين معارضين يحاولون اقتحام المدرسة التي يحاصرونها منذ اسبوعين. واوضح مدير المرصد رامي عبد الرحمن ان «المدرسة تمتد على مساحة كبيرة وهي مهمة جدا وفيها اكثر من ثلاثة آلاف عنصر من القوات النظامية». الا انه اشار الى ان السيطرة عليها ستكون «صعبة جدا».

وقتل وجرح اكثر من 125 شخصا ينتمي معظمهم الى الطائفة العلوية في سلسلة انفجارات هزت أمس بلدة في جنوب ريف حماة بشمال سوريا. وقال المرصد السوري لحقوق الانسان «استشهد وجرح اكثر من 125 مواطنا مدنيا غالبيتهم من الطائفة العلوية إثر انفجارات وقعت في حي اكراد ابراهيم ببلدة عقرب بريف حماة الجنوبي كما تضرر وتهدم عدد من المنازل في الحي المذكور». وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن «لا يمكن حتى الان تحديد ما اذا كان المقاتلون المعارضون وراء هذه الهجمات، ولكن اذا كان الامر كذلك، فستكون هذه الهجمات اكبر عملية رد من جانب المعارضين» بحق مدنيين علويين.

من جهة اخرى، قتل 11 كرديا في سقوط قذائف هاون على حي الشيخ مقصود في مدينة حلب الذي تقطنه غالبية كردية الاثنين، بحسب ما ذكر المرصد الثلاثاء. وبين القتلى ثلاثة اطفال وامرأتان. كما اصيب في القصف 13 شخصا بجروح، بعضهم بحالة حرجة. واوضح ناشطون ان مصدر القصف مواقع للمقاتلين المعارضين.

وفي تقرير آخر للمرصد السوري ان القصف تجدد من مواقع للقوات النظامية السورية صباح أمس على الاحياء الجنوبية في دمشق التي تشهد منذ اسابيع اشتباكات وقصفا. كما تعرضت مدينة داريا وبلدات دوما وداريا وبيبلا ويلدا والمعضمية والغوطة الشرقية في ريف دمشق لقصف جوي وبري من القوات النظامية.

وقتل 44 شخصا الاثنين في دمشق وريفها، بحسب المرصد السوري. وبلغت حصيلة القتلى في اعمال عنف في مناطق مختلفة من سوريا الاثنين 112.

ووضعت الولايات المتحدة جبهة النصرة السورية الاسلامية المتشددة والتي يشتبه في أن لها صلة بتنظيم القاعدة في قائمتها للمنظمات الارهابية الاجنبية. وفي بيان صدر أمس صنفت وزارة الخارجية الامريكية جبهة النصرة التي تدعو الى قيام دولة اسلامية متشددة في سوريا على أنها جماعة تابعة لتنظيم القاعدة في العراق. ومن خلال ادراج جبهة النصرة في القائمة السوداء يمكن للسلطات الان أن تجمد أي أرصدة تخص الجماعة أو أعضائها في حدود اختصاص القضاء الامريكي. كما أن هذا الاجراء يحظر على الامريكيين تقديم أي دعم مالي لها. وقالت وزارة الخارجية الامريكية في بيان «خلصت وزيرة الخارجية الى أن هناك ما يكفي من الاسانيد القائمة على الحقائق لاعتبار أن تنظيم القاعدة في العراق.. يستخدم أو استخدم أسماء مستعارة اضافية» بما في ذلك جبهة النصرة. وتحدث مسؤولون أمريكيون عن قلقهم من زيادة تأثير العناصر المتطرفة في الحرب السورية.

من جانبها اعلنت وزارة الخزانة الاميركية انها فرضت عقوبات مالية على اثنين من قادة جبهة النصرة. واعلنت الوزارة انها اضافت اسمي ميسر علي موسى عبد الله الجبوري وانس حسن خطاب على لائحتها السوداء، موضحة ان هذا الامر يندرج في اطار قرار وزارة الخارجية الاميركية تصنيف المنظمة على لائحة المنظمات «الارهابية». واعلنت وزارة الخزانة ايضا انها ادرجت على لائحتها السوداء ايضا «الشبيحة» واللجان الشعبية، وهما مجموعتان مسلحتان تعملان لحساب نظام الرئيس السوري بشار الاسد.

وقال وزير الدفاع الاميركي ليون بانيتا ان سوريا لم تتخذ اي خطوات جديدة في الايام الاخيرة تدل على استعدادها لاستخدام السلاح الكيماوي، وذلك استنادا الى تقارير استخباراتية. واكد بانتيا للصحافيين على متن طائرته قبيل وصوله الى الكويت «ان المعلومات المخابراتية استقرت في المرحلة الحالية. لم نر اي شيء جديد يشير الى خطوات عدائية في هذا الاتجاه». واضاف «الا اننا مستمرون بمراقبة الوضع عن كثب لنؤكد لهم (السوريين) بوضوح انه لا يمكنهم في ظل اي ظرف كان ان يستخدمو الاسلحة الكيماوية ضد شعبهم» مؤكدا ان ذلك «سيكون له عواقب وخيمة». وبعد سلسلة من التحذيرات الحازمة من العواصم الغربية، اعرب بانيتا عن امله في ان تكون «وصلت الرسالة» للرئيس بشار الاسد. وقال «اود ان اصدق بان الرسالة وصلته. لقد عبرنا عن ذلك بوضوح، وكذلك فعل آخرون».

من جانبه، صرح وزير الدفاع الفرنسي جان ايف لودريان ان فرنسا «لا تنوي التدخل في سوريا» ورفض في الوقت نفسه تأكيد وجود حاملة الطائرات الفرنسية شارل ديغول في المنطقة. وقال لودريان للمجموعة الاعلامية اذاعة مونتي كارلو-بي اف تي في ان هذه السفينة «قيد الخدمة». واضاف «من الافضل ان نلزم الحذر بشأن المخاطر التي يمكن ان تحدث». واكد ان الاسلحة الكيميائية السورية «لا تستخدم اليوم». واضاف ان «هذه الاسلحة مخزنة ونعرف المكان الذي تم تخزينها فيه. الغربيون، فرنسا والولايات المتحدة، يعرفون اين هي مخزنة وهي لا تستخدم اليوم»، موضحا انها «محمية حاليا من قبل قوات بشار الاسد». وردا على سؤال عن امكانية تدخل وقائي للغربيين في سوريا، قال لودريان ان «هذه المسألة ليست مطروحة اليوم، استخدام الاسلحة الكيميائية لم يتم اثباته». واضاف «اذا استخدم بشار الاسد الاسلحة الكيميائية، يكون قد تم تجاوز الخط الاحمر وعندها سنتخذ الاجراءات التي نتفق عليها مع حلفائنا»، بدون ان يضيف اي تفاصيل.

وتشكل بريطانيا جزءا من تحالف دولي يعمل على وضع خطط لتدريب المتمردين السوريين وتقديم دعم جوي وبحري لهم، حسب ما ذكرت صحيفة الانديبندنت على موقعها الالكتروني الاثنين. وقالت الصحيفة البريطانية ان الجنرال ديفيد ريتشاردس، قائد القوات البريطانية، اجرى مؤخرا محادثات في لندن مع مسؤولين عسكريين فرنسيين واتراك وعرب بالاضافة الى جنرال اميركي. وخلال هذا اللقاء الذي عقد بمبادرة من رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرون، اجرى المسؤولون العسكريون محادثات استراتيجية مفصلة حول وسائل مساعدة المتمردين الذي يقاتلون النظام السوري. واضافت الصحيفة ان المملكة المتحدة وفرنسا والولايات المتحدة تعهدت بعدم التدخل على الارض السورية لمساعدة المتمردين ما يعني انه يتوجب على تركيا بدون شك استقبال معسكرات التدريب.

إلى ذلك، قالت صحيفة كومرسانت الروسية أمس ان روسيا تقاوم ضغوط الولايات المتحدة كي تقنع الرئيس السوري بشار الاسد بالاستقالة وتهدد دمشق بعقوبات على أمل انهاء الصراع الدائر بسوريا. ويزيد هذا التقرير الذي استندت فيه الصحيفة الى مصدر لم تذكر اسمه من المؤشرات على أن روسيا ليست مستعدة للضغط من أجل اخراج الاسد من السلطة رغم جهودها كي تنأى بنفسها عن حليفها القديم والمشتري الرئيسي لسلاحها. وقال التقرير «روسيا لا تعتزم اقناع الزعيم السوري بترك منصبه طواعية» مما يعزز المؤشرات على أن الفجوة ما زالت قائمة بعد اجتماعين عقدهما مؤخرا مسؤولون أمريكيون وروس مع المبعوث الدولي الاخضر الابراهيمي. وأشارت صحيفة كومرسانت الى سبب يتسم بقدر أكبر من العملية لمقاومة روسيا للضغوط الامريكية وهو أن «موسكو مقتنعة بأن الاسد لن يخرج طواعية» وهي تصريحات سبق وأن كررها مسؤولون روس. وقال التقرير ان كلينتون ناشدت روسيا في هذا الصدد خلال اجتماعات عقدتها مع لافروف في دبلن يوم الخميس حيث أجرتا محادثات مع الابراهيمي وكذلك خلال اجتماعات في كمبوديا الشهر الماضي.

وذكر التقرير أن كلينتون أبلغت لافروف أن حكومة الاسد ستسقط ان عاجلا أم اجلا وأنه اذا لم تكن هناك حكومة انتقالية فمن المرجح أن تسقط سوريا في الفوضى والعنف والاقتتال الطائفي. كما قالت كومرسانت ان كلينتون أبدت قلقها من احتمال استخدام حكومة الاسد أسلحة كيماوية ضد مقاتلي المعارضة الذين يحاربونه أو احتمال اقدام حلفائه على هذا بعد سقوط الحكومة. وتابعت أن روسيا تشارك الولايات المتحدة مخاوفها بشأن احتمال وقوع المزيد من العنف وبشأن استخدام الترسانة الكيماوية السورية لكنها تعتقد أن خطر سقوط هذه الاسلحة في أيدي متشددين يتجاوز خطر استخدام الحكومة لها.

ونقلت صحيفة «الوطن» السورية القريبة من السلطات عن مصدر رسمي سوري قوله ان الناطق باسم وزارة الخارجية السورية جهاد مقدسي الذي تحدثت انباء عن استقالته وانشقاقه عن النظام الاسبوع الماضي، هو في «اجازة لمدة ثلاثة اشهر».

التاريخ : 12-12-2012

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش