الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عن الفلوجة والتحرير

د. مهند مبيضين

الثلاثاء 7 حزيران / يونيو 2016.
عدد المقالات: 1166

التحرير وانهاء الوجود الداعشي في الفلوجة كان هدف الحملة العسكرية العراقية المشتركة والمتعددة القوى، والتي تحظى بدعم امريكي لاخراج اكثر من 900 مقاتل داعشي تحصنوا في المدينة التي تعد رمزاً للمقاومة العراقية والتي اخرجت القاعدة بتنظيم الصحوات وقبل ذلك كانت مركزا للمقاومة العراقية ضد الوجود الأمريكي منذ العام 2004، وهكذا يرى رموز وقادة سياسيون عراقيون موقع الفلوجة في العراق، فهي مستهدفة؛ لأنها ذات حضور وطني وتمثل مدينة سنية تقاوم هيمنة شيعية ايرانية محتملة.

الفلوجة بأهلها فيها من خيرة أهل العراق، قبائل عربية منتمية لمحيطها ووطنها، لكنها ابتليت بتنظيم داعش الذي دخلها وتخدنق ببيوتها وأهلها واوجد منظومة دفاعية بين أهل السكان والدور، يقول خبراء عسكريون إن عناصر داعش صمموا أفخاخا على شكل حلقات متفجرة في محاولة للتشبث بالمدينة.

ويصف الكولونيل كريستوفر كارفر، المتحدث الرسمي باسم التحالف ضد داعش «لقد بنوا بيوتا كاملة وسط هذه الحلقات، وإذا دخل أي شخص إلى هناك، سيجد نفسه وسط كمية من المتفجرات كافية لتفجير البيت، وهدم نصف الحي الواقع فيه».وأضاف «لديهم مدافع رشاشة ثقيلة، ومدفعية وقذائف هاون وألغام، ومواقع دفاعية وممرات معقدة تحت الأرض».

هذه الأرضية الدفاعية التي اتخذتها داعش، ستولد دمارا هائلاً، وللأسف فإن تصرفات قوات الحشد الشعبي الشيعية المتطرفة تنذر أيضا بتشكل واقع على الأرض أكثر تعقيداً، فهذه الميليشيا تقدم نفسها على أن تواجه خصماً تاريخياً هو سنة الفلوجة، لذلك رأينا التدمير العشوائي لمساجد السنة التي تشتهر بها الفلوجة وتعرف بها.

اليوم تقدم لنا الفلوجة نموذجاً حياً لتعقيدات الصراع الاقليمي، الذي تحضر فيه إيران بقوة، والحكومة العراقية لديها مشاكلها في بغداد بما يجعلها غير قادرة على الحدّ من تصرفات طائفية صراعية ثأرية وهي تصرفات لا تراها اميركا، بل إنها تعتقد أن قوات وميليشيات الحشد الشعبي أكثر كفاءة من الجيش العراقي.

نتجية هذا الصراع، للأسف ستكون وخيمة، ونتجية الدمار في المدينة ستكون أكثر تأثيراً على المشهد العراقي بعد طرد داعش، فسيكون كسب ولاء المكون السني وادماجه في معركة التحرير المستمرة التي تستهدف الموصل، مرهونا بحجم الدمار الذي سيصيب بيوت أهل الفلوجة الكرام.

[email protected]



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش