الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الحكومة تبحث مع مطوري المدن الصناعية الحوافز والمزايا

تم نشره في الثلاثاء 6 شباط / فبراير 2007. 02:00 مـساءً
الحكومة تبحث مع مطوري المدن الصناعية الحوافز والمزايا

 

 
عمان - الدستور
التقى وزير الصناعة والتجارة سالم الخزاعلة امس بمطوري المدن الصناعية المؤهلة الخاصة حيث تم التباحث في تطبيق قرار مجلس الوزراء المتضمن الموافقة على منح مطوري هذه المدن المزايا والاعفاءات الممنوحة للمدن الصناعية المؤهلة العامة والذي اتخذ قبل عدة سنوات.
وقال الخزاعلة ان المدن والمناطق الصناعية المؤهلة لعبت دورا كبيرا في احداث نقلة نوعية في الاقتصاد الوطني من خلال تنشيط بيئة الاعمال وزيادة حجم الاستثمارات والصادرات التي بلغت مستويات قياسية العام خلال السنوات القليلة الماضية. واضاف ان الحكومة من جانبها تحرص على توفير كافة الحوافز والمزايا للمستثمرين في هذه المدن وخاصة في ضوء المنافسة التي باتت تشهدها من دول مجاورة.
واشار الى ان وجود 13 مدينة صناعية مؤهلة في الاردن ثلاثة منها عامة وعشرة خاصة وبحجم استثماري للمصانع داخلها يبلغ 364 مليون دينار ويعمل فيها 45 الف عامل وتشكل العمالة المحلية ما نسبته 35 في المائه منها فيما بلغت صادرات هذه المدن مايقارب 1,2مليار دولار العام الماضي بارتفاع نسبته 175 عن العام 2005.
وتم الاتفاق خلال الاجتماع الذي حضره امين عام وزارة الصناعة والتجارة الدكتور منتصر العقلة وممثلون عن مختلف المدن الصناعية على عقد اجتماع آخر الشهر الجاري بمشاركة جميع كافة الاطراف المعنية لتنفيذ قرار مجلس الوزراء وهي أمانة عمان الكبرى ودائرة الجمارك وضريبة الدخل والمبيعات ووزارة البلديات ومؤسسة تشجيع الاستثمار لمناقشة تطبيق القرار بما يخدم المصلحة الاقتصادية ويعزز الاستثمار في المناطق الصناعية المؤهلة الخاصة.
من جانب آخر ترأس الخزاعلة امس اجتماعا للجنة قطاع الألبسة والمنسوجات بحضور ممثلين عن القطاعين الخاص والعام تم خلاله مناقشة العديد من الموضوعات المتعلقة بهذا القطاع ومن اهمها تنفيذ الإستراتيجية الوطنية لصناعات الألبسة والمنسوجات ودخول الألبسة الأردنية إلى السوق الأوروبي.
وأكد الخزاعلة على أهمية دعم القطاع والمضي في تنفيذ الإستراتيجية الخاصة به ، وتوضيح الآثار الايجابية التي ساهم قطاع الألبسة والمنسوجات في تحقيقها على المستوى الوطني بالنسبة لحجم العمالة وحجم الصادرات وبيان أهمية هذا القطاع في نشر اسم الأردن عالميا. وتم مناقشة الإستراتيجية المتعلقة بقطاع الألبسة والمنسوجات والدعم المطلوب للقطاع والذي يتمثل بضرورة تسهيل إجراءات التصدير إلى السوق الأوروبي ، وتحديد الصعوبات التي تواجه هذه الصناعات نتيجة التحديات العالمية. وطلب تشكيل لجنة مصغرة من غرفة صناعة الأردن ، وجمعية مصدري الألبسة ، وبرنامج ايجب ومديرية التنمية الصناعية ـ قسم الصناعات الصغيرة والمتوسطة لوضع خطة عمل للجنة تحدد الأدوار المطلوبة من كل جهة محددة بإطار زمني للتنفيذ.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش