الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اعفاء تجار التجزئة من ضريبة المبيعات لايعني اعفاء السلع

تم نشره في السبت 8 أيلول / سبتمبر 2007. 03:00 مـساءً
اعفاء تجار التجزئة من ضريبة المبيعات لايعني اعفاء السلع

 

 
عمان - الدستور - رشدي القرالة
قال نقيب تجار المواد الغذائية خليل الحاج توفيق أن قرار اعفاء تجار التجزئة من الضريبة العامة على المبيعات لا يعني اعفاء السلع من الضريبة كون السلع تخضع للضريبة عند شرائهم لها من تجار الجملة ، مشيرا الى ان الاعفاء جاء للمساهمة في إنقاذ آلاف البقالات الصغيرة من الإفلاس والإغلاق حيث أن حد التسجيل السابق البالغ خمسين ألف دينار كان يمس الآلاف من المحال التجارية و البقالات الصغيرة في مختلف مناطق المملكة.
واضاف ان القرار على اثر تحمل هذه البقالات تكاليف ومصاريف كبيرة لا تستطيع تحملها ، إضافة إلى أن تلك البقالات لم تكن مهيأة اطلاقاً لمسك الحسابات النظامية والدفاتر المحاسبية والفواتير وغيرها حتى يتم احتساب حجم مبيعاتها و احتساب الاقتطاعات الضريبية.
وبين ان هذا القرار وفر على هذه البقالات التي تواجه منافسه من قبل الاسواق الموازية نحو 3 الاف دينار سنويا ، حيث كانت تدفع هذه التكاليف للمحاسبين والادوات القرطاسية ، موضحا ان اصحاب هذه البقالات هم اصحاب ذوي الدخول المحدوده التي لاتتجاوز دخولهم الشهرية 400 دينار.
وبين ان قرار الاعفاء سيتم على مرحلتين الاولى منذ صدور القرار ولغاية 31 ـ 12 ـ 2008 والذي سيكون للتجار الذين تقل مبيعاتهم عن 100 الف دينار ، اما المرحلة الثانية والتي ستكون للتجار الذين تقل مبيعاتهم عن 75 الف دينار سنويا منذ 1 ـ 1 ـ 2009 ولنهاية العام نفسه ، مشيرا الى انه بعد انتهاء المرحلتين سيتم اعفاء التجار الذين تقل مبيعاتهم عن 50 الف دينار سنويا كما كان معمولا به.
وكانت دائرة ضريبة الدخل والمبيعات قد صرحت في وقت سابق ان قرار اعفاء تجار التجزئة من الضريبة العامة على المبيعات يكلف الخزينة نحو 2,5 مليون دينار للمرحلة الاولى والتي سيتم اعفاء مبيعات التجار التي تقل مبيعاتهم عن 100 الف دينار سنويا.
واضافت ان المرحلة الثانية والتي تقتضي باعفاء مبيعات التجار التي تقل عن 75 الف دينار ستكلف الخزينة نحو 1,3 مليون دينار ، مشيرا الى ان الاعفاء جاء نتيجة مطالبة غرفتي تجارة عمان والكرك كمرحلة اولى ومن ثم تم المطالبة من عدة جهات كونه يصب في صالح البقالات الصغيرة والتي يتحمل اصحابها اعباء نظرا لا نخفاض مبيعاتهم.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش