الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انطلاق المجالس العلمية الهاشمية في اربد وعجلون

تم نشره في السبت 11 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً



اربد - عجلون- الدستور-  صهيب التل وعلي القضاة

 رعى محافظ اربد الدكتور سعد الشهاب فعاليات المجالس العلمية الهاشمية امس بعنوان (الثورة العربية الكبرى والمشروع الحضاري ) نظمته مديرية اوقاف اربد الثانية امس الاول .

وتحدث  مدير أوقاف أربد الثانية  الدكتور عبد السلام نصير  عن الظلم وعقوبته على الافراد والجمعات وانواعه ابتداء من ظلم الانسان لربه وظلم الانسان لنفسه وظلم الانسان لغيره من بني جنسه .

ثم تطرق لبيان عواقب الظلم الوخيمة سواء كانت على صعيد الشعوب او الافراد، موضحا بعض الايات والاحاديث النبوية الشريفة التي تتضمن النهي عن الظلم بشتى انواعه .

وقال نصير ان من اكبر دوافع الثورة العربية الكبرى هو ظلم الدولة العثمانية للشعوب العربية ما اثار حمية الدين والعروبة عند العرب وهم يشاهدون المشانق تنصب في جميع انحاء الوطن العربي والتي دعت الشريف الحسين بن علي الى اطلاق كلمته المشهورة: «طاب الموت ياعرب» واطلق رصاصة الثورة.

وتحدث فضيلة الدكتور سامي الصالح عن الدولة العثمانية التي كانت حامية الامتين الاسلامية والعربية والتي لا ينكر فضلها على ماقدمت خلال فترة حكمها من صد الهجمات الأوروبية عن الاسلام والمسلمين في ظل الوقت الذي كان يحاك للامة الاسلام امر دبر بليل من خلال التحالف البريطاني والفرنسي لتوطين اليهود واختيار وطن لهم في بلاد الشام حيث كان اخر خلفاء الدولة العثمانية السلطان عبد الحميد الذي كان يحكم في اخر ايامهم صوريا نتيجة.

وقال الصالح ان الشريف الحسين بن علي خلص الامة من الظلم والجور واعاد بناء دولة الخلافة بدليل ان العرب من نصبوه خليفة على شبه الجزيرة العربية وبلاد الشام والعراق.

ثم بين ان هذا هو ديدن الهاشميين من لدن رسول الله حتى يومنا هذا يحملون الكل ويحمون الضعيف وينصرون المظلوم ويذودون  عن الاسلام والعروبة في كل محفل .

 عجلون

 واقامت مديرية اوقاف عجلون وحسب خطة وزارة الاوقاف والمقدسات الاسلامية في شهر رمضان المبارك مجلسها العلمي الهاشمي الاول في مسجد عجلون الكبير تحت عنوان «اثر الصيام في تهذيب النفوس» برعاية نائب محافظ عجلون إياد الروسان .

ودعا مدير الاوقاف الدكتور احمد الصادي الحضور لقراءة الفاتحة على ارواح الشهداء الذين نالتهم يد الغدر في البقعة، مبينا  اهمية هذه المجالس العلمية الهاشمية التي جاءت بحرص واهتمام من جلالة الملك لتنوير الامة بأمور دينها والوقوف سدا امام التيارات المتطرفة وخطورة افكارها على الافراد والمجتمعات .

وتحدث اللواء المتقاعد الدكتور عبد الله المناصره عن اثر الصيام في تهذيب النفس، مشيرا إلى ان الشهر الفضيل محطة زمانية في عمر الانسان لا يعلم اجر الصيام إلا الله عزو جل، مبينا اهمية وعظم هذا الشهر، شهر الفتوحات والانتصارات .

وقال النائب السابق الدكتور احمد القضاة ان الأمة بحاجة لمثل هذه المجالس العلمية الهاشمية، لافتا إلى ان النفس انواع وأقسام منها الامارة بالسوء والمطمئنة وان القرآن الكريم تحدث عن النفس، مبينا ان النفس البشرية إن كانت صالحة صلحت الحياة وإن فسدت فسدت الحياة، مشيرا إلى ان الصوم مدرسة الرجال .

وفي ختام المجلس العلمي الهاشمي الذي تخلله حوار ونقاش عبر الحضور عن سعادتهم بهذه المجالس مؤكدين اعتزازهم بالقوات المسلحة الاردنية الجيش العربي والأجهزة الامنية في الدفاع عن الامة، داعين الله عزو جل ان يحفظ الاردن بقيادته الهاشمية وان يبقى امنا مستقرا بحول الله .

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش