الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خبراء يدعون الدول الغنية لتقليص التلوث من اجل الدول الفقيرة

تم نشره في الاثنين 1 تشرين الأول / أكتوبر 2007. 03:00 مـساءً
خبراء يدعون الدول الغنية لتقليص التلوث من اجل الدول الفقيرة

 

 
نيودلهي - رويترز
قالت خبيرة في مجال البيئة انه يتعين على الدول الغنية مثل الولايات المتحدة ان تقلص انبعاثاتها من الكربون لدعم الدول الفقيرة التي ليس لها اي خيار سوى زيادة انبعاثها اذا ارادت ان تنتشل نفسها من الفقر.
وينتقد الغرب دولا مثل الصين والهند بسبب رفضهما الالتزام بالاهداف الخاصة بالانبعاثات رغم كونهما من اكثر الدول التي تنبعث منها الغازات المسببة لظاهرة الاحتباس الحراري.
وفي تصريحات لرويترز قبل قمة رويترز للبيئة الاسبوع القادم قالت سونيتا نارين خبيرة البيئة التي تهاجم الحكومة في قضايا تتراوح بين تلوث الجو ومعالجة النفايات "التغير المناخي له صلة مباشرة بالنمو الاقتصادي".
واضافت "مع تغير المناخ ..نبحث عن اقتسام موارد العالم ونبحث عن تحقيق بعض العدالة في طريقة توزيعنا لها..ولهذا يجب على الدول الغنية ان تقلص انبعاثاتها حتى يتمكن العالم الفقير من زيادة انبعاثاته".
وتساهم الهند بنحو اربعة في المئة من انبعاثات الغازات على مستوى العالم في الوقت الذي زاد فيه استهلاكها من الوقود الاحفوري. وشهد الاقتصاد الهندي نموا سنويا بنسبة تراوحت بين ثمانية وتسعة في المئة في السنوات الماضية.
وتقول نيودلهي انه يتحتم عليها ان تستخدم المزيد من الطاقة لانتشال مواطنيها من الفقر وهو امر يجب ان تفهمه الدول الغنية التي ظلت تحرق الوقود الاحفوري لمدة قرن دون اي معوقات.
لكن الولايات المتحدة وهي واحدة من اكبر الدول الملوثة في العالم تقول انها لن تلتزم باهداف الانبعاثات الا بعد ان تقدم الهند والصين على هذه الخطوة.
ووصفت نارين التي ترأس مركز العلوم والبيئة ومقره نيودلهي الموقف الامريكي بانه "لعبة تافهة يلعبها ساسة تافهون".
وقالت نارين المعروفة بصراحتها "اعتقد ان هناك افتقارا الى الاخلاق في العالم الغربي الذي يستخدم الوقود الاحفوري والانبعاثات بشكل اكبر بكثير من دولة مثل الهند او حتى الصين".
واضافت "ولكن الامر لا يتعلق بتوجيه اللوم للهند او بقية العالم. انه يتعلق بالتعاون وهناك ضرورة لوضع اطار محدد تعتقد دول مثل الهند انه يحقق العدالة".
وقالت نارين ان الهند يجب ان تضع جدول اعمال للتنمية يتسم بالمسؤولية بالابقاء على خفض الانبعاثات. وكانت نارين خاضت في العام الماضي معركة ضد عملاقي المشروبات الغازية بيبسي وكوكا كولا حيث اتهمتهما ببيع مشروبات ملوثة بمبيدات حشرية.
وقالت انه بالامكان استخدام التكنولوجيا النظيفة لبناء محطات جديدة للطاقة وبناء مدن بانظمة نقل عام جيدة كما يمكن تشييد مباني خضراء تتناسب مع البيئة.
وقالت نارين "تستطيع دول مثل الهند تحقيق قفزة ..لا يتحتم عليها الذهاب من خلال طريق التلوث القذر الذي سلكه بقية العالم".
ولكنها قالت ان الدول الفقيرة تحتاج من اجل ذلك الى تقنيات كربون نظيف بالاضافة الى التمويل من الدول الصناعية.
ويقول علماء ان شبه القارة الهندية ستكون واحدة من اكثر المناطق تضررا في العالم بحدوث المزيد من الكوارث الطبيعية الاشد قسوة والمزيد من الامراض مثل الملاريا والمجاعة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش