الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في اجتماعين عادي وغير عادي للهيئة العامة للبنك * «العربي» يقر توزيع 89 مليون دينار ارباحا نقدية على المساهمين ويعدل عقد التأسيس والنظام الا

تم نشره في السبت 31 آذار / مارس 2007. 03:00 مـساءً
في اجتماعين عادي وغير عادي للهيئة العامة للبنك * «العربي» يقر توزيع 89 مليون دينار ارباحا نقدية على المساهمين ويعدل عقد التأسيس والنظام الا

 

 
* شومان: 5,9 مليار دولار حقوق الملكية وننفذ بنجاح خطط التوسع والانتشار الاقليمي والدولي

عمان - الدستور
عقدت الهيئة العامة العادية وغير العادية للبنك العربي اجتماعين امس الجمعة برئاسة عبد الحميد شومان رئيس مجلس الادارة المدير العام للبنك ، وحضور اعضاء مجلس الادارة ومراقب عام الشركات د. محمود العبابنة الذي اعلن قانونية الاجتماعين بحضور مساهمين يحملون اصالة ووكالة 72% من رأس المال.
ووافقت الهيئة العامة للبنك توصيات مجلس الادارة بتوزيع ارباح نقدية بقيمة 89,0 مليون دينار اي بنسبة 25% من القيمة الاسمية للسهم ، مقارنة مع توزيعات العام السابق والبالغة 53,4 بنسبة 15% بزيادة قدرها 35,6 مليون دينار ، بنسبة نمو قدرها 66,7% عن الارباح التي تم توزيعها خلال السنة السابقة.
واقرت الهيئة العامة غير العادية تعديل عقد التأسيس والنظام الاساسي للبنك ليتوافق مع احكام قانون الشركات الاردني رقم 22 لسنة 1997 والقوانين الاخرى ذات العلاقة.
كما اقرت الهيئة العامة نتائج اعمال البنك العربي عن السنة المالية للعام المالي الماضي حيث حقق البنك أرباحاً صافية بلغت بعد الضرائب والمخصصات قدرها 263,3 مليون دينار ، وهي أعلى أرباح يحققها منذ تأسيس البنك قبل 76 عاماً ، وبزيادة قدرها 63,2 مليون دينار عن أرباح العام السابق 2005 أي بمعدل نمو قدره 31,6% .
وبلغ صافي ارباح مجموعة البنك العربي المصرفية (بعد الضرائب والمخصصات) 624,6 مليون دولار ، مقارنة مع ارباح المجموعة للعام السابق البالغة (بعد الضرائب) 503,2 مليون دولار ، اي بمعدل نمو قدره 24,1% ، وحققت مؤشرات مجموعة البنك العربي تقدما ملموسا خلال العام الماضي.
وقال شومان ان الأرباح القياسية التي حققتها مجموعة البنك العربي خلال العام الماضي جاءت نتيجة السياسة المصرفية الحصيفة التي قادتها الإدارة العليا للبنك ، والإستراتيجية التي نفذها البنك بكفاءة في مختلف العمليات المصرفية.
وأكد شومان أن البنك العربي تمكن من التعامل مع المتغيرات الإقتصادية التي شهدتها المنطقة العربية والمناطق التي يتواجد فيها ، وساهم بفاعلية في تقديم التمويل اللازم للشركات والمؤسسات والأفراد ، وزاد من نشاطاته في سوقي الاقراض والايداع ، ونجح في تلبية احتياجات المستثمرين ، والمساهمة في توفير التمويلات اللازمة للمشاريع الكبرى في اماكن تواجده.
وأكد شومان أن مؤشرات الأداء الرئيسية للبنك العربي ومجموعته المصرفية قد أظهرت تقدماً مضطرداً ، حيث ارتفع مجموع حقوق المساهمين للبنك العربي الى 3093,9 مليون دينار مقارنة مع العام السابق البالغة 1859,6 مليون دينار ، بنسبة نمو قدرها 66,4% ، كما ارتفع مجموع حقوق المساهمين في مجموعة البنك العربي الى 5884,6 مليون دولار ، مقارنة مع 3885,0 مليون دولار للعام السابق اي بمعدل نمو قدره 51,5% .
واكد شومان ان زيادة رأس المال التي تمت في عام 2006 ستمكن البنك العربي من توسيع نشاطاته وعملياته التمويلية والمصرفية وتقديم خدمات ومنتجات مصرفية حديثة ومتطورة ، ومواكبة المستجدات التي شهدتها الصناعة المصرفية العالمية.
وقـال شومان ان الأرقـام والبــيانات الـــواردة في الميزانية العمومية وبيانات الدخل للبنك العربي كما هي في 31 ـ 12 ـ 2006 تظهر نجاح خطط البنك العربي في تنمية محفظة التسهيلات بنسبة وحصة البنك في سوق الاقراض والتسهيلات والتمويل لمختلف الآجال ، عن العام قبل الماضي مع حرص الإدارة العليا على تحسين نوعية المحفظة ، وتعميق دور البنك ومساهمته في سوق التسهيلات الإئتمانية لمختلف القطاعات.
وقال شومان ان اداء البنك عن اعماله للعام 2006 يعد مجديا بكافة المعايير خاصة الربحية والانتشار وزيادة حصته في الاسواق التي يعمل فيها... اما بالنسبة لتحركات سعر السهم في بورصة عمان فانه محكوم بقاعدة العرض والطلب الى جانب المتغيرات الاخرى ، وبالعودة الى اداء البورصات العربية بشكل عام واداء بورصة عمان بشكل خاص ، نجد ان معدل انخفاض سعر سهم العربي في البورصة كان اقل من معدل انخفاض اسعار الاسهم حسب مؤشرات الاسعار في السوق ، كما لا يفوتني ان اذكر ان البورصات العربية شهدت انخفاضات خلال العام الماضي وحركات تصحيح اسعار عميقة تحول بعضها الى خسائر كبيرة وقاسية لحقت بالمضاربين بالدرجة الاولى.
ما يهم الادارة العليا للبنك العربي ان تتأكد من سلامة العمليات والقرارات التي تتخذها والنتائج التشغيلية والارباح الصافية التي يحققها البنك ، وهذه تشير الى ان اوضاعنا جيدة والحمد لله ، ومؤشرات الاداء تؤكد ذلك ، وان الادارة لاتتدخل في تحركات سعر السهم حيث تعتبر هذه التحركات عادية اذا اجرينا قراءة سريعة لتحركات السعر في الاونة الاخيرة.
واضاف شومان ان تطورات سعر سهم البنك العربي في البورصة تميزت بقوة وثقة المتعاملين في البنك العربي ، وهو يعتبر السهم القيادي الأول في البورصة نظرا للنمو المستمر للنتائج التشغيلية ونمو حقوق المساهمين والأرباح العالية والسياسات الناجحة للبنك منذ تأسيسه.
وقال احد المساهمين ان مفاوضات ادخال مستثمر خليجي في رأسمال البنك العربي بنسبة 10% من رأس المال شغلت المساهمين والمستثمرين في بورصة عمان ، ومهد البنك لاتمام ذلك ببيع اسهم الخزينة ، الا انه وبصورة مفاجئة تم الاعلان عن ايقاف المفاوضات ، مما اربك المستثمرين في بورصة عمان .... السؤال ماهي حقيقة ماجرى ؟ وهل اغلق هذا الملف؟ اوضح شومان اننا دخلنا في المفاوضات لاتمام هذا الامر مع شركة اعمار الاماراتية وهي محل ثقة كبيرة ، وادخالها في رأس المال ليس للحاجة الى السيولة او المال ، ولكن لمشاريعها الكبيرة في المناطق والدول التي يتواجد بها فروع للبنك العربي وانعكاسات ذلك على انشطة البنك ، الا ان الخلاف حول السعر هو الذي حال دون اتمام الخطوة ، ونرى ان السعر العادل للسهم بحدود 35 دينارا ، وقد افصحنا بصورة مستمرة وبكل شفافية حول هذا الامر حسب القوانين والانظمة النافذة.
اما بشأن عوائد بيع اسهم الخزينة قال الدكتور فاروق الخاروف المدير المالي في البنك انها ستضاف الى حقوق المساهمين وهي حق للمساهمين ، مؤكدا ان هذا الاجراء يتماشي مع القوانين المرعية.
وحول الانعكاسات المرتقبة لدخول البنك العربي اسواقا جديدة منها تملك 50% من اسهم بنك تركي ، وكذلك تأسيس بنك اوروبا العربي ، قال شومان يعتبر تأسيس بنك اوروبا العربي خطوة كبيرة لترسيخ العلاقات التجارية مع دول الاتحاد الاوروبي باعتبارها اكبر شريك تجاري لدول الشرق الاوسط والتفرع في اوروبا مثل اي بنك اوروبي ، و يسعى البنك من وراء ذلك تسهيل التبادل التجاري بين دول الاتحاد الاوروبي ودول الشرق الاوسط وسيزيد من نشاط البنك المصرفي في الاسواق الاوروبية ، اما بالنسبة للسوق التركية فان تركيا تتمتع بموقع استراتيجي وجاذب للاستثمارات وتعتبر بوابة الشرق الاوسط نحو اوروبا وهذا سيضيف ايضا سهولة في التبادل مع دول الاتحاد الاوروبي وهذا كله سينعكس على نتائج البنك في هذا العام التي نتوقع ان تحقق نمواً في الارباح ، اي تسجل رقم مرتفع جديد في تحقيق الارباح الصافية.
وردا على سؤال لاحد المساهمين حول عملية ادراج اسهم البنك العربي في بورصة ابو ظبي خصوصا وان الموافقة تمت على عملية الادراج في العام الماضي وبماذا سينعكس تداول سهم البنك العربي على السهم والبنك ، قال شومان نعم حصلت الموافقة على ادراج اسهم البنك في سوق ابو ظبي المالي وستكون عملية الادراج والتداول قريباً.
من جانبه اشار الدكتور محمود عبابنة مراقب عام الشركات الى اهمية البنك العربي كمؤسسة اردنية عربية مصرفية على مستوى العالم وقال ان البنك العربي يعد نموذجاً وبعض المؤسسات التي استجابت لمفهوم المسؤولية الاجتماعية حيث انها خصصت 2% من رأس المال اي 3,52 مليون سهم باسعار رمزية لافراد القوات المسلحة الباسلة ، وكذلك اصبحت مؤسسة عبدالحميد شومان مركزاً للابحاث العلمية ورعاية المبدعين في مختلف العلوم.
واضاف د. عبابنة ان تعديل عقد التأسيس والنظام الاساسي بالنص فيهما ان مركز الشركة الرئيس في مدينة عمان هو متطلب لقانون الشركات كونها شركة اردنية مسجلة لدى دائرة مراقبة الشركات في عمان وهو الوضع الطبيعي متمنياً للبنك مزيدا من التقدم والنجاح ومؤكدا انه تم التثبت من ان الارباح محققة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش