الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رغم وجود احتياطي يقدر بـ 400 الف طن * 6,5 مليون دينار مستوردات المملكة من «النحاس»خلال شهر

تم نشره في الاثنين 26 آذار / مارس 2007. 02:00 مـساءً
رغم وجود احتياطي يقدر بـ 400 الف طن * 6,5 مليون دينار مستوردات المملكة من «النحاس»خلال شهر

 

 
عمان - الدستور - وسام السعايدة
بلغت قيمة مستوردات المملكة من خام النحاس ومصنوعاته في شهر كانون الثاني الماضي 6,5 مليون دينار مقارنة مع 5,1 مليون دينار خلال نفس الشهر من العام الماضي بزيادة بلغت نسبتها 28 في المائة. ويقدر احتياطي المملكة من النحاس الخام بحسب دراسات سلطة المصادر الطبيعية بنحو 400 الف طن ، حيث ابدت العديد من الشركات العالمية رغبتها في استثمار المعدن الذي يشهد ارتفاعا كبيرا في اسعاره عالميا الا ان العقبة التي تحول دون البدء في المشروع وفقا للمدير العام لسلطة المصادر الطبيعية الدكتور ماهر حجازين هو ممانعة الجمعية الملكية لحماية الطبيعة من اجراء الدراسات داخل محمية ضانا التي تحوي كميات تجارية وبمواصفات عالية بموجب قرار مجلس الوزراء.
وتتواجد تمعدنات النحاس بحسب الدراسات الجيولوجية ضمن تكوينين جيولوجيين "تكوين ابوخشيبة الرملي وتكوين البرج" في مناطق تمتد بطول 70 كيلو متر وعرض 15كيلو متر على طول الجهة الشرقية لمنطقة وادي عربة بدءا من الجهة الجنوبية للبحر الميت وحتى منطقة ابو خشيبة ، وتشمل الى جانب النحاس معادن اخرى مثل الملاخايت ، الكريزوكولا ، اتاكمايت ، كبرايت ، بلانشايت وغيرها وهي على الاغلب اكاسيد وسيليكات.
كما يظهر تمعدن الخام بكميات كبيرة في منطقة خربة النحاس الواقعة في الجزء الشمالي من منطقة فينان ، حيث تتواجد تمعدنات النحاس في التكوينين ضمن منطقة مساحتها 61 كيلومتر مربع ، اضافة إلى ذلك هنالك طبقة دولومايت بسمك 1 مليمتر تقع اسفل طبقة الطفل تحتوي على النحاس بنسبة تصل إلى 2 في المائة ويتواجد في هذه المنطقة يقع جبل المرزوقة - الجارية والذي يغطي مساحة 8 - 10كم مربع حيث يعتبر من المواقع المؤملة مستقبلا لإجراء الدراسات التنقيبية والتقييم.
وشهد سعر المعدن تذبذبا كبيرا منذ بداية العام 2004 ويرجع خبراء اسباب ارتفاع اسعار النحاس في البورصة العالمية الى مجموعة عوامل منها انخفاض العرض مقابل ارتفاع الطلب ، حيث سجل الانتاج العالمي من مادة النحاس تراجعا ملحوظا في الاشهر الماضية الامر الذي ساهم في ارتفاع الطلب على هذه المادة الحيوية ، اضافة الى المضاربات التي يقودها المضاربون في البورصة العالمية وتحول الكثير من المستثمرين للاستثمار في المعادن الثمينة والابتعاد عن الاحتفاظ بالدولار ، بسبب تقلب قيمته مقابل العملات الرئيسية.
يذكر ان قيمة مستوردات المملكة من الخام ومصنوعاته بلغت خلال العام المنصرم 42,5 مليون دينار.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش