الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزير الطاقة والثروة المعدنية: لن تحرر الأسعار الا بعد اقرار الموازنة من مجلس الأمة

تم نشره في السبت 29 كانون الأول / ديسمبر 2007. 02:00 مـساءً
وزير الطاقة والثروة المعدنية: لن تحرر الأسعار الا بعد اقرار الموازنة من مجلس الأمة

 

 
عمان - بترا

تفقد وزير الطاقة والثروة المعدنية خلدون قطيشات أمس عددا من محطات المحروقات في مدينتي عمان والزرقاء للوقوف على أوضاعها واحتياجاتها والعمل على سد النقص في المحروقات.

وأكد قطيشات لوكالة الانباء الأردنية ان الوزارة تولي اهتماما كبيرا لتوفير جميع متطلبات المواطنين وتوفير كل مستلزماتهم من مواد الطاقة ، مبينا أن الإقبال الشديد من قبل المواطنين على شراء المحروقات وتخزينها عمل لا مبرر له وأدى إلى إرباك عمل المصفاة ومحطات الوقود لتوفير الطلب الكبير الذي وصل فوق حاجة المواطن بأضعاف كثيرة.

كما كشفت جولة الوزير وطواقم الوزارة نقصا في مادتي الكاز والسولار في بعض محطات المحروقات حيث أوعز بتزويدها بمتطلباتها واحتياجاتها بشكل سريع.

وشدد وزير الطاقة على انه لن تحرر أسعار الطاقة إلا بعد مناقشة وإقرار قانون الموازنة من قبل أعضاء مجلس الأمة والمصادقة عليه ، مؤكدا أنه لن يكون بشكل مباغت للمواطنين.

وأشار إلى أن قانون الموازنة العامة للعام المقبل لم يتضمن دعم المحروقات مما يستدعي تحرير أسعار الطاقة ، مناشدا المواطنين بعدم شراء وتخزين ما هو فوق حاجتهم لان الأسعار لن تكون ثابتة بل ستكون متغيرة والقرار ليس رفع أسعار الطاقة بل تحرير أسعارها.

واشتكى عدد من أصحاب محطات المحروقات في عمان لوكالة الانباء الأردنية خلال الجولة التي قامت بها بعدم قيام مصفاة البترول الأردنية بتزويدهم بمادتي الكاز والسولار منذ يومين.

وبين صاحب محطة أبو زهره "جمال مصطفى" بان عدم تلبية المحطة لحاجة زبائنها من مادتي الكاز والسولار أدى إلى اتهامها باخفاء هذه المواد علما بان المصفاة لا توفر لنا هذه المواد ، مشيرا الى تزايد الطلب على هذه المواد التي تشهد أماكن تزويدها ازدحاما بالمواطنين.

وقال صاحب محطة الشابسوغ "احمد يعقوب"، أن آبار المحطة فارغة والكميات التي طلبناها لتلبية حاجات الزبائن العادية غير متوفرة مما يوقعنا بالإحراج مع زبائن المحطة ويثير غضبهم معتقدين أننا نريد أن نتلاعب بالأسعار ولا يعلمون بان المصفاة هي سبب عدم توفر مواد الطاقة ومشتقاتها.

وطالب مسؤول محطة السلام "محمد الصغير" المسؤولين في مصفاة البترول الأردنية بتزويد محطات المحروقات بشكل منتظم وعدم تأخيرها ، مؤكدا بأنه يوجد عنده نقص شديد في مادتي السولار والكاز سببه الإقبال غير الطبيعي على هاتين المادتين.

وبين فيصل المرزوق صاحب محطة غاز بان طلبات المواطنين على عبوات الغاز ارتفعت إلى ثلاثة اضعاف إضافة إلى ظاهرة شراء الاسطوانات الجديدة.

Date : 29-12-2007

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش