الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

البنك الأردني الكويتي يوزع 20% أرباحا نقدية على المساهمين

تم نشره في الاثنين 8 نيسان / أبريل 2013. 03:00 مـساءً
البنك الأردني الكويتي يوزع 20% أرباحا نقدية على المساهمين

 

عمان - الدستور - عمر القضاه

عقدت الهيئة العامة العادية للبنك الاردني الكويتي الاجتماع السنوي العادي أمس برئاسة رئيس مجلس الإدارة عبدالكريم الكباريتي بحضور مساهمين يحملون اصالة ووكالة 83% من رأس المال البنك وأعضاء مجلس الإدارة ومندوبي البنك المركزي ومراقب الشركات برهان عكروش الذي أعلن قانونية الاجتماع.

ووافقت الهيئة العامة للبنك على توصية مجلس الإدارة بتوزيع ارباح نقدية على المساهمين بنسبة 20% من رأس المال البالغ 100 مليون سهم ـ دينار، ما يعادل 20 مليون دينار، كما أقرت الهيئة العامة الحسابات الختامية ونتائج أعمال البنك عن العام المالي 2012 حيث حقق ارباحا صافية بعد الضريبة بلغت 46.3 مليون دينار، مقارنة 39.9 مليون دينار العام 2011، وحقق البنك ارباحا صافية قبل الضريبة حوالي 63.3 مليون دينار خلال العام 2012.

وبلغ صافي التسهيلات الائتمانية المباشرة العام 2012، 1416 مليون دينار بنسبة نمو بلغت 13.4% عن العام 2011، الأمر الذي يظهر تحسن اداء البنك بسوق التسهيلات ومساهمته في تقديم التمويلات لمختلف القطاعات.

وبين رئيس مجلس ادارة البنك عبدالكريم الكباريتي ان القطاع المصرفي الاردني حقق خلال العام 2012نتائج جيدة في حجم النشاط ونسب النمو ولكنها ظلت دون الطموحات حيث بقي القطاع تحت تأثير تباطؤ وضعف الدورة الاقتصادية، مشيرا الى نمو موجودات البنك بنسبة 6% لتبلغ 2409 ملايين دينار، في ما بلغت ودائع العملاء 1516 مليون دينار، كما حقق البنك نموا في التسهيلات الائتمانية التي ارتفع رصيدها بنسبة13.4% ليبلغ 1416 مليون دينار، مبينا انه نتيجة الى ضعف الدورة الاقتصادية وتراجع النشاط في عدد من الشركات.

وحول العام 2012، بين الكباريتي أن ادارة البنك اعتمدت خطة استراتيجية مدتها ثلاث سنوات (2012-2014) استندت في بنائها الى معطيات الوضع الراهن للاقتصاد المحلي والعالمي واحتمالات استمراريته للفترة القادمة. ان هذا التغيير بالانتقال من التخطيط طويل المدى الى متوسط المدى يعكس رؤية الادارة بالتروي والتعامل مع ظروف الحالة الراهنة، الا ان الادارة وفي نفس الوقت تضمن توفير الطاقات المناسبة للاستجابة فورا لأي تطورات ايجابية وواعدة.

تمكن البنك الاردني الكويتي في عام 2012 من تحقيق نتائج وانجازات ممتازة ويعود الفضل في ذلك لكفاءة سياسات الادارة وواقعيتها وقدرتها على التعامل مع التحديات والظروف التي سادت خلال الفترة الماضية.

وتوقع الكباريتي ان يكون الاقتصادي الوطني في السنة الجديدة 2013 افضل مما كان عليه في السنة السابقة، وان يرتفع معدل النمو في الناتج المحلي الاجمالي الى 3.5% مقارنة بمعدل 2.8% في عام 2012 مع بقاء التحديات السياسية والاقتصادية والاجتماعية قائمة، وأن يحقق البنك خلال الربع الاول ارباحا بمقدار 13 مليون دينار بعد المخصصات.

ودعا الكباريتي لتطبيق سليم للبرنامج الوطني للاصلاح والذي يستدعي بالضرورة اتخاذ اجراءات غير مرغوبة تتطلب الكثير من الوعي والصبر، ويحتاج الى ارادة قوية وادارة قادرة تلتزم بالشفافية والمصداقية، فالمشكلة ليست في الحقائق ولكن في الثقة في توقعات الناس.

وفي رده على اسئلة المساهمين بين الكباريتي ان ارباح القطاع المصرفي للعام الماضي لا تعكس حجم نشاط الاقتصاد الوطني حيث ان الزيادة التي طرأت على ارباح القطاع المصرفي للعام الماضي جاءت من خلال السندات الحكومية، مشيرا الى ان اكثر من 50% من موجودات البنوك هي سندات حكومية حيث تشكل تلك السندات عبئا حقيقيا على البنوك المحلية.

هذا وقد تم في نهاية الاجتماع تجديد انتخاب مجلس الادارة الحالي بالتزكية لمدة اربع سنوات مقبلة.

التاريخ : 08-04-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش