الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي : ضرورة توجيه الدعم للمواطن وليس للسلعة

تم نشره في الأربعاء 26 حزيران / يونيو 2013. 03:00 مـساءً
رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي : ضرورة توجيه الدعم للمواطن وليس للسلعة

 

عمان-الدستور

وصف رئيس المجلس الاقتصادي والاجتماعي جواد العناني الفساد بالطامة الكبرى التي من شأنها أن تقوّض الحضارات، وتقضي على آمال الإصلاح وتسبب خسائر اقتصادية واجتماعية لا حصر لها.

وتساءل في محاضرة في الجامعة الاردنية امس، حول الموازنة والنمو والعدالة الاجتماعية عن كيفية تحسين وضع موازنة الدولة وضبط الإنفاق وتشجيع الاستثمار، دون أن يفاقم كل ذلك من آلام الناس ويزيد في معاناتهم الاقتصادية، مؤكدا في سياق قراءته لاضرار الفساد، أن كل دينار رشوة في قطاع المقاولات، على سبيل المثال، يكلف الدولة والمجتمع ستة دنانير خسارة تضاف إلى باقي الأعباء والديون.

وتابع ان الفساد «ظلم يضيّع مبدأ الجدارة والاستحقاق ويذهب بالجهد الحقيقي إلى أدراج الرياح».

وقال ان الأزمة الاقتصادية المحلية ليست حكراً على الأردن، وأن تراجع الأوضاع الاقتصادية ظاهرة منتشرة حالياً في مختلف بقاع الأرض، إذ لا يوجد في العالم سوى 12 دولة لديها فائض في موازناتها، وأن البطالة تتفشى في مشارق الأرض ومغاربها.

وتساءل في محاضرته «هل نعطي الدعم للسلعة أم نعطي الدعم للمواطن؟»، مجيبا بضرورة توجيه الدعم للمواطن، فذلك أكثر عدالة وإنسانية، فالطب المتقدم، بحسب العناني كما في بريطانيا على سبيل المثال، هو «الطب الذي يعالج المريض وليس الطب الذي يعالج المرض».

وقال «نعم توجد حلول سريعة» ولكنها «الحلول التي تتبناها الحكومة ويحتج عليها الناس: رفع أسعار الماء والكهرباء والسلع الأساسية، إيقاف التوظيف الذي يقود إلى بطالة مقنعة ويهلك الموازنة ويغيّب مبدأ الكفاءة ويزيد من عدم الإنتاجية».

ودعا العناني إلى تبني استراتيجية واضحة تضمن في نهاية المطاف توزيع الكعكة بالتساوي ولو بعد حين «فنحن أمام قرارات صعبة تحتاج إلى شجاعة وعقد اجتماعي مبين يصل بنا في نهاية المطاف إلى مفهوم عدالة مدروس وصادق وأمين تضبط فيه الموازنات ويجري خلاله تبني منهجية الصبر، فلا حلّ في المدى المنظور والعاجل، على أن تتحقق العدالة ويتم تجاوز الضائقة في المديين المتوسط والبعيد، عبر التحول إلى مجتمع منتج تسوده الديمقراطية والعدالة الاجتماعية ويصل بنا إلى الرفاه».

وأكد في ختام محاضرته أنه متفائل بمستقبل الأردن شرط فتح باب الحوار بين الناس وأصحاب القرار «فرأسان أفضل من رأس واحد»، وشرط وجود قابلية لدى الجميع للتضحية والرضا بكلف الحل مهما بلغت قسوتها.

التاريخ : 26-06-2013

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش