الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ورشة عمل «الإستراتيجية الوطنية نحو قانون منافسة أردني حديث»

تم نشره في الثلاثاء 23 حزيران / يونيو 2009. 03:00 مـساءً
ورشة عمل «الإستراتيجية الوطنية نحو قانون منافسة أردني حديث»

 

 
عمان - الدستور

نظمت مؤسسة كونراد أديناور الألمانية بالتعاون مع كلية طلال أبوغزاله للأعمال ـ الجامعة الألمانية الأردنية وبرعاية وزير الصناعة والتجارة المهندس عامر الحديدي ورشة عمل بعنوان "الإستراتيجية الوطنية نحو قانون منافسة أردني حديث" يوم امس في ملتقى طلال أبو غزاله للأعمال ـ كلية طلال أبوغزاله لإدارة الأعمال - الجامعة الألمانية الأردنية.

وتم خلال الورشة طرح عدة مواضيع منها قوانين المنافسة والمنهج النظري والتنافسية ومفهوم اقتصاد السوق الاجتماعي وحقوق الملكية الفكرية وبيئة العمل والخبرات الأردنية في قوانين المنافسة وانجازات قانون المنافسة لعام 2002 والتحديات والنتائج المستخلصة ، وشارك في هذا الحدث محامون من ألمانيا والإمارات العربية المتحدة والأردن ولبنان.

وفي كلمته أشار معالي وزير التجارة والصناعة المهندس عامر الحديدي إلى أن الحكومة الأردنية قامت برسم وتنفيذ العديد من السياسات والتشريعات والبرامج الهادفة إلى تعزيز تنافسية القطاعات الإقتصادية وخلق بيئة اقتصادية جاذبة للاستثمارات الوطنية والأجنبية.

وأضاف أنه قد تم اصدار قانون المنافسة كقانون مؤقت بتاريخ 15 آب 2002 وأصبح ساري المفعول منذ ذلك التاريخ ، وبذلك أصبح الأردن الدولة العربية الأولى في منطقة الشرق الأوسط التي تصدر قانوناً وطنياً للمنافسة.

ونوه إلى أن قانون المنافسة الأردني جاء متماشياً من حيث المضمون مع قوانين المنافسة الدولية مشيراً إلى أن الوزارة قامت بعدة إجراءات لتعزيز وحماية المنافسة في المملكة ومن بينها اطلاق مديرية المنافسة.

كما أثنى على الدور الحيوي الذي لعبته المديرية في حماية المنافسة والأنظمة في البلاد ، حيث أن مجموع القضايا التي تعاملت معها المديرية منذ تأسيسها ولنهاية عام 2008 قد بلغ 194 قضية والتي تضمنت الشكاوى والاستشارات والبحوث والدراسات الاقتصادية. وتحدث مصطفى ناصر الدين المدير التنفيذي لطلال أبوغزاله وشركاه الدولية - مكتب عمان في كلمته التي ألقاها نيابه عن طلال أبوغزاله رئيس مجلس إدارة مجموعة طلال أبوغزاله إن عدم وجود قوانين للمنافسة يشكل خطراً داهماً للجهات الأضعف مثل الصناعات المحلية في الأردن ، وفي ظل غياب مثل هذه القوانين لا تكون لهذه الجهات الضعيفة أي فرصة لانقاذ مصالحها في مواجهة الاطراف الاكثر قوه من الناحية المالية مثل التكتلات الدولية التي عادة ما تكون قوية جداً. وأكد على ثقته بأن الوقت قد حان لوضع قانون منافسة حديث في الأردن ، بهدف خلق بيئة عمل تتسم بالمساواة من خلال وضع قواعد متوازنة وعادلة بالنسبة للأفراد والجامعات والشركات لمساعدتهم على ممارسة حقوق الملكية الفكرية ، وشدد على أهمية أن تأخذ هذه الأحكام في الإعتبار مصلحة المنافسين ومصلحة الجمهور على حد سواء . من جانبه قال السيد مايكل داومر ، مدير مؤسسة كونراد أديناور عمان ، أن العالم يشهد حاليا أزمة مالية عالمية رغم أن الاردن لم يتأثر بها كثيراً ، وأضاف أننا في حاجة ملحة لاقتصاد السوق الاجتماعي حيث التنافس هو جزء منه. ولذلك ، مما يستدعي الحاجه إلى تقاسم وتبادل الخبرات في تنفيذ تشريعات المنافسة بمساعدة جميع الأطراف المعنية .

Date : 23-06-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش