الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أسعار العقارات في دبي قد تنخفض 38 بالمئة العام الحالي

تم نشره في الاثنين 16 آذار / مارس 2009. 02:00 مـساءً
أسعار العقارات في دبي قد تنخفض 38 بالمئة العام الحالي

 

 
دبي - رويترز

أظهر استطلاع أجرته رويترز امس أن من المرجح أن تنخفض أسعار المساكن في دبي بنسبة 37,5 بالمئة في المتوسط هذا العام وان تفقد وحدات عقارية قيد الانشاء نصف قيمتها فيما تعاني الامارة الخليجية من تباطؤ اقتصادي.

واستبعد الاستطلاع الذي شمل متوسط توقعات عشرة محللين في بنوك وشركات استثمار ومعاهد أبحاث أن تنتعش أسعار العقارات السكنية في دبي التي تضم أطول برج في العالم ومنحدر تزلج مغلق قبل ,2011

وقال المحللون انه من المحتمل أن تبدأ الاسعار في التحسن بعد 2010 اذ ذكر سبعة من تسعة من بينهم ان تكاليف العقارات ستصل الى أدنى مستوياتها العام المقبل أو بعده ، وتوقعوا أن تتراجع الايجارات بنحو الثلث هذا العام.

وقال ساجير بابو محلل الاسهم في بنك أبوظبي الوطني الذي شارك في الاستطلاع الذي اجري بين 2 12و اذار لا نتوقع أي انتعاش في الامد القريب في سوق العقارات السكنية بدبي.

وقال ان الضوابط المشددة على التسهيلات الائتمانية وتراجع أسعار العقارات ستواصل ابقاء المشترين بعيدا عن السوق. وكان المحللون أكثر تشاؤما بصورة ملحوظة عن كانون الاول عندما أشار متوسط التوقعات الى تراجع الاسعار بنسبة 15 بالمئة في ,2009

وتوقع أربعة محللين في استطلاع اذار انهيار الاسعار بنسبة 50 بالمئة أو أكثر.

وتعاني اسعار قطاع العقارات في دبي ضغوطا منذ أواخر العام الماضي عندما أنهت الازمة المالية العالمية وتراجع أسعار النفط طفرة اقتصادية في منطقة الخليج.

ومنذ ذلك الحين ألغيت مشروعات للتوسع بمئات المليارات من الدولارات في دولة الامارات العربية المتحدة واستغنت شركات في دبي عن الاف الموظفين ورفضت البنوك منح المزيد من القروض العقارية.

وتوقع المحللون أن تواجه المشروعات العقارية قيد الانشاء انهيارا في الاسعار حيث توقع ستة في المتوسط ان تنخفض الاسعار بنسبة 50 بالمئة هذا العام وعشرة بالمئة في ,2010

وقال بعض السماسرة ان الوحدات الفاخرة في نخلة الجميرة "وهي جزيرة صناعية على شكل نخلة" هوت بنسبة 40 بالمئة على الاقل منذ الخريف.

وأظهر الاستطلاع أن أسعار المساكن المكتملة البناء قد تنخفض 30 بالمئة في عام 2009 قبل أن ترتفع 10,5 بالمئة في العامين المقبلين. ورغم الانخفاض الحاد الذي شهدته الاسعار في دبي مازال المحللون يعتبرون الاسعار مرتفعة اذا ما قيست بالعوامل الاساسية.

وقال روي تشيري نائب رئيس وحدة الابحاث في شعاع كابيتال "مع وجود نحو 80 الف وحدة تحت الانشاء خلال العامين المقبلين والنمو السلبي للسكان وعدم قدرة البنوك على الاقراض فمن غير المرجح أن تتكرر الذروة التي شهدتها الاسعار في 2008 لفترة طويلة".

وكانت اسعار العقارات بدبي شهدت ارتفاعا هائلا بعد ان فتحت الامارة قطاع العقارات امام المستثمرين الاجانب في عام 2002 ومنحتهم حقوق الملكية في الكثير من مشروعات التنمية العقارية.

وتشير تقديرات مورجان ستانلي الى أنه منذ بداية 2007 الى منتصف 2008 قفزت الاسعار بنحو 80 بالمئة.

وتوقع أربعة محللين أن تنخفض الايجارات بما يصل الى 40 بالمئة في المتوسط قبل نهاية العام.

وأشار محللون الى أنه يجب على دبي أن توضح حقوق التوظيف والاقامة لملاك العقارات الاجانب حتى تتمكن من استعادة الثقة قبل استئناف عمليات الشراء.

Date : 16-03-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش