الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الحديدي لـ «‎الدستور» : توفر بدائل للارز المصري محليا بكميات كافية وأسعار مناسبة

تم نشره في الاثنين 23 آذار / مارس 2009. 02:00 مـساءً
الحديدي لـ «‎الدستور» : توفر بدائل للارز المصري محليا بكميات كافية وأسعار مناسبة

 

عمان - الدستور - جهاد الشوابكة

اكد وزير الصناعة والتجارة المهندس عامر الحديدي توفر كميات كافية من مادة الارز في السوق المحلي وباسعار مناسبة.

وقال الحديدي لـ "الدستور" ان الاردن يستورد الارز من عدة دول حيث ان هناك بدائل مختلفة في السوق المحلي تلبي احتياجات المستهلكين بمواصفات جودة عالية وباسعار مناسبة ، مشيرا الى ان السوق المحلي لا يتأثر بمجرد حظر احدى الدول تصدير منتجاتها من سلعة معينة كالارز مثلا.

واضاف الحديدي ان استراتيجية عمل الوزارة تقوم على اساس تعدد المناشئ التي يتم الاستيراد منها من باب توفير خيارات متعددة امام المستهلكين وباسعار معقولة وعدم التأثر بالمتغيرات التي تحدث في دولة معينة.

من جانبه اعتبر نقيب تجار المواد الغذائية خليل الحاج توفيق ان قرار الحكومة المصرية تمديد حظر تصدير الارز الى الخارج حتى تشرين الاول المقبل سلبيا تجاه المستوردين الاردنيين الذين ابرموا عقودا مع شركات مصرية قبل القرار المصري ، مشيرا الى ان النقابة تجري اتصالات بشأن امكانية تطبيق الاستثناء الذي اعلن عنه قبل فترة بخصوص التصدير ضمن شروط معينة.

واضاف توفيق ان الارزالمصري يشكل بديلا للمواطن ويساهم في التخفيف عنه في ظل ارتفاع اسعار الارز الامريكي ، حيث يشكل الارز المصري 35 في المائه من السوق المحلي ، في حين يبلغ استهلاك المملكة من الارز المصري قرابة 100 الف طن سنويا. هذا وقد اكدت وزيرة التعاون الدولي المصري فايزة ابو النجا خلال الاجتماعات الاردنية المصرية والتي عقدت في عمان خلال شهر تشرين الاول الماضي استعداد الحكومة المصرية تزويد الاردن بما يحتاجه من الارز خلال الفترة المقبلة ، مشيرة الى انه تم استثناء الاردن من قرار حظر تصدير الارز للخارج.

من جانبها قالت وزارة التجارة المصرية امس الاول انها قررت مد حظر تصدير الارز حتى تشرين الاول للمحافظة على انخفاض الاسعار في السوق المحلية.

ونقلت وكالة أنباء الشرق الاوسط عن وزير التجارة والصناعة رشيد محمد رشيد قوله ان "القرار يستهدف الحفاظ على ثبات أسعار الارز فى السوق المحلية".

وقالت الوزارة في وقت سابق انها ستمد الحظر لما بعد نيسان لكنها لم تحدد موعدا جديدا.

وقالت الوزارة انه سيسمح للمتعاقدين على توريد الارز للبطاقات التموينية لحساب هيئة السلع التموينية بتصدير ما يعادل نفس الكمية الموردة.

ونسبت الوكالة الرسمية الى رشيد قوله انه سيسمح أيضا بتصدير أي فائض بعد تلبية الطلب المحلي مع فرض رسوم تصدير قدرها ألف جنيه مصري ـ 178 دولارا ـ للطن.

وكانت الحكومة فرضت الحظر باديء الامر من اذار الى تشرين اول من العام الماضي بعدما شهدت أسعار الارز المحلية ارتفاعا حادا تجاوبا مع الزيادات في الاسواق العالمية.

وصعدت أسعار الارز الى مستوى قياسي عندما سجلت 1080 دولارا للطن في أيار الماضي مما ساهم في زيادة التضخم في مصر والذي تباطأ منذ ذلك الحين. وتنتج مصر نحو 4,6 مليون طن من الارز الابيض سنويا ويبلغ الاستهلاك المحلي نحو 3,2 مليون طن مما يتيح فائضا قدره 1,4 مليون طن للتصدير.

التاريخ : 23-03-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش