الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اميركا في مهمة صعبة امام الارجنتين

تم نشره في الثلاثاء 21 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً





هيوستن -  تبدو الولايات المتحدة الامريكية المضيفة امام مهمة مستحيلة عندما تتواجه مع الارجنتين وقائدها ليونيل ميسي الثلاثاء على ملعب «ان ار جي ستاديوم» في هيوستن ضمن الدور نصف النهائي من النسخة المئوية لبطولة كوبا اميركا 2016.

 ورغم ان الولايات المتحدة تخوض مشاركتها الرابعة في البطولة المخصصة لمنتخبات اميركا الجنوبية مع بعض «الضيوف» من منطقة الكونكاكاف، على ارضها وبين جماهيرها الا ان مهمة الوصول للمباراة النهائية للمرة الاولى تبدو صعبة المنال في ظل المستوى الرائع الذي قدمه ميسي ورفاقه في «لا البيسيليستي».

 لكن الولايات المتحدة تخوض الدور نصف النهائي دون ضغوط بعدما نجح مدربها الالماني يورغن كلينسمان في تحقيق الهدف الذي وضعه قبل انطلاق البطولة والمتمثل بالوصول الى دور الاربعة وهذا ما تحقق على حساب الاكوادور بالفوز عليها 2-1 في ربع النهائي.

 ويبدو كلينسمان متفائلا رغم صعوبة المهمة امام منتخب ارجنيتيني طامح باحراز لقبه الاول منذ 1993 وتعويض سقوطه في المتر الاخير خلال مشاركتيه الاخيرتين في مونديال جنوب افريقيا 2014 امام المانيا وكوبا اميركا 2015 امام تشيلي المضيفة التي قد يواجهها مجددا كونها وصلت الى نصف النهائي ايضا حيث تتواجه الاربعاء مع كولومبيا.

 وارتكز بطل العالم لعام 1990  في تفاؤله على النتائج الملفتة التي حققها رجاله في مبارياتهم الودية الاخيرة حيث فازوا على المانيا بطلة العالم وهولندا اضافة لنتائجهم الواعدة في مونديال 2014 حيث وصلوا الى الدور ربع النهائي.

  ولم يكن كلينسمان بحاجة الى الغيابات لتصعيب المهمة امام الارجنتين اذ انه سيفتقد لاعب الوسط جيرماين جونز والجناح اليخاندرو بيدويا والمهاجم بوبي وود الذي سيلتحق بعد البطولة بهامبورغ الالماني، وذلك بسبب الايقاف.

 وشدد كلينسمان على ضرورة ان يتخلى لاعبوه عن ذهنية الفريق غير المرشح للفوز، ناصحا اياهم بضرورة التحلي بالجرأة ضد منافس اكبر منهم، لكن هذه المقاربة قد تكلف فريقه الكثير بمواجهة ميسي ورفاقه وقد ظهر ذلك جليا في المباراة السابقة ضد الاكوادور عندما ارهق اصحاب الضيافة من الضغط العالي الذي فرضوه ما سمح للمنافس الاميركي الجنوبي في الانطلاق بهجمات خطيرة جدا.

  واعرب ميسي، الفائز بالكرة الذهبية لافضل لاعب في العالم خمس مرات، عن سعادته بالوصول الى رقم «باتيغول»، قائلا بعد مباراة الاحد: «انا فخور بمعادلة رقم باتيغول، ولكن الاهم بالنسبة لي هو النتيجة».

 وتابع: «لدي انطباع بأن الناس يعتقدون ان وصولنا الى مباراتين نهائيتين على التوالي أمر طبيعي، وانهم لا يركزون سوى على خسارتنا فيهما».

 واضاف ان «التأهل الى نصف النهائي مجددا في بطولة كبرى يعتبر انجازا كبيرا لهؤلاء اللاعبين».

وحذر نجم برشلونة من مغبة الاستهتار بالمنافس الاميركي، قائلا: «نحن على المسار الصحيح لكن سيكون من الصعب اللعب امام الجمهور الاميركي. انهم اقوياء من الناحية البدنية وبامكانهم ان يلحقوا بنا الاذى اذا سمحنا لهم باللعب».

 وختم ميسي: «من الواضح اني اريد الفوز بشيء ما مع بلادي واريد ان اقدم كل ما لدي لكي احقق هذا الامر».



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش