الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اسعار النفط الحالية عادلة للمستهلكين والمنتجين...اوبك تبقى على سقف الانتاج الحالي.. وتجتمع في كانون الاول القادم

تم نشره في الجمعة 20 أيلول / سبتمبر 2002. 03:00 مـساءً
اسعار النفط الحالية عادلة للمستهلكين والمنتجين...اوبك تبقى على سقف الانتاج الحالي.. وتجتمع في كانون الاول القادم

 

 
اوساكا /اليابان - وكالات الانباء:
بعد ان قيم الوضع في السوق النفطية امس اعلنت منظمة الدول المصدرة للنفط (اوبك) انها قررت امس الابقاء على سقف الانتاج النفطي على حاله اي 21،7 مليون برميل يوميا، ادنى مستوى منذ عشرة اعوام، وقررت عقد اجتماع استثنائي في 12 كانون الاول في فيينا لتقييم وضع السوق مجددا.
وقال بيان رسميفي ختام المؤتمر الوزاري العادي للمنظمة ان القرار اتخذ "من اجل المحافظة على استقرار السوق". واكد في الوقت نفسه ان "كل الدول الاعضاء في اوبك اكدت التزامها احترام هذا الاتفاق والالتزام بنظام الحصص".
من جهة اخرى "تعهدت المنظمة مواصلة السهر على السوق واتخاذ كل الاجراءات الضرورية بما في ذلك الدعوة الى اجتماع استثنائي في حال خرجت اسعار سلة النفط الخام لاوبك عن السعر الذي حددته المنظمة ويتراوح ما بين 22 و28 دولارا للبرميل".
واكدت اوبك من جهة اخرى "اهمية تعزيز تعاون فعال مع الدول المنتجة غير الاعضاء فيها من اجل التوصل الى استقرار دائم في السوق والاسعار".
وقد شاركت ثلاث دول منتجة للنفط لا تنتمي الى اوبك في هذا المؤتمر بصفة مراقب، وهي سلطنة عمان والمكسيك وروسيا.
وقال ريلوانو لقمان رئيس أوبك ان المنظمة قد تقرر زيادة الانتاج في كانون الاول المقبل اذا كانت السوق تحتاج الى مزيد من النفط.
فيما قال وزير البترول السعودي علي النعيمي امس ان اسعار النفط التي تقترب حاليا من 30 دولارا للبرميل من النفط الامريكي عادلة بالنسبة لكل من الدول المنتجة والدول المستوردة للنفط.
واضاف ان بامكان اوبك التغاضي عن التجاوزات الكبيرة في الانتاج عن السقف الرسمي للمنظمة لان الكميات الاضافية لا تضر بالاسعار.
من جهته قال عبد الحفيظ الزليطني رئيس الوفد الليبي ان المنظمة قررت تشديد الالتزام بالحصص الانتاجية للدول الاعضاء.
وقال الزليطني ان من الضروري الالتزام بالحصص والا فان العقوبة ستكون شديدة.
بينما طالبت بزيادة حصتها في اطار اجمالي انتاج منظمة أوبك.
وقال شكيب خليل وزير النفط الجزائري ان بلاده تريد حصة تبلغ 1ر1 مليون برميل يوميا بدلا من 693 الف برميل في اليوم حاليا.
وتعمل الجزائر على زيادة طاقتها الانتاجية ومن حيث النسبة المئوية أصبحت في الاونة الاخيرة أكبر اعضاء أوبك تجاوزا للحصص.
وقال خليل انه سيطرح طلبه ثانية في اجتماع أوبك التالي في كانون الاول.



رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش