الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في بيان صحفي اصدرته امس * »تنظيم الاتصالات« تعتزم منح موافقة مشروطة على اتفاقية »الاتصالات الاردنية« و»موبايلكم« لتخفيض الاسعار

تم نشره في الأحد 22 كانون الأول / ديسمبر 2002. 02:00 مـساءً
في بيان صحفي اصدرته امس * »تنظيم الاتصالات« تعتزم منح موافقة مشروطة على اتفاقية »الاتصالات الاردنية« و»موبايلكم« لتخفيض الاسعار

 

 
عمان - الدستور: تعتزم هيئة تنظيم قطاع الاتصالات الموافقة على الاتفاقية التي توصلت اليها شركة الاتصالات الاردنية وشركة موبايلكم الشهر الماضي وتقضي بتخفيض اجور الترابط فيما بين الشركتين. شريطة تقديم هذه الاتفاقية كجزء من اتفاقية ترابط شاملة تتفق ومتطلبات الهيئة.
كما اشترطت الهيئة في بيان صحفي اصدرته امس ان تكون اتفاقية »الاتصالات - موبايلكم« مرحلية ولحين التطبيق الكامل لتعليمات الترابط التي اصدرتها الهيئة في الخاص والعشرين من شهر تشرين الثاني الماضي لتنظيم شؤون الترابط فيما بين الشركات المرخصة، والتي تقضي على تلك الشركات بتعديل اجور الترابط فيما بينها لتعكس التكاليف الفعلية لها. وقد التزمت الاطراف الثلاثة ببذل كافة الجهود الممكنة لاحتساب تلك التكلفة، وتم تشكيل فرق عمل مشتركة ما بين الهيئة وهذه الاطراف لضمان انجاز ذلك بأقرب فرصة ممكنة.
وقد راعت الهيئة فيما خلصت اليه بهذا الشأن المواءمة وتحقيق التوازن فيما بين عدة قضايا اهمها مصلحة المستهلكين، كأولوية عليا وتعزيز المنافسة في قطاع الاتصالات، حيث سيكون لتلك الاتفاقية انعكاسات ايجابية على تعزيز المنافسة في قطاع الاتصالات وسيترتب عليها تخفيض اسعار المكالمات على المواطنين.
ومن وجهة نظر الهيئة فان انعكاسات تلك الاتفاقية على القطاع لن تكون سلبية بل ايجابية، حيث سيكون لانخفاض اسعار المكالمات انعكاسات ايجابية على الحركة الهاتفية الامر الذي سيعوض المشغلين عن انخفاض الايرادات. كما ان الاسعار المتفق عليها فيما بين الشركتين معقولة بالمقارنة مع الاسعار في الدول الاخرى، اخذين بعين الاعتبار خصوصية السوق الاردني والمعلومات المتوفرة امام الهيئة.
وبهذه المناسبة تود الهيئة ان تلفت الانتباه الى ان ما نشر في بعض الصحف مؤخرا حول رفض الهيئة لتلك الاتفاقية غير صحيح ويغالط الحقيقة، وان الحقيقة الواقعة هو ما تعلنه الهيئة رسميا، وان تلك المغالطات التي تصدر عن بعض الجهات احيانا برأينا لا تخدم سوى مصلحة اصحابها والتشويش على الحقيقة، والتي نأمل من مصدريها الكف عن ممارستها.
وكانت »الاتصالات الاردنية« و»موبايلكم« قد اعلنت خلال الشهر الماضي عن الوصول الى اتفاقية فيما بينهما تقضي بتخفيض اجور الترابط فيما بين الشركتين للمكالمات من شبكة الاتصالات الاردنية الى شبكة موبايلكم لتصبح 70 فلسا للدقيقة خلال وقتي الذروة واللاذروة بدلا من اجور الترابط النافذة حاليا البالغة 120 فلس /دقيقة خلال وقت الذروة و75 فلس للدقيقة خلال وقت اللاذروة، وكذلك تخفيض اسعار المكالمات الصادرة من شبكة الاتصالات الاردنية الى شبكة موبايلكم للمواطنين لتصبح 95 فلس /دقيقة خلال وقت الذروة و90 فلس خلال وقت اللاذروة بدلا من الاسعار النافذة حاليا والبالغة 145 فلس /دقيقة خلال وقت الذروة و95 فلس خلال وقت اللاذروة. وحتى يصبح هذا الاتفاق نافذا يتطلب موافقة الهيئة المسبقة، حيث تم تزويد الهيئة بالاتفاقية الموقعة فيما بين الطرفين خلال الشهر الماضي.
وكانت الهيئة قد بينت سابقا وفي المؤتمر الصحفي الذي عقدته بتاريخ 27/11/2002 وبان ذلك الاتفاق كان احادي الجانب، لم يتم بموافقةالهيئة كما يفترض، وان الهيئة ستقوم بمراجعة الاتفاقية، بما يراعي التزامات الهيئة بموجب القانون الذي تقضي بتنظيم القطاع بما يضمن تقديم خدمات الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات بجودة عالية وبأسعار عادلة ومعقولة وتحقيق اداء امثل لقطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وقد بينت الهيئة في ذلك المؤتمر الصحفي ايضا بانه وكما هو الحال دائما في قطاع الاتصالات، ان اي قرار في اي من المجالات في القطاع يكون له انعكاسات وتشعبات في جوانب اخرى لا بد من اخذها بعين الاعتبار، وينطبق ذلك على تلك الاتفاقية.
الى ذلك تؤكد الهيئة بانها كانت تستطيع الموافقة على تلك الاتفاقية في حينه، اذا كان هنالك اتفاق ما بين الاطراف الثلاثة عليها (الاتصالات الاردنية وموبايلكم وفاست لينك) واذا تم تقديمها كجزء من اتفاقية ترابط شاملة تتفق ومتطلبات الهيئة، وهو ما لم يتم، وعليه، فقد كان موقف الهيئة بان يتم التشاور مع كافة الاطراف المعنية للوقوف على وجهات نظر كل منهم ومساعدتهم في الوصول الى مثل ذلك الاتفاق، وكان هدف الهيئة في كافة الاحوال هو الوصول الى اتفاق ما بين كافة الاطراف يخدم مصلحة المستهلكين والمشغلين معا ويساهم في تطوير قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات.
وعليه، فقد عقدت الهيئة العديد من الاجتماعات الثنائية ومع الاطراف الثلاثة خلال الايام الماضية وبذلت جهودا كبيرة ومتواصلة في محاولة منها لمساعدة تلك الاطراف للوصول الى ذلك الاتفاق دون جدوى، الامر الذي يقضي على الهيئة، وقد فشلت المفاوضات فيما بين تلك الاطراف في الوصول الى اتفاق، ان تتخذ القرار الذي تراه مناسبا بشأن هذا الاتفاق، وكان من اهداف الهيئة ايضا توسيع الاتفاق ليشمل جهات اخرى وهي مزودي خدمات الانترنت وشركات الهواتف العمومية والنداء الآلي والبطاقات مسبوقة الدفع، الا انه لم يكن من الممكن الوصول الى اتفاق بهذا الشأن حتى تاريخه.
وتؤكد الهيئة ان موافقتها المشروطة تأتي التزاما منها بقراراتها واجراءاتها باحكام نصوص قانون الاتصالات والتراخيص الموقعة فيما بين الهيئة وتلك الشركات، وحسب احكام القانون ونصوص تلك الاتفاقيات فيان ما جاء في تلك الاتفاقية يجب ان يكون جزءا من اتفاقية الترابط التي تحكم شؤون الترابط ما بين الطرفين، ويتطلب ذلك بالتالي تضمين ما جاء فيها في اتفاقية ترابط شاملة تتوافق ومتطلبات الهيئة حتى تستطيع النظر فيها والموافقة عليها حسب الاصول لضمان توفير خدمات الاتصالات للمواطنين بسوية عالية ونوعية جيدة، خصوصا في الظروف الجوية الحالية التي تشهدها المملكة قامت هيئة تنظيم قطاع الاتصالات بالتعاون مع شركة الاتصالات الاردنية وشركتي فاست لينك وموبايلكم باجراء فحص على شبكات الاتصالات لهذه الشركات للتأكد من جاهزيتها وعملها بشكل سليم.
كما واوعزت الى تلك الشركات للعمل على تخصيص ارقام للطوارىء وتلقي شكاوى المواطنين على مدار الساعة ومعالجتها بالسرعة العاجلة، حيث قامت تلك الشركات بتخصيص الارقام التالية:
شركة الاتصالات الاردنية: كبار الزبائن: 5630091/ ADSL: 5512800/ بقية الخدمات ،110 شركة فاست لينك/ ،111 شركة موبايلكم/ 177.
ومن ناحية اخرى ستقوم شركتا موبايلكم وفاست لينك، وبناء على طلب من هيئة تنظيم قطاع الاتصالات وبالتعاون مع دائرة العلاقات العامة في سلطة الطيران المدني بتوفير اجهزة خلوية مجانية في مطار الملكة علياء الدولي، لتحل مؤقتا محل اجهزة الهواتف العمومية المعطلة حاليا ولحين قيام الهيئة بايجاد حل جذري لهذا الوضع.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش