الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في ختام اعمال ندوة »تعزيز أدوار المنتجين والمستهلكين«: ضرورة التزام المنتجين والمسوقين بمعايير الجودة وتفعيل التجارة البينية العربية

تم نشره في السبت 31 تموز / يوليو 2004. 03:00 مـساءً
في ختام اعمال ندوة »تعزيز أدوار المنتجين والمستهلكين«: ضرورة التزام المنتجين والمسوقين بمعايير الجودة وتفعيل التجارة البينية العربية

 

 
عمان – الدستور: اختتمت فعاليات ندوة »تعزيز أدوار المنتجين والمستهلكين في مجال اعداد وتطبيق المواصفات القياسية« الاسبوع الماضي وعلى مدى ثلاثة أيام بالتعاون بين المنظمة العربية للتنمية الزراعية والمنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين ومؤسسة المواصفات والمقاييس الأردنية أصدرت الدول المشاركة عدة توصيات في مجالات مختلفة.
حيث أكدت على ضرورة قيام اجهزة التقييس الوطنية بمخاطبة الجهات الممثلة للمنتجين والمستهلكين والمسوقين لاقتراح اولويات اعداد المواصفات بالاضافة الى تفعيل مشاركتهم في اللجان الفنية القائمة على اعداد المواصفات. وضرورة تعميم ونشر مشاريع المواصفات قبل اقرارها على ممثلي المنتجين والمستهلكين والمسوقين لدراستها وابداء الرأي فيها قبل ان تعتمد كمواصفات قياسية.
وحث الحكومات العربية على ضرورة انشاء ودعم وتعزيز وتحفيز دور جمعيات حماية المستهلك وكافة التنظيمات الأهلية المعنية لتمكينها من القيام بدور التوعية والتثقيف والرقابة المطلوب منها حول اهمية تطبيق المواصفات القياسية.
مع ضرورة توعية المنتجين والمسوقين بأهمية الالتزام بمعايير الجودة في تقليل الفاقد وفي رفع جودة المنتجات الزراعية العربية وزيادة تنافسيتها محليا وعربيا وعالميا، وفي تيسير عمليات التبادل التجاري وتوعية المستهلكين بضرورة الابلاغ عن السلع المخالفة للمواصفات ضمانا لسلامتهم وحث كافة الجهات المعنية بضرورة الرقابة على الاعلانات التجارية لتفادي و/ أو منع نشر الاعلانات الخادعة والمضللة للمستهلكين.
وأوصى المشاركون بضرورة تعزيز وتدعيم أجهزة التقييس الوطنية وتنسيق وتوحيد المواصفات القياسية العربية وعلاقاتها مع المنظمات العربية والدولية من خلال التأكيد على ضرورة تنفيذ ما ورد في الاستراتيجية العربية للتقييس المتعلقة بانشاد منظمة عربية للتقييس ذات شخصية اعتبارية مستقلة بما يتوافق والتوجهات الدولية في هذا المجال بهدف اعداد المواصفات العربية الموحدة والانشطة المرتبطة بها والعمل على تطبيقها كاساس للتجارة البينية وانشاء منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى.
وكذلك تبادل الخطط الوطنية لوضع المواصفات بين الدول العربية والتنسيق بينها حيثما امكن تجنبا للازدواجية والتكرار. وتوحيد اعداد ووضع المواصفات في الدول العربية ومواءمتها مع المواصفات القياسية العالمية. وضرورة ايلاء اهتمام اكبر بتدريب وتأهيل الكوادر الفنية العربية العاملة في مجالات التقييس والجودة.
مع التأكيد على ضرورة نشر المواصفات القياسية الوطنية باللغة العربية الى جانب اي لغة اخرى. والتأكيد على قيام الدول العربية بتبني النظام الدولي للوحدات في كافة أنشطة التقييس. وزيادة التنسيق بين اجهزة التقييس العربية في تعاملها مع المنظمات الدولية المتعلقة بالتقييس مثل هيئة دستور الأغذية (ISO) والمنظمة الدولية للتقييس (Codex) والمنظمة الدولية للميترولوجيا القانونية (OIML) وتفعيل مشاركتها في انشطتها المختلفة.
كما دعو الى تعزيز تطبيق أنظمة الجودة الشاملة وذلك من خلال حث المنظمة العربية للتنمية الصناعية والتعدين على اعداد نظام موحد لعلامة الجودة وشهادات المطابقة للمنتجات العربية وضرورة تبنيها من قبل كافة الدول العربية لتذليل الصعوبات التي تواجه تبادلها.
وحث اجهزة التقييس الوطنية على انشاء ودعم مراكز معلومات وقواعد بيانات خاصة بالمواصفات الوطنية والعربية وربطها بالشبكة العربية للمعلومات (أعروفونت). وتشجيع وتحفيز المؤسسات الانتاجية العربية على تطبيق أنظمة الجودة الشاملة في أعمالها.
اضافة الى دعوة الدول العربية الى استكمال البنية التحتية للتقييس فيها اللازمة لانشاء هيئات اعتماد وطنية تعمل وفقا للمتطلبات الدولية تمهيدا للاعتراف الدولي وانشاء مجلس.
كما أوصوا بتعزيز التجارة البينية الزراعية العربية وتذليل الصعوبات المتعلقة بالمواصفات والمقاييس وذلك بالاسراع في استكمال اعداد قواعد المنشأ التفصيلية للسلع والمنتجات الزراعية العربية والتي تساعد على تسهيل تبادلها ضمن منطقة التجارة الحرة العربية الكبرى.
وتشجيع وتحفيز القطاع الخاص علي انشاء مراكز الفحص والاختبار والمعايرة والاشهاد والعمل على اعتمادها.
ومن خلال حث الحكومات العربية على تشجيع وتسهيل اجراءات تأسيس الاتحادات النوعية للمنتجين والمسوقين والمصدرين وتمكينها من القيام بالادوار المطلوبة منها وخاصة في مجال تحسين الجودة والممارسات الزراعية الجيدة.
وحث صناديق التمويل العربية على انشاء شركات استثمارية لتسويق وتجهيز المنتجات الزراعية.
اضافة الى تثمين دور المنظمة العربية للتنمية الزراعية في انشاء شبكة المعلومات اللازمة لعملها واستمرارها. وحث السلطات الجمركية بالاقطار العربية على تسهيل المعاملات الادارية الجمركية عند الحدود بين الاقطار العربية خاصة للحاصلات الزراعية الطازجة سريعة التلف.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش