الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

توريد 200 الف طن للسوق المحلي تلافيا للاحتكار * »الاسمنت« توفر مخزونا استراتيجيا لمواجهة الطلب المتزايد في فصل الصيف

تم نشره في الخميس 17 حزيران / يونيو 2004. 03:00 مـساءً
توريد 200 الف طن للسوق المحلي تلافيا للاحتكار * »الاسمنت« توفر مخزونا استراتيجيا لمواجهة الطلب المتزايد في فصل الصيف

 

 
بيرقدار: ارتفاع الاستهلاك المحلي بنسبة 30%

عمان - بترا
قال الرئيس التنفيذي لشركة مصانع الاسمنت سامر البيرقدار ان الشركة اعدت الاحتياطيات اللازمة لمواجهة الطلب المتزايد على مادة الاسمنت في فصل الصيف بتوفير مخزون استراتيجي من هذه المادة يزيد على مئتي الف طن لتوريدها للسوق المحلية وذلك تفاديا لاحتكارها او وجود نقص منها لدى التجار0
واضاف لوكالة الانباء الاردنية انه جرى اعتماد نظام جديد في خدمة الزبائن يسهم في تسهيل حصولهم على مادة الاسمنت باقل الاجراءات مشيرا الى ان الاستهلاك المحلي ارتفع بنسبة 30 بالمائة0
وتوقع بيرقدار عدم حدوث ارباكات في السوق المحلية هذا العام بسبب وفرة الانتاج من هذه المادة وسهولة اجراءات انسيابها للسوق مؤكدا جاهزية الشركة في تلبية الاحتياجات المتزايدة على هذه المادة في السوق المحلية0
واشار الى ان طاقة الشركة الانتاجية تقدر بـ 4ر4 مليون طن وهي مؤهلة لتلبية الاحتياجات المتزايدة في الطلب على مادة الاسمنت مبينا ان احتياجات السوق المحلية تقدر بـ 3ر5 مليون طن0
وبين ان الشركة ستعمل على اعداد برامج ترويجية تنافسية محلية وخارجية لتسويق منتجاتها من انواع الاسمنت المصنع محليا والمطابق للمواصفات العالمية وذلك للمحافظة على معدلات التصدير في اسواقها التقليدية في سوريا وفلسطين0
وقال ان انتاج الشركة حقق رقما قياسيا خلال الاشهر الخمسة الاولى من العام الحالي اذ زاد هذا العام بنسبة 30 بالمائة مقارنة مع العام الماضي مشيرا الى ان الشركة تعمل على توسعة خطوط انتاجها بمراعاة السلامة العامة والشروط البيئية بتوفير وسائل حماية البيئة والحد من التلوث0
واوضح بيرقدار ان الشركة تعمل على اعادة تأهيل وتطوير محطة تصدير العقبة وذلك لتتمكن من تلبية احتياجات الاسواق الخليجية بشكل رئيس وتتلاءم مع متطلبات المخطط التنظيمي لمنطقة العقبة الاقتصادية واولوياتها في السياحة والحفاظ على البيئة0
وحول طاقة الشركة الانتاجية اكد ان هناك خيارات عديدة امام الشركة لزيادة طاقتها الانتاجية لتلبية احتياجات الاسواق المجاورة وخاصة السوق العراقية موضحا انها ستتمكن من رفع انتاجها لتصل الى كامل طاقتها الانتاجية والتي تقدر بـ 4ر4 مليون طن مقارنة بـ 5ر3 مليون طن عام 02003
وفيما يتعلق بمواصفات المنتج وانواعه اوضح بيرقدار ان الاسمنت الاردني يضاهي ما ينتج عالميا وينحصر الانتاج حاليا بثلاثة انواع تتمثل بالعادي والبوزلاني والمقاوم للاملاح مشيرا الى ان الشركة تدرس امكانية انتاج انواع جديدة من الاسمنت لتلبية طلب السوق المحلية والاسواق المجاورة وذلك بالتعاون مع شركة لافارج المتخصصة بهذا المجال0
وعن المنافسة في مجال الاسمنت مع المنتجين في دول المنطقة قال ان المصنعين في الدول المجاورة يستفيدون من انخفاض كلف الوقود والطاقة كمصر والسعودية مما يعطيهم مزايا تنافسية افضل مطالبا بضرورة استخدام مادة الفحم البترولي كوقود في عميلة الانتاج لان تكلفته اقل من استخدام الفيول الذي تستخدمه الشركة ليتسنى توفير هذه المادة باسعار معقولة للمستهلك0
واضاف ان الشركة حافظت على اسعار الاسمنت رغم ارتفاع اسعار الوقود عالميا مشيرا الى ان بعض المنتجين يمارسون عملية الاغراق للاسواق المستوردة0
اما اولويات الشركة فاوضح ان عمليات التحديث والتطوير التي شهدتها مصانع الشركة في الفحيص والرشادية وصلت كلفتها الى 14 مليون دينار فضلا عن برامجها الرامية للحفاظ على البيئة0
ومن ابرز ملامح عمل الشركة في المجالين البيئي والاجتماعي اشار بيرقدار الى ان الشركة وقعت اتفاقية تحديث فلاتر مصنع الفحيص بقيمة اربعة ملايين دينار وفق احدث المواصفات العالمية وغرست اكثر من 80 الف شجرة وذلك ضمن برامجها في اعادة تأهيل المصانع والمحاجر فضلا عن دعم المشروعات التنموية كبناء المدارس ودعم البلديات والمساهمة في المشروعات التطوعية الوطنية كمشروع »انجاز«0
وقدر حجم مساعدات الشركة للمجتمع المحلي بـ 600 الف دينار العام الماضي شملت منحا دراسية للمتفوقين من الطلاب في مناطق عمل الشركة وانتاجها وتمويل شراء عيادة بيطرية في محافظة الطفيلة بكلفة 50 الف دينار لمساعدة مربي المواشي0
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش