الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في ظل تضارب مصالح اصحاب المصانع ومنتجي الحليب * ارتفاعات جديدة على اسعار الألبان اوائل اذار

تم نشره في الأحد 29 شباط / فبراير 2004. 02:00 مـساءً
في ظل تضارب مصالح اصحاب المصانع ومنتجي الحليب * ارتفاعات جديدة على اسعار الألبان اوائل اذار

 

 
»حماية المستهلك« تدعو الحكومة الى اعتبارها مادة اساسية والتدخل في ضبط الاسعار

عمان - الدستور - وسام السعايده
قرار الجمعيات التعاونية لمربي الابقار برفع سعر كيلو الحليب البقري الطازج/ ارض المزرعة الى 285 فلسا قوبل بالرفض التام من قبل اصحاب المصانع الكبيرة.
رئيس جمعية مربي ابقار الضليل الدكتور احمد الخطيب قال لـ »الدستور«: ان اصحاب المصانع وقعوا على عريضة جماعية حصلت »الدستور« على نسخة منها مفادها انهم يرفضون السعر الجديد الذي حددت الجمعيات العمل به اعتباراً من الاول من الشهر المقبل.
ودعا الدكتور الخطيب الى تشكيل لجنة محايدة لدراسة اسعار الحليب البقري الطازج وتحديد سعر يرضي جميع اطراف المعادلة.
من جهة اخرى قال عطية ابراهيم/ صاحب مصنع: اننا كأصحاب مصانع لا نستطيع على الاطلاق شراء كيلو الحليب البقري الطازج بالسعر الذي حددته الجمعيات التعاونية لمربي الابقار وهو 285 فلسا للكيلو الواحد نظراً لارتفاعه الكبير، مشيراً الى ان هذا السعر سيلحق بنا خسائر كبيرة اضافة للخسائر التي نتحملها الان وبالتالي سيؤدي الى ارتفاعات اخرى في اسعار الألبان وهو الامر الذي لا نرغب ان نلجأ اليه مرة اخرى.
وتوقع عطية ان يشهد الشهر المقبل ارتفاعات متتالية من جميع المصانع.
وقال ناصر الديك صاحب مزرعة ابقار انه سيجري عقد اجتماع لمنتجي الحليب في الضليل بهدف دراسة الموضوع من كافة الجوانب واتخاذ قرار يخدم اصحاب هذا القطاع الذي بات مهدداً بالانقراض وبالتالي تشريد آلاف الاسر التي تعتاش منه، وتوقع الديك ان يكون قرار منتجي الحليب هو وقف توريد الحليب الى المصانع في حال اصرارهم على السعر القديم وتحويل الحليب المنتج الى اجبان.
وشهدت الآونة الأخيرة ارتفاعات متتالية في اسعار الألبان ومشتقاتها شملت اللبن الرايب واللبن والزبادي والشنينة والاجبان ولبن السطل ولبن الكيلو والنصف كيلو وجاءت الزيادة متفاوتة من مصنع الى آخر وتراوحت ما بين 8% الى 12%.
»حماية المستهلك« اجرت مؤخراً دراسة مقارنة على اسعار الألبان ومشتقاتها تضمنت اللبن الطازج المبستر الكيلو ونصف الكيلو واللبنه الطازجة حجم 500 غرام و250 غراما و180 غراما والشنينة حجم لتر واحد وخلصت الدراسة الى ان نسبة الزيادة في الاسعار وصلت الى 17% وقد ترتفع الى اكثر من ذلك.
ودعت الجمعية على لسان رئيسها الدكتور محمد عبيدات الحكومة الى ضرورة التدخل في تحديد الاسعار واعتبار الألبان ومشتقاتها سلعة اساسية.
واكدت على اهمية انشاء مجلس اعلى للاسعار بحيث يكون من مهامه الاساسية مراقبة كافة اسعار السلع ووضع تسعيرة ارشادية للمستهلكين تدل على المستوى المقبول لاسعار السلع.
وقال الدكتور عبيدات انه آن الآوان لتأسيس مثل هذا المجلس خاصة بعد عمليات الاحتكار التي ظهرت من قبل العديد من الجهات في الآونة الاخيرة وطالت السلع الاساسية التي يعتمد عليها المواطن مثل الألبان ومشتقاتها.
وقال الدكتور عبيدات ان هذا الرفع لاسعار الألبان ومشتقاتها يعتبر خطوة صريحة وموجهة للمستهلكين الذين لا يستطيعون الاستغناء عن هذه السلعة باعتبارها من السلع الاساسية والتي تستهلك بشكل يومي من قبل الأغلبية العظمى من الاسر الاردنية وبالتالي فان هذا الرفع الجديد الذي سبقه ارتفاعات خلال اقل من عام يعتبر حافزا لوزارة الصناعة والتجارة لتفعيل قانون المنافسة لردع اصحاب هذه الشركات الذين يتاجرون بأقوات المستهلكين لتحقيق المزيد من الارباح تحت حجج واهية لا تستند الى تمثيلات واضحة لتكاليف منتجات الألبان.
ودعت حماية المستهلك الجهات المعنية الى اعفاء منتجات الألبان المستوردة من اية رسوم او ضرائب قد تكون موجودة وذلك لأن مساواة الألبان المستوردة بالمنتجة محلياص قد يكون افضل للمستهلك طالما ان هذه الشركات لا تقدر مسؤولياتها الاجتماعية، حيث تقوم ومن وقت الى آخر بانتهاز كافة الفرص الممكنة والمتاحة لجني المزيد من الارباح على حساب قوت المستهلك.
وطالبت ربات البيت بمقاطعة منتجات الشركات التي تقوم بزيادة الاسعار من وقت لآخر والقيام بتصنيع الألبان في بيوتهن خاصة مع توفر كميات كبيرة من الحليب في الاسواق، حيث ان تصنيع الألبان في البيوت يؤدي الى الحصول على منتجات لبن رايب ولبنة وغيرها بكميات كبيرة وبكلفة بسيطة.
وتعود القضية في اساسها الى اسباب عديدة طرحتها اطراف المعادلة تتلخص في ارتفاع اسعار الحليب البقري الطازج من وقت لآخر وارتفاع الكلفة على اصحاب المصانع الامر الذي يعرضهم للخسارة حسب قولهم وارتفاع اسعار المواد الأولية التي تدخل في عملية التصنيع والجميع يرجع السبب الرئيسي الى ارتفاع اسعار الاعلاف محليا ونقص كمياتها وضبط اجراءات استيرادها من الخارج وارتفاع كلفة الاستيراد من بعض البلدان العربية.

الصنف
لبن طازج مبستر حجم 100 غرام
لبن طازج مبستر حجم 500 غرام
لبن طازج مبستر حجم 200 غرام
لبنة طازجة مبسترة 500 غرام
لبنة طازجة مبسترة 250 غراما
لبنة طازجة مبسترة 180 غراما
شنينة حجم 1 لتر

السعر السابق
600 فلس
320 فلسا
150 فلسا
970 فلسا
500 فلس
320 فلسا
450 فلسا

السعر الحالي
700 فلس
380 فلسا
180 فلسا
050.1 دينار
530 فلسا
380 فلسا
500 فلس

شرح
جدول مقارنة بين الاسعار الجديدة والقديمة لبعض الأصناف
صورة عن العريضة التي رفضت من خلالها المصانع السعر الجديد
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش