الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال محاضرة في منتدى عبدالحميد شومان * العولمة تشكل عائقا في مسيرة تحقيق التكامل الاقتصادي العربي

تم نشره في الأربعاء 19 أيار / مايو 2004. 03:00 مـساءً
خلال محاضرة في منتدى عبدالحميد شومان * العولمة تشكل عائقا في مسيرة تحقيق التكامل الاقتصادي العربي

 

 
عمان - الدستور
استضاف منتدى عبدالحميد شومان الثقافي أمس الأول الخبير الاقتصادي المصري د. جودة عبدالخالق، أستاذ الاقتصاد في جامعة القاهرة في محاضرة تحدث فيها حول »الاقتصاد العربي والعولمة« وقدم المحاضر وأدار الحوار د. خالد الوزني.
وبين د. عبدالخالق ان موضوع المحاضرة يقوم على أطروحة أساسية مفادها ان الوطن العربي يمثل بمعيار الخريطة الاستراتيجية الدولية فراغا لا بد ان يملأ، وإذا لم يحدث ذلك بفعل داخلي فمن المتوقع أن يتم ذلك بمفعول الخارج.
وأشار إلى أن الوطن العربي ينتمي إنتاجيا الى القرن التاسع عشر، واستهلاكيا الى القرن الحادي والعشرين، وهذا ما يشكل تفاوتا بين القدرات والامكانات وبين الآمال والطموحات.. موضحا ان هذا التفاوت يتفاقم في ظل العولمة التي ألهبت النزعة الاستهلاكية.
وأوضح أن الوطن العربي يعيش على بيع الجغرافيا والتاريخ فأغلب ما يصدره هو المواد الخام. في حين أنه يستورد العلم والعمل من خلال استيرادته السلعية، مشيرا الى أن ذلك يؤكد على أن هناك وضعا يحتاج الى تعديل، ويزداد الأمر أهمية في ظل العولمة.
وأوضح أن استخدام عبارة الاقتصاد العربي يعود لاعتبارات وحدودية وعروبية، إذ ليس هناك اقتصاد عربي بل يوجد اقتصادات عربية. وقال أن العولمة تشكل عائقا في مسيرة تحقيق التكامل العربي.
وحول المقصود بالعولمة وضح المحاضر انها عبارة عن ظاهرة تتضمن ادماج الكيانات المختلفة بحيث تذوب الفواصل بينها ويتحكم في ذلك ثورة المعلومات مما يؤدي الى تقلص قدرة الدولة على التحكم بقدراتها، وبقاء الفرصة للكيانات الكبرى للتحكم في اقتصادياتها.
ودعا المحاضر الى ضرورة التمييز بين العولمة كعملية تعنى التقدم في ثورة المعلومات، والعولمة كأيديولوجية وتعني ترويج النظام الرأسمالي. اما بالنسبة لمضمون العولمة بالنسبة للدولة الوطنية فإنه يعني تقلص نظام السيطرة وبالنسبة للدولة الوطنية على مقدراتها الاقتصادية.
وحول التكامل الاقتصادي العربي وتحديات العولمة اشار المحاضر الى عملية تفكيك واعادة تركيب الاقتصاد العربي التي تجري، وما يجري تطبيقه من مفهوم الاستراتيجية الأيرومتوسطية، وصولا الى مشروع الشرق الأوسط الأكبر الذي انتجته الادارة الأمريكية وكل ذلك يؤكد كيف تحول تحديات العولمة دون تحقيق الوحدة العربية.
ويذكر أن د. جودة عبدالخالق الحاصل على دكتواره في فلسفة الاقتصاد قد عمل خبيرا ومستشارا على المستويين المحلي والدولي وفي أكثر من موقع منها بمجلس الوحدة الاقتصادية العربية 1976-1978 والبنك الدولي 1979-1981.
وله العشرات من الكتب والأبحاث والتقارير والدراسات باللغتين العربية والانجليزية.
ويعمل حاليا استاذ الاقتصاد بكلية الاقتصاد والعلوم السياسية - جامعة القاهرة.

شرح صورة
د. عبدالخالق جودة ود. خالد الوزني اثناء المحاضرة
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش