الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مندوبا عن الملك . الأمير فيصل يرعى المجلس العلمي الهاشمي

تم نشره في السبت 25 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً

عمان -مندوبا عن جلالة الملك عبدالله الثاني رعى سمو الامير فيصل بن الحسين امس الجمعة المجلس العلمي الهاشمي الحادي والثمانين والثالث لهذا العام بعنوان (الهوية الوطنية والقواسم المشتركة اساس امن واستقرار المجتمع ).

ويأتي المجلس ضمن المجالس العلمية الهاشمية التي تنظمها وزارة الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية في شهر رمضان المبارك من كل عام في قاعة المؤتمرات الكبرى في المركز الثقافي الاسلامي التابع لمسجد الشهيد الملك المؤسس عبدالله بن الحسين طيب الله ثراه بمشاركة نخبة من العلماء والدعاة من الاردن والدول العربية والاسلامية.

وشارك في المجلس الذي اداره امين عام المنتدى العالمي للوسطية المهندس مروان الفاعوري مدير عام المكتبة الوطنية محمد يونس العبادي ومن المغرب مدير عام جريدة الفرقان الدكتور محمد صلابي.

وفي بداية اعمال المجلس وقف الحضور وقرأوا الفاتحة على ارواح شهداء الجيش العربي والاجهزة الامنية.

وتحدث في بداية المجلس الدكتور صلابي حول المواطنة والقواسم المشتركة للعيش في ضوء القران العظيم والسنة النبوية الشريفة، معتبرا انه لا نهضة شاملة لاي امة الا بتوفر ادوات الانتاج الحضاري.

واضاف ان الوطنية اصل في عقيدة، وأن العبادة في الارض تتطلب وطنا فاذا ضاعت الارض ستضيع العبادة في الارض.

وقال صلابي ان الدفاع عن الاوطان دفاع عن العقيدة والعبادة فعندما ضاعت الاندلس ضاعت العبادة لله فيها .

وبين انه حينما نقول الوطنية الصالحة نعني الوطن الوطنية والمواطنة مصطلحات عصرية ولكن الاصل فيها الاقوى مبينا ان قيمة الانتماء من اهم القيم.

واكد ان الولاء للوطن من اهم مقومات المواطن الصالح والولاء يعني الوفاء بالانتماء للدين والوطن.

ورأى انه لا نهضة شاملة بدون استقرار اي وجود الامن السياسي والروحي والاقتصادي، مبينا ان الدولة جهاز ناعم وجهاز خشن لمصلحة الوطن والحفاظ على الامة مبينا ان معنى حب الوطن هو الولاء والانتماء والوفاء للوطن.

وأكد انه لا بد من قومية جديدة تحت بناء اسلامي وان بناء الوطنية الحقة قوة في الدين، وهذا يتطلب وضع استراتيجيات جديدة للناشئة لاستثمار الطاقة الفعلية والفكرية.

وتحدث مدير عام المكتبة الوطنية الدكتور محمد يونس العبادي عن الذاكرة الوطنية مؤكدا ان الحروب تبدا بالقضاء على الذاكرة الوطنية من خلال اتلاف المخطوطات لنزع ذاكرة الامة.

وقال اننا في الاردن من الدول المتقدمة في حفظ الذاكرة الوطنية، مبينا ان هناك خمسة ملايين وثيقة تحفظ ذاكرة هذا الوطن، وأن الدولة الاردنية منذ تاسيسها قامت على القانون والمؤسسات التي هي جزء من تعزيز المواطنة.

وحول دور ومبادرات لمؤسسات المجتمع المدني في الهوية الوطنية بين الدكتور العبادي ان مستقبل الاردن بتاريخه وان المبادرات تسعى لمبدا الريادة على مستوى الاقليمية مؤكدا ان الاردن كان سباقا لكثير من القوانين منها قانون حق الحصول على المعلومة. وبين أن هذا القانون اتاح اعطاء المعلومة الذي هو جزء من عصرنة الدولة وان الاردن الدولة العربية رقم واحد في مجال النتاج الثقافي.وحضر المجلس  امام الحضرة الهاشمية سماحة قاضي القضاة الدكتور احمد هليل، ووزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية الدكتور وائل محمد عربيات، وامين عام الديوان الملكي الهاشمي يوسف حسن العيسوي،  وعدد من المسؤولين المدنيين والعسكريين وسفراء الدول العربية والإسلامية المعتمدين لدى البلاط الملكي الهاشمي.(بترا)



 

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش