الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

لقاء اردني عراقي مصري للاتفاق على الجوانب القانونية: بناء خط لتزويد العراق بالكهرباء من الاردن بطول 150 كيلو مترا

تم نشره في الخميس 18 آذار / مارس 2004. 02:00 مـساءً
لقاء اردني عراقي مصري للاتفاق على الجوانب القانونية: بناء خط لتزويد العراق بالكهرباء من الاردن بطول 150 كيلو مترا

 

 
* حياصات: اختيار " الكهرباء الوطنية " كمستشار للمشروع
عمان-بترا: كشف مدير عام شركة الكهرباء الوطنية الدكتور احمد حياصات ان وزارة الكهرباء العراقية اتفقت شفويا مع مجموعة من المستثمرين العرب على بناء خط لتزويد العراق بالكهرباء من منطقة الريشة شرق المملكة الى منطقة عكاشات داخل الاراضي العراقية بطول 150 كيلومترا.
وقال في مقابلة مع وكالة الانباء الاردنية انه سيتم قريبا عقد لقاء ثلاثي اردني مصري عراقي للاتفاق على الجوانب القانونية والتجارية لهذا الموضوع.
وعن تفاصيل المشروع قال ان من عناصره بناء هذا الخط ثم استيراد الطاقة الكهربائية من مصر الى العراق من خلال الشبكة الاردنية.
واوضح ان ذلك »يتطلب ابرام اتفاق بين العراق ومصر حول اسعار الطاقة الكهربائية واخر بين الطرفين مع الاردن حول ظروف وشروط مرور الطاقة الى العراق والتكلفة المترتبة على ذلك«.
وقال حياصات ان وزارة الكهرباء العراقية والمستثمرين العراقيين اعربوا عن رغبتهم في ان تكون شركة الكهرباء الوطنية المستشار لهذا المشروع لتتولى المواصفات الفنية والمساعدة بالاتفاق مع المصنعين والاشراف على التركيب.
وعن مكتب التنسيق العراقي لقطاع الكهرباء الذي افتتح اخيرا في شركة الكهرباء الوطنية قال ان هذا المكتب يمثل استجابة اردنية لظروف العراق ومساعدة للعراقيين لتسهيل اتصالهم بالعالم الخارجي اضافة الى انه يتيح للمستثمرين الاردنيين فرصا في هذا المجال.
وعن تدريب العراقيين في مجالات الطاقة والكهرباء في الاردن قال حياصات ان التدريب يتم باتجاهين الاول من خلال شركة بيرلي كنترول الاردن وهي مملوكة مناصفة بين شركة الكهرباء الوطنية وشركة »اي بي بي« العالمية التي تتولى تدريب عراقيين حاليا بمجال الاتصالات والتحكم.
اما الاتجاه الاخر فهو التدريب المباشر بين شركة الكهرباء الوطنية والعراقيين الذي تموله الوكالة اليابانية للتعاون الدولي »جايكا« في مجالات التشغيل ودراسات النظام الكهربائي مبينا انه سيتم عقد اول دورة في نهاية الشهر الحالي وستكون هناك دورات اخرى لاحقة.
واشار الى انه تم تخريج دورتين في مجال انظمة التحكم بالشبكة الكهربائية.
وكشف حياصات عن ان هناك فرصا لتدريب العراقيين من خلال الامم المتحدة يجري النقاش حولها وسيكون هناك دورات مستمرة في هذا المجال للعراقيين في الاردن.
وحول وضع مركز التدريب الكهربائي التابع للشركة قال ان المركز انشىء في الفترة التي كانت فيها »سلطة الكهرباء« بهدف تدريب فنيين لصالح قطاع الكهربائي الاردني وفي مجالات النقل والتوزيع والتوليد ومن خلال هذا المركز تم تدريب فنيين من الدول العربية بتمويل من جايكا.
واضاف انه لدى فصل السلطة الى ثلاث شركات الكهرباء الوطنية والتوليد والتوزيع توقفت شركتا التوليد والتوزيع عن تدريب فنيين ما ادى الى تعطل عملية التدريب فيما استمرت شركة الكهرباء الوطنية بتدريب الفنيين الخاصين بها في مجال النقل وبنفس الوقت ايضا توقف التدريب من خلال »جايكا« لاسباب تخص اليابانيين لكن حاليا حصل تحسن حيث توجد دورة لشركة التوزيع في المركز وندرب فنيين من شركة كهرباء محافظة اربد اضافة الى تدريب فنيين من شركة الكهرباء الاردنية ودورات صغيرة من مؤسسات وطنية.
وعن مشروع الربط الكهربائي السداسي قال ان مشروع الربط الكهربائي اصبح سباعيا بانضمام ليبيا رسميا وهي مرتبطة الان مع مصر لكن من خلال ربط ضعيف يجري العمل على تقويته ليصبح ربطا على 400 كيلو فولت.
اما مصر فهي مرتبطة في الاردن ونحن نتبادل الطاقة الكهربائية على اسس تجارية منذ عام 1999 والاردن مرتبط مع سوريا الا اننا ولغاية الان لم نتمكن من عقد اتفاق تجاري ونأمل ان يتم ذلك في القريب العاجل.
وتابع سوريا انهت مشروع الربط مع تركيا »وهو منته فنيا« لكن الاتراك مترددين في عملية الوصل بسبب انهم يسعون للانضمام الى النظام الكهربائي في اوروبا »ونحن على اتصال لمعرفة الى اين وصل الموضوع«.
واكد ان الربط بين سوريا ولبنان هو في مراحله الاخيرة ويتوقع ان يتم تشغيله خلال الشهور القريبة المقبله.
وعن منظومة نظام الكهرباء الاردني قال حياصات ان النظام متطور ويساوي انظمة كهربائية في العديد من الدول المتقدمة ويمكن الحكم عليه بعدد ساعات الانقطاع عن المستهلك مشيرا الى ان الوصول الى نظام كهربائي بدون انقطاعات امر مستحيل حتى في الدول المتقدمة.
واضاف انه في بعض الظروف الجوية تحدث انقطاعات على شبكات التوزيع الامر الذي لا يمكن تفاديه لان حدوثه يعود لسقوط اشجار على الاسلاك او طيران اللواقط بسبب الرياح الشديدة او الثلوج او المطر الشديد.
وعن مشروعات الشركة المستقبلية قال »نستثمر بشكل مستمر واحتفلنا الاسبوع الماضي بافتتاح ثلاث محطات تحويل في الشمال هي الحسن الصناعية واشتفينا ومندح بكلفة حوالي 17 مليون دينار«.
وقال ان العمل جار في عدة مشروعات تشمل توسعة محطات تحويل قائمة استجابة للنمو الطبيعي الذي يحدث اضافة الى مشروع محطة تحويل السمرة الذي احيل عطاؤه قبل اسبوعين بقيمة 22 مليون دينار على شركة »فاتيك« البريطانية.
وبين ان هناك خط نقل من محطة تحويل السمرا الى محطة تحويل شمال عمان سبق وان تم احالة عطائه بقيمة 5 ملايين دينار والعمل جار على تنفيذه.
واعلن عن مشروعات سيتم احالتها قريبا من ضمنها »الكيبل« وهو تحويل بعض الخطوط الى كيبلات تحت ارضية سيكون بين جنوب عمان ومحطة توليد عبدون ونحن في مراحل الدراسة والتحليل تمهيدا للاحالة 0
وقال ان لدى الشركة خططا لتجديد محطة توسيع البيادر وبناء محطة توليد جديدة في منطقة الضليل لخدمة منطقة الزرقاء وبناء محطة توليد في منطقة السلط لتخدم مناطق السلط وصويلح والفحيص والاجزاء الغربية من عمان مع خط نقل مصاحب من شمال عمان الى محطة تحويل الصبيحي.
وقال »طموحاتنا تجديد بناء مركز المراقبة والتحكم بالكامل وتزويده باحدث التجهيزات لانه عنصر حيوي في السيطرة على النظام الكهربائي والتحكم فيه بشكل دقيق«.
واعلن ان مشروعا لبناء خط نقل من العقبة الى عمان بجهد 400 كيلو فولت تبلغ كلفته 120 مليون دولار تجري دراسته ويستهدف تعزيز قدرة نقل الطاقة من الجنوب الى الشمال وبالعكس اضافة الى انه سيساعد في عملية تبادل الطاقة بين الدول العربية وتعزيز النظام الكهربائي.
واشار الى ان هذا الخط سينتهي في محطة توليد جديدة ستسمي محطة تحويل شرق عمان التي ستكون محطة مركزية واساسية متوقعا ان تكون عاملة في 2008م.
وعن خصخصة شركة الكهرباء الوطنية قال ان الشركة ستبقى حسب قانون الكهرباء مملوكة بالكامل للحكومة وذلك يعود لان الشركة هي المالك لشركة النقل والمشغل للنظام الكهربائي في المملكة وهي وظيفة استراتيجية يتوجب ان تبقى في ايدي الحكومة على الاقل في المرحلة الحالية.
وعن هيئة تنظيم قطاع الكهرباء قال انها جهة حيادية مستقلة تتبع لمجلس الوزراء هدفها ترخيص الشركات وتحديد التعرفات الكهربائية وحماية مصالح المستهلكين وفض النزاعات بين الشركات موضحا انه لا يوجد تبعية مباشرة من شركات الكهرباء لها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش