الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قوات الاحتلال تقتحم المسجد الأقصى وتعتقل مصلين

تم نشره في الاثنين 27 حزيران / يونيو 2016. 08:00 صباحاً

 فلسطين الدولية - وقعت مواجهات أمس بين شرطة الاحتلال الاسرائيلي ومصلين في باحة المسجد الاقصى بالقدس الشرقية المحتلة. وقال الهلال الاحمر الفلسطيني انه اخلى سبعة جرحى الى مستشفى المقاصد بعد اصابات بالرصاص المطاطي وتعرضهم للضرب او الاختناق بالغاز المسيل للدموع واعتقال قوات الاحتلال عدد من المعتكفين. وبدات المواجهات الساعة 07,00 (04,00 ت غ) عندما فتحت الشرطة الاسرائيلية التي تراقب كافة مداخل المسجد، باب المغاربة، المعبر الوحيد لدخول الزائرين من غير المسلمين.

وعادة ما يفتح هذا الباب صباحا امام سياح ومجموعات من اليهود يحاول بعضهم الصلاة في باحة المسجد ما يؤدي بانتظام الى مناوشات. واعلن بيان للوقف الاسلامي ان «شرطة الاحتلال فتحت باب المغاربه لادخال المتطرفين وهذا امر غير اعتيادي في العشر الاواخر من شهر رمضان. والمعتاد هو ان يتم اغلاق باب المغاربه بشكل كامل» خلال الفترة. واضاف «احتجت دائرة الاوقاف والمعتكفين على ذلك واعتبرت هذا العمل تغييرا للواقع المتبع في رمضان وما لبث ان اشتعل الوضع بسبب دخول اعداد من جيش الاحتلال الذين اطلقو وابلا من القنابل الصوتية والرصاص المطاطي وضرب المعكتفين بوحشية». واكد «اصابة ثلاثة بجروح متوسطة واعتقال اربعة من المعتكفين ثلاثة منهم من جنوب افريقيا والرابع من جنين واقتحم ثمانية متطرفين المكان (...) لكن جيش الاحتلال يتمركز في باحات المسجد الاقصى».

في موضوع آخر، يعاني عشرات آلاف الفلسطينيين منذ ايام، وسط قيظ الصيف من انقطاع للمياه، بينما يتبادل المسؤولون الفلسطينيون والاسرائيليون الاتهامات في آخر حلقات النزاع حول هذا المورد النفيس. وتجلس فاطمة علي في حديقتها ذات الارضية المشققة من الجفاف بين نافورة بلا ماء وقن لم تحصل دجاجاته على نقطة ماء منذ ايام، في بلدة سلفيت شمال الضفة الغربية المحتلة. ولم تحصل فاطمة وافراد اسرتها السبعة على ماء منذ مرور صهريج قبل خمسة ايام تم تخصيصه لتزويد سكان سلفيت الذين يقدر عددهم ب 15 الف شخص وآلاف آخرين من سكان القرى المجاورة. وقالت «لدي احفاد لا يمكنهم الاغتسال وهم بحاجة الى مياه للشرب». وتقارب درجات الحرارة الاربعين عند الظهر.

ويقول شاهر اشتية رئيس بلدية المدينة «سلفيت تحتوي على اكبر مخزون مياه جوفية في فلسطين التاريخية، وليس لدينا ماء لنشربه لان مياهنا سرقت وحولت الى اسرائيل او المستوطنين» الذين يستولون كل عام على المزيد من الاراضي في الضفة الغربية المحتلة. لكن اوري سخور المتحدث باسم هيئة المياه الاسرائيلية يقول ان ذلك غير صحيح وان الفلسطينيين والاسرائيليين يعانون بالتساوي من نقص الماء الناجم عن ارتفاع درجات الحرارة وزيادة الاستهلاك. إلى ذلك، قال نزار عياش، نقيب الصيادين الفلسطينيين، إن السلطات الإسرائيلية قلصت أمس مساحة الصيد في بحر قطاع غزة، إلى 6 أميال، بعد أن كانت قد سمحت للصيادين مطلع نيسان الماضي بالصيد لمسافة 9 أميال. وأوضح عياش أن السلطات الإسرائيلية منعت أمس الصيادين، من تجاوز مساحة 6 أميال بحرية. وقال «تم إبلاغنا رسميا، عن طريق هيئة الارتباط المدني الفلسطيني، بقرار تقليص مساحة الصيد». وسمحت إسرائيل في الثالث من نيسان الماضي، بتوسعة مسافة الصيد في شواطئ قطاع غزة، لتصل 9 أميال بحرية بدلاً من 6 أميال. ومددت سلطات الاحتلال في الخامس من حزيران الجاري مسافة الصيد لمدة 20 يوما، ثم مددته لستة أيام إضافية، بمناسبة شهر رمضان، بحسب ما أعلن «يوآف مردخاي»، منسق أعمال الحكومة الإسرائيلية في الأراضي الفلسطينية.(وكالات).

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش