الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اسعار النفط المرتفعة تثير حيرة اوبك

تم نشره في الاثنين 17 تشرين الثاني / نوفمبر 2003. 02:00 مـساءً
اسعار النفط المرتفعة تثير حيرة اوبك

 

 
لندن - رويترز : اوقع الارتفاع المستمر في اسعار النفط اوبك في معضلة .. هل تخفض الانتاج مرة اخرى في كانون الاول المقبل وتجازف باثارة غضب المستهلكين او تؤجل خفضا يقول محللون انه ربما يكون ضروريا لوقف تراكم المخزون .
وارتفعت الاسعار نحو 15 في المئة منذ قرار اوبك في ايلول الماضي بخفض الانتاج بنسبة 5ر3 في المئة بما يعادل 900 الف برميل يوميا بدءا من اول تشرين الثاني الجاري وتحوم الاسعار حاليا حول مستوى خطر عند 30 دولارا للبرميل فيما يقترب فصل الشتاء في الدول الصناعية الكبرى .
ورغم ذلك فان اغلبية المحللين الذين استطلعت رويترز اراءهم قالوا ان اوبك بحاجة لخفض الانتاج في اجتماعها في الرابع من كانون الاول ومرة اخرى في الربع الاول من العام المقبل فيما تسعي للحيلولة دون ان يقوض ارتفاع انتاج روسيا والعراق الاسعار التي ازدهرت طوال اربعة اعوام .
كما ان هناك عاملين يعقدان تحديد حجم الخفض وهما مستوى صادرات العراق والطقس خلال الشتاء علاوة على احتجاج محتمل من جانب الدول المستهلكة على الاثار الاقتصادية التي يمكن ان تترتب على خفض الانتاج بينما الاسعار مرتفعة بالفعل .
وقال مايك باري من مؤسسة انرجي ماركت كونسالتنس الاستشارية في لندن "نعتقد ان عليهم خفض الانتاج بواقع 5ر1 مليون برميل يوميا خلال فصل الشتاء تبدأ بنصف مليون برميل ثم مليون برميل من اول كانون الثاني . اذا استمرت الاسعار مرتفعة في كانون الاول ربما يضطروا لعدم خفض الانتاج" .
وقال ادم سيمنسكي من دويتشه بنك في لندن "اذا نما انتاج العراق فان اوبك ربما تحتاج لخفض كبير ومؤثر للحصص يصل الى مليوني برميل يوميا في الربع الثاني . وفي ضوء صعوبة التنبؤ بالامدادات في الشتاء فسيكون من العملي اجراء خفض اكثر تواضعا بمقدار 500 الف برميل في كانون الاول ومراجعة الوضع في اوائل شباط" .
واكدت اوبك مرارا وتكرارا في السنوات الاربع الماضية ان الاحتياجات الاقتصادية للاعضاء تحدد سعر النفط عند 25 دولارا او اعلى بما يعني انها ستتخذ اجراء فوري للحيلولة دون حدوث وفرة في الاسواق .
واوضح قرار اوبك المفاجيء بخفض الانتاج في ايلول عزم المنظمة على التعامل فورا مع انتعاش انتاج نفط العراق بخفض انتاجها .
ويهدف العراق الان للعودة لمستوى انتاج ما قبل الحرب عند 2ر2 مليون برميل يوميا بحلول نيسان من 4ر1 مليون برميل حاليا رغم ان اعمال التخريب المتكررة التي تعرض لها خط انابيب تصدير النفط في الشمال احبطت حتى الان اهدافه .
وقال روجر ديوان من بي.اف.سي انرجي في واشنطن "يعتمد على سرعة استئناف الصادرات من ميناء جيهان لكننا نعتقد انها (اوبك) ستحتاج لخفض الانتاج بواقع مليوني برميل يوميا بحلول شهر آذار" .
وحتى وكالة الطاقة الدولية للدول الصناعية الست والعشرين التي تعارض خفض الانتاج قالت في تقرير يوم الخميس الماضي ان اوبك لن تحقق هدفها بشأن السحب الموسمي من المخزون خلال الاشهر الستة المقبلة الا عن طريق تقليص الامدادات .
وقدرت الوكالة حجم الطلب المحتمل على نفط اوبك في العام المقبل عند 1ر25 مليون برميل يوميا بما يقل نحو 9ر1 مليون برميل عن تقديرات الوكالة لانتاج المنظمة في الربع الاخير .
وابدى محللون اخرون اقتناعا اقل بحاجة اوبك لخفض الانتاج ودفعوا بان الاضطرابات في العراق وطرح انواع جديدة من البنزين مرتفعة التكلفة في بعض مناطق الولايات المتحدة ونمو الطلب في الصين وعدم اليقين السياسي في بعض الدول المنتجة مثل فنزويلا ونيجيريا سيحد من حجم المعروض على اي حال .
وحتى التوقعات باستمرار نمو انتاج النفط في روسيا بدت غير اكيدة منذ الحملة التي شنتها الحكومة ضد شركة يوكوس التي تمثل ربع انتاج البلاد من النفط .
وقال بول هورسنل من باركليز كابيتال في لندن "لا توجد حاجة واضحة وملحة لخفض الانتاج الا ان الامر سيختلف اذ نزلت الاسعار ثلاثة دولارات" .
وربما يقنع تباين الاراء اوبك باتخاذ اجراءات تدريجية مع احتمال عقد اجتماع خلال الفترة بين اجتماعي الرابع من كانون الاول والاجتماع التالي المقرر في العاشر من اذار .
ويمكن للسعودية اكبر منتج للنفط في العالم والتي اكدت التزامها بالحفاظ على متوسط مستهدف عند 25 دولارا للبرميل ان تتحكم بدرجة ما في السوق بتعديل الامدادات اذا رات ان الاسعار ترتفع او تنخفض بسرعة كبيرة .
وقالت مؤسسة بترولوجيستكس التي تتابع حركة ناقلات النفط ان المملكة رفعت صادرات الخام من محطات التصدير على الخليج بمقدار 500 الف برميل يوميا في تشرين الاول بعد ارتفاع حاد في الاسعار عقب قرار اوبك خفض الانتاج في ايلول .



رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش