الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استقرار عام للجنيه المصري وهبوط الفائدة بين البنوك

تم نشره في الاثنين 17 شباط / فبراير 2003. 02:00 مـساءً
استقرار عام للجنيه المصري وهبوط الفائدة بين البنوك

 

 
القاهرة - رويترز: استقر الجنيه المصري المعوم حديثا بشكل عام امام الدولار امس في حين انخفضت الفائدة على اموال ليلة واحدة بالجنيه بين البنوك مع استمرار غياب العملة الصعبة .
وقال احد المتعاملين "السوق هادئة للغاية وسيولة (الدولار) بعد العطلة لا تزال محدودا جدا جدا" .
وكان يشير الى عطلة عيد الاضحى الاسبوع الماضي . واغلقت البنوك ابوابها منذ الاثنين الماضي واستأنفت التعامل امس . وكان المتعاملون يأملون بان يقبل الحجاج العائدون على بيع الدولارات الفائضة لديهم في السوق مما يمنح بعض الدعم للجنيه .
وقال متعامل "بعض الحجاج العائدين يبيعون دولارات فائضة لديهم ولكن معظم الناس ينتظرون ليروا اين سيستقر الجنيه" .
وبلغ متوسط سعر العرض للجنيه امام الدولار 5200ر5 جنيه في حين بلغ متوسط السعر في مكاتب الصرافة 5001ر5 جنيه .
وبلغ متوسط السعر المرجح في البنوك ومكاتب الصرافة عند الاغلاق 505ر5 جنيه قبل العطلة .
وهبط متوسط سعر الفائدة على اموال ليلة واحدة بالجنيه بين البنوك في معاملات محدودة . واعطى بنكان فقط سعر فائدة لاموال ليلة وبلغت 0ر2 و 2/1 2 بالمئة مقارنة مع 2/1 8 بالمئة في الخامس من شباط .
وارتفعت الفائدة على الاموال بين البنوك بعد تعويم الجنيه في اواخر كانون الثاني بعد ان استغلت البنوك في البداية العملة المصرية في شراء الدولارات .



رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش