الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال دورة حول تنمية المهارات القيادية والادارية نظمتها »تجارة عمان«...جودة الادارة وكفاءة المدير السبب المؤثر في نجاح المؤسسات

تم نشره في الثلاثاء 23 أيلول / سبتمبر 2003. 03:00 مـساءً
خلال دورة حول تنمية المهارات القيادية والادارية نظمتها »تجارة عمان«...جودة الادارة وكفاءة المدير السبب المؤثر في نجاح المؤسسات

 

 
عمان - الدستور - محمد امين
اختتمت في غرفة تجارة عمان دورة تدريبية حول تنمية المهارات القيادية والادارية نظمتها ادارة الدراسات والتدريب في الغرفة وشارك فيها اكثر من مئة وثلاثين من اصحاب الشركات والمؤسسات التجارية والعاملين فيها.
واعد الدورة وقدمها الدكتور حسام طالب الكيالي الاستاذ في جامعة الزيتونة الذي اشار الى ان الدورة هدفت الى تزويد المشاركين بالمفاهيم والمعلومات حول القيادة والقائد ونظرياتها وانماطها، واكساب المشاركين المهارات اللازمة للقائد الفعال، وتغيير اتجاهات المشاركين تجاه المواقف القيادية في البيئات المختلفة، وتعريفهم بكيفية اكتشاف نمطهم القيادي في التعامل مع الناس، وتوعيتهم بالاتجاهات الحديثة لمهام القائد الفعال.
واشار د. الكيالي الى انه بات من المألوف ان يتفق الافراد على القول بان السبب الحقيقي لكل المشاكل والازمات والكوارث هو سوء الادارة، والمديرون غير الأكفاء موضحا ان هذا الاتجاه تعمق لسببين اولهما تعثر العديد من المؤسسات او فشلها في تحقيق اهدافها بالرغم مما يتوفر لديها من الامكانيات والموارد المادية والفنية والمالية والبشرية، وثانيهما وجود نماذج واقعية لبعض المؤسسات التي استطاعت ان تنتقل من حالة الخسارة وانخفاض الكفاءة الى حالة ربحية وفعالية في تحقيق اهدافها واقتران هذا التحول الذي حدث في المديرين او انماط وممارسات الادارة فقط.
وقال د. الكيالي انه نتيجة لذلك تولدت قناعة لدى غالبية المهتمين بالتنمية وجوانبها الاقتصادية والفنية والادارية بان السبب المهم والمؤثر في نجاح المؤسسة وفشلها هو مستوى جودة العملية الادارية او مستوى كفاءة المدير او الادارة .
وقد تناول المحاضر خلال جلسات الدورة عددا من الموضوعات الرئيسية ذات العلاقة، حيث تحدث عن العولمة المعاصرة وتأثيرها على مهارات وأدوات المدير، كما تحدث حول مفاهيم القائد والقيادة والقيادة الادارية ومتطلبات القيادة، موضحا ان القيادة هي الجسر الذي يستخدمه المسؤولون للتأثير على سلوك وتوجهات المرؤوسين للربط بين تحقيق اهداف المؤسسة واهداف الفرد، وهي تحمل مسؤولية تجاه مجموعة.
وتناول المحاضر د. الكيالي مفهوم المهارات الادارية والقيادية من حيث المهارة وخصائص ومهارات القائد الفعال، مؤكدا ان الادارة مجموعة متكاملة من الخبرات والمهارات والقدرات اغلبها مكتسب بالتعليم والتدريب والمران العملي وقليل منها فطري موروث موضحا ان من اهم خصائص القائد الفعال هي مجموعة خصائص ذاتية فطرية منها الذكاء الشجاعة، الكرم، الحزم، الصدق، التواضع، التفاؤل، الاعتدال، الاستقامة، الثقة، الوفاء، وخصائص شخصية مكتسبة هي الايمان والعلم وضبط النفس، الشعور بالمسؤولية، النضج، الجرأة، الطموح، في الخصائص الاجتماعية »التعامل مع الاخرين« وتتمثل في اللطف، الرفق، العدل، المساواة، الشورى، المشاركة، العفو، كظم الغيظ، قبول النصيحة، حسن اختيار الاعوان .
وتحدث د. الكيالي حول مفهوم الادارة من حيث كون الادارة علم وتقنية، مشيرا الى تقسيم الوظائف الادارية بين التخطيط والتنقيم والتوجيه والرقابة، كما تناول ادوار المدير كقائد ومنسق ومتخذ للقرار وعوامل النجاح والفشل للمدير، مشيرا الى ان العنصر البشري الكفء هو الدعامة الحقيقية والاساس الاهم لنجاح المدير وعليه ادارة العلاقات الانسانية بما يكفل له النجاح كما تحدث حول الفرق بين القيادة والادارة، كما تحدث حول نظريات القيادة من حيث انواعها واشكالها، الوظيفية والموقفية والتفاعلية والالهامية والتبادلية، وكذلك تحدث عن الانماط القيادية والسلوك القيادي، ومنها نظرية النظم القيادية ونظرية الاهتمام بالعمل والعاملين ونظرية الفاعلية والكفاءة ونظرية التوجيه والدعم. كما تناول اسرار النجاح ومنطلقات التميز والمنظور المستقبلي للقائد والمدير العصري .
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش