الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في لقاء نظمته المفوضية في عمان * الاتحاد الاوروبي يؤكد دعمه الاقتصادي للمملكة * تخصيص منحة للاردن لمواجهة اضرار الحرب على العراق

تم نشره في الاثنين 20 تشرين الأول / أكتوبر 2003. 03:00 مـساءً
في لقاء نظمته المفوضية في عمان * الاتحاد الاوروبي يؤكد دعمه الاقتصادي للمملكة * تخصيص منحة للاردن لمواجهة اضرار الحرب على العراق

 

 
عمان - الدستور - لما العبسة : اكد السفير الايطالي في عمان السيد ستيفانو جيدركيواز على خصوصية العلاقة بين الاتحاد الاوروبي والاردن الذي يعتبر جزءا من استراتيجيته العالمية مشيرا الى ان اتفاقية التعاون المشترك بين الاردن والاتحاد الاوروبي والتي دخلت حيز التنفيذ في شهر ايار من العام الماضي وضعت اطار عمل طويل الامد للعلاقات الثنائية بين المملكة والاتحاد الاوروبي ضمن الشراكة الاوروبية المتوسطية.
واضاف خلال لقاء نظمته المفوضية الاوروبية في عمان بالتعاون مع السفارة الايطالية انه وبهدف ترسيخ الروابط الثنائية المستدامة تقوم اتفاقية التعاون على خلق وبناء شراكة سواء على الصعيد السياسي او على صعيد التكامل الاقتصادي من خلال انشاء منطقة تجارة حرة بحلول عام 2014 الى جانب تناول الشؤون الثقافية والاجتماعية.
وبين انه في اطار هذه الشراكة تعقد اجتماعات سنوية على المستوى الوزاري في مجلس التعاون اضافة الى اجتماعات منظمة للجنة التعاون.
واشار الى ان هناك تفكيرا جادا من قبل الاتحاد الاوروبي لانشاء بنك استثماري اوروبي شرق اوسطي لخدمة اهداف الشراكة العربية الاوروبية.
وطرح السفير الايطالي رغبة الاردن في ان تنضم المناطق الصناعية المؤهلة في المملكة الى هذه الاتفاقية بحيث يمكن تصدير منتجاتها الى السوق الاوروبية مشيرا الى ان الامر ما زال في طور المباحثات بين الجانبين.
من جانبه قال السيد جيسي نارفتي ممثل المفوضية الاوروبية انه في مسعى لتعزيز تكامل كلا الطرفين في الاطار الاقتصادي فمن المتوقع ان يتمثل تنفيذ اتفاقية التعاون بتسهيل استراتيجية الاردن في زيادة القدرة التنافسية لمنتجاته وتشجيع الاستثمارات والنمو الاقتصادي فيه وذلك من خلال الدعم المالي المقدم من »ميدا« على شكل برنامج تبلغ قيمته 20 مليون يورو، كما سيتم تخصيص منحة للاردن لمواجهة الاضرار التي تسببت بها الحرب الاخيرة على العراق.
وضمن هذا السياق اوضح انه سيستمر العمل لتحرير التجارة بين الطرفين لخلق دور محفز للتحول الاقتصادي والاجتماعي المنشود في الاردن متوقعا ان تتوسع العلاقات التجارية بين الاردن والاتحاد الاوروبي مع تنفيذ اتفاقية التعاون في حال نتج عن مساعي الانفتاح والتحرر والمعايير التنظيمية التوقعات الايجابية.
وقال نارفي ان ثلث المستوردات الاردنية تتجه الى دول الاتحاد الاوروبي بينما يظهر اجمالي الميزان التجاري الاردني عجزا يتم تغطيته من قبل العاملين في مجال الخدمات خاصة الحوالات وايرادات السباحة.
واكد على ان كلا من الاردن والاتحاد الاوروبي يسعيان ومنذ فترة الى توحيد جهودهم وتحفيزها لتحسين تنافسية الصادرات الاردنية وتقوية قدراتها على جذب الاستثمارات الاجنبية المباشرة وتحسين الميزان التجاري الثنائي على المدى الطويل، لافتا الى الدور الكبير الذي يقع على الاردن في هذا الوقت خاصة وان السوق الاوروبي المشترك سيتوسع ليضم 25 دولة بعد ان تنضم دول اوروبا الشرقية اليه.
وفيما يتعلق بمنطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ودخولها ضمن الاتفاقية، اوضح نارفي ان على السلطة الخاصة ان تكون تحت مظلة نظام الجمارك الاردني وفي حال تم ذلك لن تكون هناك اية عوائق لان تشمل في الاتفاقية.
وتحدث السيد ميشيل فيلاني ممثل المفوضية الاوروبية عن التعاون الزراعي بين الطرفين .
وقال ان القطاع الزراعي يشكل نحو 9% من التجارة الثنائية وتظهر الزيادة الملحوظة لصادرات الاردن الزراعية للاتحاد الاوروبي خلال العام الماضي. مشيرا الى الامتيازات الممنوحة للاردن فيما يخص المنتجات الزراعية والتي اعطت حافزا جديدا لتعزيز علاقات التجارة الثنائية.
واكد على التزام الاتحاد الاوروبي لخلق تحرر اكبر في مجال التجارة الزراعية، ولهذا الهدف يستعد الاتحاد الاوروبي لتعديل البروتوكول الزراعي لافتا الى الاجتماع الذي عقد في منتصف الشهر الجاري في لوكسمبورغ والذي اكد فيه الطرفان التزاماتهم الرامية لتعزيز الحوار السياسي وتقوية السبل والوسائل لدعم التكامل الاقتصادي والتعاون الاوسع في الشؤون الاجتماعية والثقافية ضمن اطار عمل مؤسسي منظم.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش