الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

نقيب المقاولين لـ »الدستور«: تلزيم واستدراج عروض العطاءات يلحق الضرر بالقطاع ويغيب اجواء التنافسية

تم نشره في الأربعاء 12 آذار / مارس 2003. 02:00 مـساءً
نقيب المقاولين لـ »الدستور«: تلزيم واستدراج عروض العطاءات يلحق الضرر بالقطاع ويغيب اجواء التنافسية

 

 
عمان - الدستور - حسين حمادنه:أكد نقيب المقاولين المهندس نبيل الشامي ان النقابة بدأت تلاحظ بصورة ملموسة تزايد اعداد المشاريع التي يتم تلزيمها او استدراج العروض لتنفيذها من قبل مجموعة محدودة من المقاولين مما يجعل اعمال تنفيذ المشاريع تتركز في ايدي مجموعة بسيطة من الشركات دون غيرها مشيرا الى ان ذلك يحرم اعدادا كبيرة من المقاولين من مختلف الدرجات من التنافس المشروع للفوز بتنفيذ تلك المشاريع.
وقال المهندس الشامي لـ »الدستور« ان الاصل هو ان تقوم الجهات صاحبة المشاريع سواء الحكومية او الشركات الكبرى شبه الحكومية او غيرها بطرح عطاءات تنفيذ مشاريعها من خلال الصحف المحلية حتى تستطيع كافة شركات المقاولات الانشائية المهنية الاطلاع عليها والتقدم للحصول على تلك العطاءات بحيث تعطى الشركات المعنية الفرصة للتنافس الشريف من خلال تقديم عروضها واسعارها مما يتيح مجالا لأكبر عدد من المقاولين الاردنيين للعمل في اجواء الحرية الاقتصادية والتنافسية التي تكفلها القوانين.
وبين المهندس الشامي ان الانظمة والقوانين لا تمنع التلزيم واستدراج العروض ولكنها تبقيه في أضيق حدود ممكنة مع ابداء الاسباب المقنعة والمبررة للجوء الى مثل هاتين الحالتين مؤكدا ان ما يلاحظ الان هو لجوء الكثيرين من الجهات صاحبة العمل الى تلزيم مشاريعها الى مقاول محدد او استدراج عروض من مجموعة محدودة من المقاولين تختارها تلك الجهة والاسباب لا تعلمها الا الجهة صاحبة العمل بل ان بعض الجهات والشركات الحكومية قد تلجأ الى تلزيم بعض مشاريعها الى شركات اجنبية.
ودعا نقيب المقاولين الجهات المسؤولة واصحاب العمل الى الحد من هذا التوجه غير المبرر في التلزيم واستدراج العروض لان استمراره يؤثر بشكل سلبي ومباشر على شركات المقاولات المحلية المصنفة والمتخصصة والمسجلة جميعها في نقابة المقاولين بل ان ذلك يسهم بالحاق الضرر بالكثير من الشركات التي لا تتمكن من التنافس الشريف فيما بينها مؤكدا ان عمليتي التلزيم واستدراج العروض يجب ان تبقيا في اضيق الحدود وان يكون هناك اسبابا حقيقية ومنطقية تبررها وان تكون هذه الاسباب واضحة للجميع لتعزيز شفافية التعامل ودرءا للشكوك والشبهات.
واضاف ان شركات المقاولات الانشائية المحلية المصنفة والمتخصصة ومن مختلف الدرجات تغطي كافة الاعمال الانشائية التي تنفذ في المملكة ولديها القدرات الهندسية والتقنية والكوادر البشرية والخبرات مؤكدا ضرورة تعزيز روح التنافس الايجابي الشريف بين تلك الشركات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش