الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يلتئم منتصف الشهر المقبل وجلساته تعقد في عمان والبحر الميت وعجلون * الملك يرعى اعمال المؤتمر الرابع لرجال الاعمال والمستثمرين الاردنيين

تم نشره في الأحد 3 تموز / يوليو 2005. 03:00 مـساءً
يلتئم منتصف الشهر المقبل وجلساته تعقد في عمان والبحر الميت وعجلون * الملك يرعى اعمال المؤتمر الرابع لرجال الاعمال والمستثمرين الاردنيين

 

 
عمان - الدستور- وسام سعايدة
يرعى جلالة الملك عبد الله الثاني اعمال المؤتمر الرابع لرجال الأعمال والمستثمرين الأردنيين الذي يعقد في الخامس عشر من الشهر المقبل تحت شعار »معاً نبني اردن المستقبل« بتنظيم مشترك من الدائرة الإقتصادية في الديوان الملكي الهاشمي وجمعية رجال الأعمال الأردنيين ومؤسسة تشجيع الإستثمار.
وقال رئيس جمعية رجال الاعمال الاردنيين حمدي الطباع ان المؤتمر يهدف الى ادامة التواصل بين رجال الأعمال الأردنيين في داخل الوطن وخارجه واطلاعهم على آخر التطورات الاقتصادية والانجازات التي تحققت على صعيد الاصلاح الاقتصادي، بالاضافه الى محاورة المسؤولين ومناقشتهم في مختلف القضايا الاقتصادية التي تهمهم التي من شأنها جذب المزيد من الاستثمارات الخارجية للاردن ودعم المستثمرين المحليين وحماية استثماراتهم واعادة توطين راس المال الاردني في المشروعات الاستثمارية الانتاجية والخدمية التي تهيأت لها كافة السبل لضمان نجاحها واستمرارها بما يعود بالنفع والخير على رجل الاعمال والاقتصاد الوطني.
واضاف الطباع رئيس اللجنة التحضيرية العليا للمؤتمر خلال مؤتمر صحفي عقده امس ان المؤتمر يعقد بالتوازي مع الجهود الدؤوبة التي يبذلها جلالة الملك عبد الله الثاني لوضع الاردن على خارطة السياسة والاقتصاد العالمية وحرص جلالتة الكامل على ايجاد اردن عصري حديث يأخذ بأسباب الحضارة والتقدم وايلائه الشأن الاقتصادي الاهمية القصوى ووضعه على رأس اجندته الوطنية مما يعزز القناعة بالاستمرار في عقد اللقاءات الاقتصادية والمؤتمرات الاستثمارية وترويج الاردن اقتصادياً في كافة المحافل والمنتديات الاقتصادية بحضور كبار الشخصيات العالمية الاقتصادية والسياسة والاعلامية وكبريات الشركات العالمية.
وقال ان الجهود الكبيرة التي بذلت اثمرت في تحقيق استثمارات مباشرة في الاردن وصلت الى 6.7 بليون دولار حتى الان، كما بلغت منذ بداية هذا العام ما قيمته حوالي 4.217 مليون دينار ثلثيها استثمارات محلية وحوالي 57مليون دينار استثمارات غير اردنية.
اما الاستثمارات في قطاع السياحة فقد زادت عن 5.1 بليون دولار من استثمارات اجنبية في قطاع الفنادق خاصة ان الثقة العالمية المتنامية في مستقبل الاردن وامكانياته الاقتصادية وتميز بيئة الاعمال فيه قد ظهرت جلياً في المنتدى الاقتصادي العالمي الذي عقد في البحر الميت هذا العام بالاعلان عن مشاريع استثمارية كبيرة منها سرايا العقبة باستثمار بلغ 242 مليون دولار ومشروع بوابة الاردن لبيت التمويل الخليجي بمبلغ بليون دولار، وتخصيص شركة دبي القابضة بمبلغ 272 مليون دولار للاستثمار في الاردن.
واوضح الطباع ان سوق راس المال يشهد نشاطاً كبيراً حيث بلغت القيمة الاجمالية للاسهم المشتراة من قبل المستثمرين الاجانب من اسهم الشركات المتداولة خلال العام الماضي حوالي 380 مليون دينار مشكلة ما نسبته 10% من حجم التداول الكلي، واظهر مؤشر الاسعار لبورصة عمان في نهاية الربع الاول من هذا العام ارتفاعاً بنسبة 28% كما ارتفعت القيمة السوقية بنسبة 8.،31 اما حجم التداول فقد ارتفع بنسبة 51% ليبلغ 1.3 بليون دولار.
واشار ان هذه الانجازات تعتبر ثمرة لجهود الاصلاح الاقتصادي الذي تبنته الحكومة منذ بداية العقد الماضي وما رافقه من اصلاحات تشريعية وتنظيمية وادراية وما تم ترسيخه من بنية اساسية ومرافق وخدمات مساندة، اضافة الى ما شهدته قطاعات الصحة والتعليم من تحديث وتطوير لمواكبة التطورات والمستجدات المتسارعة في العالم الخارجي وتعميق اواصر الشراكة بين القطاعين العام والخاص .
اما على الصعيد النقدي والمالي قال الطباع ان الاردن يشهد استقراراً نقدياً ومالياً غير مسبوق، حيث تجاوزت احتياطيات البنك المركزي من العملات الصعبة 8.4 بليون دولار على الرغم من بعض الصعوبات التي تواجه موازنة الحكومة للعام الحالي والعام المقبل بسبب ارتفاع الفاتورة النفطية مما استدعى اتخاذ اجراءات جريئة بالتحرير التدريجي لهذا القطاع على مدى 3 سنوات مع الاخذ بالاعتبار التأثيرات السلبية التي قد تنجم عن ذلك على مستوى معيشة المواطن.
ويتضمن المؤتمر الذي يستمر ثلاثة ايام عددا من جلسات العمل بالاضافة الى حوار مفتوح مع رئيس الوزراء الدكتور عدنان بدران للحديث حول الشؤون الاقتصادية والسياسية المحلية والاستماع الى اراء رجال الاعمال وملاحظاتهم حول قضايا الاستثمار.
كما تعقد جلسات العمل في عمان والبحر الميت وعجلون بهدف تعريف المشاركين بفرص الاستثمار في القطاعات الاقتصادية الواعدة في الاردن .
وتناقش اوراق العمل على مدار ثلاثة ايام مشاريع بيت التمويل الخليجي في الاردن ،السياسات التحريرية للاقتصاد الوطني وأثرها في جذب الاستثمار، تجربة القطاع الخاص في التعليم الجامعي وتنافسية هذا القطاع مع الدول المجاورة، تطوير التعليم ودوره في التنمية الاقتصادية والاجتماعية الشاملة، مناخ ومزايا الاستثمار في الاردن، فرص الاستثمار المتاحة في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات وقطاع الصناعات الدوائية وآفاق تطوير هذا القطاع في المملكة وسوق رأس المال ومشروع تطوير منطقة العبدلي والزرقاء والاستثمار في القطاع السياحي وفرص الاستثمار المتاحة لدى مركز الملك عبدالله الثاني للتصميم والتطوير وفرص الاستثمار في منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة ومحافظة عجلون، وقطاع الخدمات الصحية في الاردن وفرص الاستثمار المتوفرة فيه.
شرح صورة
الطباع خلال المؤتمر الصحفي
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش