الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

حسب دراسة حول مواعيد التنزيلات الموسمية: غالبية التجار تؤيد اجراء التنزيلات في نهاية الموسم

تم نشره في الثلاثاء 18 كانون الثاني / يناير 2005. 02:00 مـساءً
حسب دراسة حول مواعيد التنزيلات الموسمية: غالبية التجار تؤيد اجراء التنزيلات في نهاية الموسم

 

 
عمان - الدستور - محمد امين: أبدى غالبية التجار الذين تم استطلاع آرائهم ضمن عينة الدراسة التي تم اجراؤها حول التنزيلات من قبل غرفة تجارة الأردن ووزارة الصناعة والتجارة رغبتهم في أن لا تزيد مدة التنزيلات الموسمية السنوية الشتوية أو الصيفية عن ثلاثين يوما..
وأوضحت نتائج الدراسة التي شملت عينة من تجار الألبسة والاقمشة والنوفوتيه والاحذية والاثاث والمفروشات والمطابخ والأدوات الكهربائية والمنزلية والذين بلغ عددهم في كل من عمان والزرقاء واربد والكرك 1526 تاجرا، اضافة الى 750 مستهلكا في المدن الأربع، ان انسب الأوقات للتنزيلات الشتوية هو خلال الفترة من منتصف شباط الى منتصف آذار من كل عام، فيما كانت انسب مواعيد للتنزيلات الصيفية بين الأول من أيلول الى الأول من تشرين الأول من كل عام، أي اقامة التنزيلات في نهاية الموسم، فيما تباينت آراء المستهلكين حول مواعيد التنزيلات حيث كان عدد كبير يفضلها في ذروة المواسم ولفترات طويلة، انطلاقا من مصلحة المستهلك دون النظر الى مصلحة التاجر.
وقد جاء اجراء هذه الدراسة بعد الاحتجاجات التي تقدم بها التجار خلال موسم التنزيلات الصيفية الماضي حيث رأت وزارة الصناعة والتجارة أن يتم تحديد مواعيد التنزيلات وفق دراسة علمية واقعية تأخذ بعين الاعتبار وجهات نظر غالبية التجار والمستهلكين، حيث كانت الوزارة قد اصدرت تعليمات للتنزيلات والتصفية وتقديم الجوائز وتم بموجبها تحديد فترتين لاجراء التنزيلات الأولى في النصف الأول من العام والثانية في النصف الثاني، وتم تطبيق هذه التعليمات وتعديلها لتواكب تطورات السوق.
وقد اختلفت وجهات النظر حول هذه التعليمات من قبل الاطراف المعنية بالقطاع التجاري، لذلك وكما تقول الدراسة كان لا بد من استقراء آراء التجار والمستهلكين حول الفترات الانسب لاجراء هذه التنزيلات والتعرف على مدى الرضا عن تعليمات التنزيلات ومعرفة مواطن الضعف والقوة فيها من خلال اجراء الدراسة التي تم تكليف أحد المكاتب الاستشارية للقيام بها.
وقد تناولت الدراسة أسباب المشاركة في التنزيلات أو عدم المشاركة، والمدة المقترحة للتنزيلات، وحرية اجراء التنزيلات والوسيلة الأفضل للتخلص من بضاعة نهاية الموسم والمدة المقترحة لتقديم العروض الخاصة، والمدة التي تفصل بين انتهاء التنزيلات وبداية العروض الخاصة، والعكس، وتأثير التنزيلات في زيادة المبيعات ونسبة مبيعات التنزيلات الى مجمل المبيعات واقتراحات التجار، وقد تبين ان 4.56% من التجار يشاركون في التنزيلات، غالبيتهم من تجار الاقمشة والألبسة والاحذية ثم الاثاث ثم الاجهزة الكهربائية. والسبب الرئيسي للمشاركة التخلص من بضاعة نهاية الموسم (61% تقريبا) ثم بهدف زيادة المبيعات 15%.
وبينت الدراسة ان اسباب عدم المشاركة في التنزيلات تعود للاسعار المعتدلة والمعقولة او طبيعة البضاعة التي لا تستدعي اجراء تنزيلات، وطبيعة المناطق، وعدم قناعة الزبائن بجدية التنزيلات وأوقات التنزيلات غير المناسبة، ووضع الاسواق الذي لا يتحمل اجراء تنزيلات، وتفضيل اجراء العروض الخاصة، والاسعار المحدودة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش