الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال اتصال هاتفي اجراه الدكتور الهنداوي مع الجبوري امس: العراق يعد بدراسة تمديد مهلة ادخال السيارات دون موديل 2000

تم نشره في الأربعاء 5 كانون الثاني / يناير 2005. 02:00 مـساءً
خلال اتصال هاتفي اجراه الدكتور الهنداوي مع الجبوري امس: العراق يعد بدراسة تمديد مهلة ادخال السيارات دون موديل 2000

 

 
عمان-الدستور - حنين منصور: اجرى وزير الصناعة والتجارة الدكتور احمد الهنداوي يوم امس اتصالا هاتفيا مع وزير التجارة العراقي محمد الجبوري اطلعه فيه على الاضرار المترتبة على التجار الاردنيين نتيجة لقرار الحكومة العراقية القاضي بمنع ادخال اي سيارة الى اراضيها من موديل 2000 فما دون.
واكد للوزير العراقي بأن كافة التعاقدات التي اجراها التجار الاردنيون مع الدول المصدرة كانت قد تمت قبل صدور قرار المنع موضحا ان الحكومة الاردنية اطلعت على وثائق الشراء وتأكدت منها.
وبين الدكتور الهنداوي لنظيره العراقي انه من الصعب على التجار الاردنيين الغاء تعاقداتهم الأمر الذي يرتب عليهم خسائر مالية فادحة.
من جهته وعد الوزير العراقي بحسب الدكتور الهنداوي دراسة الموضوع واعادة عرضه على مجلس الوزراء العراقي أملاً في الحصول على تمديد إضافي.
يذكر ان هناك حوالي 45 الف سيارة تعاقد التجار الاردنيون على استيرادها بهدف اعادة تصديرها الى العراق وجميعها دون موديل 2000.
جاء ذلك بحضور رئيس جمعية مستثمري المناطق الحرة الأردنية حسن بيتوني وعدد من ممثلي جمعية المصدرين الكورية الذين يزورون المملكة حاليا اثناء بحثهم مع الدكتور الهنداوي في مكتبه تداعيات قرار منع ادخال السيارات دون موديل 2000 الى العراق على ضوء انتهاء المهلة الأخيرة التي تم منحها لهم من الحكومة العراقية.
وأشار د. الهنداوي الى أن من حق أي دولة اتخاذ الاجراءات التي تراها مناسبة لحماية صحة وسلامة مواطنيها وبيئتها.
من جهته قال البيتوني ان حوالي 23 الف سيارة تعاقد تجار اردنيون على شرائها وهي موجودة حالياً في بلد المنشأ معظمها من موديل عام 2000 فما دون، وهنالك أيضاً ما يعادل 7 الاف سيارة على ظهر البواخر في طريقها الى ميناء العقبة اضافة الى 15 الف سيارة موجودة في المناطق الحرة وجميعها كان من المؤمل اعادة تصديرها الى العراق .
وأضاف بأن التعاقد على الشراء كان قد تم قبل تاريخ 15/11/2004 أي قبل صدور قرار المنع من قبل الحكومة العراقية وأن هذا القرار مطبق على كافة الدول التي ترتبط مع الجانب العراقي بعلاقات تجارية.
وأشار البيتوني الى ان أسباب تأخر شحن السيارات أساساً يعود الى انشغال شركات الملاحة ابتداء من أيلول في كل عام بشحن السيارات الجديدة وتأجيل شحن السيارات المستعملة، اضافة الى ضعف حركة الملاحة والشحن البحري في كانون أول والذي يتصادف مع عطلات أعياد الميلاد ورأس السنة.
وعلى صعيد اخر بحث الدكتور الهنداوي مع وفد يمثل مستثمري المناطق الصناعية المؤهلة تسهيل وتبسيط اجراءات التصدير واختصار الوقت والجهد على المصنعين والمصدرين والتعريف بالصناعات الأردنية على المستويين العربي والعالمي.
وتبذل الوزارة جهودا حثيثة في مجال التعرف على مشاكل وصعوبات ومعوقات التصدير في الداخل والخارج والعمل على ايجاد الحلول المناسبة لها.
وأكد د.الهنداوي خلال اللقاء بأن المناطق الصناعية المؤهلة تعتبر من القطاعات الهامة والواعدة حيث رفدت الصادرات الوطنية خلال العام الماضي بما لا يقل عن 850 مليون دولار فضلا عن توفيرها لاكثر من 40 الف فرصة عمل.
وبحث اللقاء المشاكل المتعلقة بالعمالة والتي تواجهها المصانع في هذا القطاع والمتمثلة في كثرة الغياب وانخفاض الانتاجية اضافة الى ترك العمل بعد اكتساب التدريب والمهارة اللازمة.
كما تم بحث موضوع الأجور وقرار الحكومة منح العاملين الأردنيين في هذا القطاع منحة مالية لمدة عام واحد، ووضع آلية محددة تضمن وصول هذه المنحة للعامل النشيط.
من جهة أخرى تم بحث موضوع النقل البحري سواءً في مجال استيراد المواد الأولية أو تصدير المنتجات الجاهزة، حيث قرر د. الهنداوي عقد لقاء موسع مع وكلاء البواخر بهدف اقناع شركات الملاحة الدولية بتوجيه بواخرها الى ميناء العقبة، لأن الموضوع مجد من الناحية الاقتصادية علماً بأن السبب في عدم ارتياد هذه الشركات لميناء العقبة عائد في المقام الأول لمسألة الازدحام التي كانت سائدة في الميناء.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش