الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

19 معاملة في الساعة خلال موسم الذروة: ارتفاع نسبة الانفاق الاستهلاكي ببطاقات الدفع والائتمان من »فيزا« الى 22%

تم نشره في الاثنين 28 شباط / فبراير 2005. 02:00 مـساءً
19 معاملة في الساعة خلال موسم الذروة: ارتفاع نسبة الانفاق الاستهلاكي ببطاقات الدفع والائتمان من »فيزا« الى 22%

 

 
عمان- الدستور: كشفت فيزا انترناشيونال عن ارتفاع عدد المعاملات الالكترونية المنجزة باستخدام بطاقاتها في الاردن ولبنان الى 19 معاملة في الساعة خلال شهر كانون الاول الماضي، الذي تصل فيه حركة التسوق الى الذروة. وارتفع بذلك العدد الاجمالي للمعاملات الالكترونية خلال الشهر الى 164 الف معاملة بنمو قدره 20% مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2003.
وتعزو »فيزا انترناشيونال« هذه الزيادة الملحوظة في معدل استخدام بطاقات الدفع والائتمان الى الدرجة العالية التي توفرها وسائل الدفع الالكتروني من امان وسهولة استخدام، الامر الذي ساهم في نمو حجم الانفاق الاستهلاكي في الاردن ولبنان الى اكثر من 18 مليون دولار خلال شهر 2004.
وتظهر الدراسات المتخصصة التي اجريت مؤخرا ان عدد المعاملات الالكترونية التي اجراها حاملو بطاقات فيزا في الاردن قد تجاوز 50 الف معاملة خلال شهر كانون الاول 2004، مما عزز نمو حجم الانفاق الاستهلاكي ليتجاوز 4.5 مليون دولار خلال الفترة نفسها، وواصلت معدلات الانفاق ارتفاعها حتى مطلع العام الجديد، لتصل خلال شهر كانون الثاني الماضي الى نحو 70% مقارنة مع العام السابق، اي ما يعادل 1.3 مليون دولار.
وقال سعيد شقم، مدير عام »فيزا انترناشيونال« في منطقة المشرق: »يعكس نمو استخدام بطاقات فيزا خلال موسم التسوق تزايد اقبال العملاء على استخدام هذه البطاقات كبديل آمن ومرن للنقد في الداخل والخارج . وساهمت المبادرات الرائدة التي تطلقها البنوك الاعضاء في شبكة فيزا، كالحملات الترويحية والمنتجات المبتكرة، بما فهيا البطاقات مسبقة الدفع وبطاقة فيزا الصغيرة »ميني كارد« في جعل بطاقات »فيزا« جزءا لا يتجزأ من الحياة اليومية ووسيلة اساسية لتسديد قيمة المشتريات والخدمات الروتينية«.
ولفت شقم الى ان استخدام بطاقات »فيزا« لم يعد يقتصر على سحب المبالغ النقدية من اجهزة الصراف الآلي، بل تجاوزها ليشمل عمليات الانفاق الاستهلاكي والمشتريات اليومية مع الاعتماد المتزايد على هذه البطاقات كبديل آمن وفعال للنقد.
واضاف شقم: تساعد بطاقات فيزا حامليها على التخلص من كافة المشكلات التي ترتبط عادة بوسائل الدفع النقدية، بما فيها حمل المبالغ النقدية واي التباس قد ينج عن تصريف العملات«.
وحققت مجالات تجارية عديدة في الاردن اداء متميزا في حجم المعاملات الالكترونية المنجزة باستخدام بطاقات فيزا خلال موسم الذروة المتمثل في شهر ديسمبر 2004، بما ذلك متاجر بيع الالبسة والتجهيزات المنزلية، التي سجلت اعلى مستويات الانفاق باستخدام البطاقات بواقع 1.3 مليون دولار وحققت الاشتراكات في المجلات والخدمات الاخرى المرتبة العاشرة ضمن افضل فئات الانفاق حيث حققت قرابة 50 الف دولار.
يضاف الى ذلك، محلات بيع مستحضرات التجميل التي بلغ حجم الانفاق فيها اكثر من 50 الف دولار، بالاضافة الى قطاع السفر الذي سجل اكثر من 130 الف دولار، انفقها حاملو البطاقات الاردنيون في المناطق الحرة حول العالم.
واضاف ان منطقة المشرق العربي تقدم بصورة واضحة عن الانماط الشرائية السائدة في العالم، اذ شهد حجم الانفاق الاستهلاكي في هذه المنطقة، كما في بقية دول العالم، نموا بارزا بلغ 22% باستخدام بطاقات فيزا.
وتابع: »تعد التقنيات المتصورة بمثابة العمود الفقري لقطاع البطاقات الالكترونية، اذ تعكس احدث احصاءاتنا مدى التطور الذي تشهده شبكة فيزا العالمية القادرة على انجاز قرابة 3500 معاملة في الساعة خلال مواسم الذروة حول العالم.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش